ar

تطور نموذج أصحاب المصلحة المتعددين في ICANN: خطة العمل والمضي قدماً

23 ديسمبر 2019

Brian Cute

تطور نموذج أصحاب المصلحة المتعددين (MSM) لمنظمة ICANN على مدى السنوات معالجاً خلالها للمشاكل المهمة وواضعاً لسياسات اسم نطاق الإنترنت ومصادر الأرقام. وخلال وضع الخطة الاستراتيجية الخمسية لمنظمة ICANN للسنوات المالية من 2021-2025، أثار مجتمع ICANN عدداً من التحديات بخصوص فاعليته وكفاءته وعمله بشكل عام. وكانت تعقيبات المجتمع تلك بمثابة الأساس لوضع الأهداف الاستراتيجية  للحوكمة والتي أدت الى تطور عملية نموذج MSM لمنظمة ICANN.

لماذا يعتبر هذا العمل مهماً؟

طلبت عملية نموذج MSM المتطورة لمنظمة ICANN من مجتمع ICANN لتحديد أساليب عمل معينة ووسائل العمل والمشاكل الثقافية التي تعيق تحقيق أداءٍ أكثر فاعليةً لنموذج أصحاب المصلحة المتعددين. وركّزت العملية على جزئيتين يتعين العمل عليهما من خلال تعليقات وتعقيبات المجتمع وهما: قائمة بالمشكلات وخطة العمل. لقد تم وضع خطة العمل وتقديمها على شكل مسودة الى المجتمع خلال اجتماع ICANN66. وقد تم نشرها كجزء من مسودة الخطة التشغيلية والمالية الخمسية للسنوات 2021 -2025، وكملحق لتلك الوثيقة. وتقترح خطة العمل ست مسارات عمل من شأنها أن توجد حلولاً لمعالجة المشاكل التي يتم تحديدها في هذه العملية.

ويقع على عاتق مجتمع ICANN بالفعل زخم عمل كبير ويمكن أن يُنظر لخطة العمل بأنها مجرد مهمة أخرى يتعين على مجتمع ICANN إدارتها. ومع ذلك فإن لخطة العمل غرض فريد وهو: تحسين الطريقة التي يتبعها مجتمع ICANN لإتمام أعماله. هنا عمل آخر جارٍ في مسارات عمل أخرى للمجتمع لتحسين جوانب معينة لأعمال نموذج أصحاب المصلحة المتعددين لمنظمة ICANN. وتهدف خطة العمل هذه الى إيجاد حلول تكميلية ومستهدفة للمشاكل المحددة في عملية تطور نموذج MSM لمنظمة ICANN. وتشمل هذه المشكلات: التراكم المستمر لمسارات العمل التي توسع نطاق متطوعي ICANN والموارد المالية المحدودة بطرق أصبحت غير مستدامة؛ وصعوبات تحقيق توافق الآراء بكفاءة والتأخيرات الناجمة عن ذلك في تنفيذ السياسات وغيرها من الأعمال المجتمعية؛ وعقلية الصومعة التي أصبحت معياراً ثقافياً تدفع سلوك أصحاب المصلحة بطرق تثبّط بشكل كبير من الكفاءة والفاعلية.

وتوفر خطة العمل هذه إمكانية إنشاء أدوات ومناهج اضافية لتحديد الأولويات بشكل أكثر فاعليةً وتحقيق التسوية والتوافق في الآراء بسرعة أكبر والمشاركة البنّاءة في سائر مجموعة أصحاب المصلحة. وهذا لايعني أن هذا العمل أكثر أهميةً بشكل ما من الأعمال الأخرى الجارية حالياً، ولا يعني أنه لاتوجد مسارات عمل أخرى مهمة تجري الآن. إن طبيعة هذا العمل فريدة وحاسمة. ومن الآن فصاعداً، يتعين أن يتم تعزيز خطة العمل هذه من قبل أعمال أخرى جارية وكذلك دعمها وتحديدها ضمن الأولويات من قبل مجتمع ICANN ومجلس الإدارة والمنظمة نفسها.

خطة العمل والعملية

أود أن أشارككم ببعض الملاحظات بخصوص العملية ونتائج العمل. حيث يمثّل عرض خطة العمل خلال اجتماع ICANN66 وتضمين تعقيبات المجتمع نهاية المرحلة التي تم تسهيلها في هذه العملية. وابتداءاَ من اجتماع ICANN64، حتى وصلت العملية المسهّلة ذروتها في اجتماع ICANN66. وعلى مدى فترة سبعة شهور، تضمنت العملية ثلاث اجتماعات مباشرة وجهاً لوجه مع المجتمع وعقد ست ندوات عبر الويب والعديد من الاجتماعات المباشرة والمكالمات الهاتفية مع مجموعات أصحاب المصلحة لمجتمع ICANN حين الطلب. وتم توثيق جميع هذه التفاعلات وتلخيصها ونشرها على الإنترنت.

