مدونات ICANN

اقرأ مدونات ICANN لتبقى على اطلاع على آخر أنشطة وضع السياسات والمحافل الإقليمية وغيرها.

رحلة DNSSEC تواصل المسير في أفريقيا

28 مايو 2015
بقلم

بالإضافة الى لغات الأمم المتحدة الست، هذا المحتوى متوفر أيضاً باللغات

null

الشكل: المشاركون في فعالية استعراض DNSSEC في أنتاناناريفو (مدغشقر)

إن تطوير صناعة أسماء النطاقات في أفريقيا من الأمور الهامة ومن ثم من الأهداف المركزية لإستراتيجية ICANN في أفريقيا؛ التركيز على أهمية امتدادات أمن نظام أسماء النطاقات (DNSSEC)، أحد المساهمين الأساسيين في أمن الإنترنت، حيث يوفر آليات للمساعدة في الوقاية من سرقة بيانات DNS والعبث بها. وهذه هي الطريق التي يُنظر بها إلى "مشروع استعراض DNSSEC". فمن خلال ذلك، كانت لنا جهود رائدة في قيادة الوعي والفهم بأهمية امتدادات أمن نظام أسماء النطاقات DNSSEC، بالإضافة إلى بناء القدرات تجاه اعتماد DNSSEC لنطاق المستوى الأعلى لرمز البلد ccTLD في أفريقيا.

ومن الواضح أن العديد من مشغلي سجلات ccTLD يواجهون تحديات لا تعمل على إتاحة بيئة عمل لتأمين نطاقات ccTLD في أفريقيا. وبعض هذه التحديات ذات طابع مؤسسي، حيث لدينا حالات لا تزال فيها بعض الدول تفكر في إعادة تفويض نطاقات ccTLD. وآخرون يتخفون من نقص الموارد البشرية المؤهلة تأهيلاً جيدًا، حتى بالنسبة لمشغلي السجلات ممن ليس لديهم مخاوف مؤسسية. وعلى الرغم من ذلك، نرى أن البعض قد بدأ في العملية، وأرسل طلبات رسمية إلى إدارة IANA في ICANN، وهي خطوة إيجابية في الاتجاه الصحيح. فجهودنا منصبة على بناء هذه النجاحات ونقلها إلى بقية القارة.

من ورش العمل إلى التنفيذ

من المهم ملاحظة أن خطط التنفيذ مصممة في اليوم الأخير من فعاليات استعراض DNSSEC، بالإضافة إلى تعقيبات المجتمعات المشاركة. وقد شاهدنا على مدار الأشهر القليلة الماضية، أن بعض المستفيدين قد بدأوا العمل بالفعل على إيجاد حلول على أمل أن تتم عمليان أو ثلاثة أخرى من تنفيذ DNSSEC بنهاية عام 2015.

ومنذ بداية عملية الاستعراض منذ عامين بدأت في كينيا، فقد انتقلنا بالاستعراض الخاص بنا إلى 12 دولة، ولا يزال المزيد قيد التنفيذ أيضًا:

أنتاناناريفو (مايو 4-6، 2015)، الكونغو (مارس 11-13، 2015)، كوت دي فوار (فبراير 24-26، 2015)، بوتسوانا (1-3 ديسمبر 2014)، الكاميرون (17-19 سبتمبر 2014)، بوركينافاسو (19-21-مايو 2014)، زامبيا (28 30 أبريل 2014)، السنغال (19-21 مارس 2014)، رواندا (10-12 مارس 2014)، تنزانيا (18 20 سبتمبر 2013)، نيجريا (26-27 يونيو 2013)، كينيا (11-13 يونيو 2013).

* يمكنك القراءة باستفاضة حول استعراض DNSSEC على http://dnssec-africa.org.

هناك جهد آخر يجري على الأرض من أجل تعزيز الشراكة والمشروعات في مجال DNS، ونتيجة هامة لكل من إستراتيجية الشرق الأوسط وأفريقيا، وهي شراكة ICANN مع الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات في مصر (NTRA) من أجل إطلاق مركز لشراكة DNS أو (DNS-EC) في القاهرة، بمصر بغرض -على سبيل المثال لا الحصر- تطوير النظام البيئي لصناعة أسماء النطاقات في أفريقيا والشرق الأوسط. ويمكنك قراءة المزيد حول ذلك هنا.

الوعي المستمر حول الموضوع

بناءً على المنتديين السابقين لـ DNS الناجحين في أفريقيا، فإن منتدى DNS الأفريقي الثالث من المقرر إجراؤه في الفترة من 6-8 يوليو، في نيروبي بكينيا، وسوف يوفر منصة خصبة للمناقشات الصريحة بالإضافة إلى الدروس المستفادة حول نظام امتدادات DNSSEC. يمكنك قراءة المزيد حول الفعالية والتسجيل من أجلها علىhttp://dnsforum.or.ke/index.php/home

وبالنسبة لنا في أفريقيا، لا يزال الوعي بـ DNSSEC مبادرة مستمرة. ولهذا الغرض، فإننا نخطط لتغطية المزيد من الدول حتى وإن قمنا برفع مستوى المنتديات الإقليمية والدولية الأساسية من أجل مناقشة الموضوع. ونحن نؤمن بقوة بأنه وفي الوقت المناسب، فإن المزيد من السجلات وأمناء السجلات والمسجلين إلخ في أفريقيا سوف يتم تشجيعهم على اتخاذ خطوات من أجل اعتماد DNSSEC.

Authors

Yaovi Atohoun

Yaovi Atohoun

Stakeholder Engagement & Operations Director - Africa