الجزء الأول، قائمة المشكلات والتي تم وضعها بناءً على مناقشات المجتمع خلال اجتماع ICANN64 وطلبين لاحقين لفترة التعليقات العامة اللتين تم البدء بهما في نيسان (أبريل) و آب (أغسطس) 2019. واستناداً الى التعقيبات الواردة من فترتي التعليقات العامة وحوارات المجتمع، قمت بجمع المشكلات ودمجها وترتيبها حسب الأولوية فيما اصبحت تسمى قائمة المشكلات. وفي الوقت الذي تم فيه وضع قائمة المشكلات هذه، كان من المثير للاهتمام ملاحظة كيف قام أصحاب المصلحة المختلفون بوصف هذه القضايا على نحو مماثل. ويشير ذلك إلى اعتراف مشترك على مستوى المجتمع المحلي بالمشاكل التي يجب معالجتها ويضفي صلابة على القائمة النهائية هذه.

وكانت دعوة المجتمع لوضع خطة عمل تعتبر أكثر صعوبةً بعض الشئ. فأولاً، من شأن خطة العمل أن تضع مسارات عمل جديدة على الرغم من أن العمل الهام الذي قد يعالج القضايا قد بدأ بالفعل. وبالنظر إلى عبء العمل الحالي، توقعت أن يكون هناك بعض التردد أو المقاومة وتفهمت الحاجة إلى موازنة هذه العملية مع غيرها من الأعمال. ثانياً، طلبت من المجتمع تحديد أي الكيانات (أي مجتمع ICANN ككل، أو المنظمة الداعمة أو اللجنة الاستشارية أو مجلس إدارة ICANN أو المنظمة نفسها) يتعين عليها تنفيذ مهمة وضع الحل (أو الحلول). وهذا أيضاً جانب يحتاج المزيد من المناقشات. لقد أدركت بأن الاتجاهات الطبيعية في مجتمع أصحاب المصلحة المتعددين قد تؤدي إلى مقاومة بعض أصحاب المصلحة للاقتراح بأن يتولى آخرون مهمة وضع حل. وقد يكون هناك تخوف من تكليف أصحاب المصلحة بوضع حل وقد يقوموا بذلك بطريقة تخدم مصالحها مما يتعارض مع مصلحة مجتمع ICANN على نطاق أوسع.

وكانت النقاشات التي جرت في اجتماعات ICANN64 و ICANN65 و ICANN66 بمثابة فرصة لجمع أصحاب المصلحة في المجتمع المتنوع سويةً لتحديد التحديات بشكل جماعي ووضع قاعدة للحلول لتلك التحديات. لأصحاب المصلحة في سائر المجتمع مختلف الدوافع ووجهات النظر حول كيف ينبغي لنموذج أصحاب المصلحة المتعددين في ICANN العمل على نحو أفضل، وفي بعض الحالات يجب أن يتحلوا بمختلف الخبرات تجاه مشاكل معينة. إن تحديد المشكلات ووضع خطة عمل يعتبر عملاً صعباً، إلا أنه مع ذلك فإن المجتمع منخرط في محادثات وبطاقة بنّاءة وبمنتهى الأخلاص. وكان التوجه تشاركي وإيجابي وحرج في بعض الأحيان، وقد ساعدت التعليقات المقدمة في إنشاء قائمة للمشكلات وخطة العمل المقترحة والتي تم طرحها الآن للتعليق العام.

الخطوات القادمة

كما أشير آنفاً، فإن خطة العمل المقترحة تم تضمينها في مسودة الخطة التشغيلية والمالية الخمسية للسنوات 2021-2025 لمنظمة ICANN. وهذا يتيح للمجتمع فرصة للتعليق عليها ولتشكيل خطة العمل النهائية وتحديد المرحلة لعملية وضع الحلول. وستتطلب المرحلة القادمة لهذا العمل التنسيق والتعاون بين مجتمع ICANN والمنظمة ومجلس الإدارة. وسيتعين على الكيانات التي عرضت المساعدة لوضع الحلول أن تشترك مع بعضها البعض (مثل منظمة ICANN ومجلس الإدارة) لتناول مهمة ترتيب الأولويات بخصوص مسارات العمل المعنية ووضع خطط للمشروع وضمان التنسيق مع العمل الجاري حالياً واستكمال الموارد الضرورية وتحديد الثغرات ووضع جداول زمنية للحلول المقترحة.

ومع استمرار تقدم العمل، لابد من معالجة بعض التبعات المعينة. حددت خطة العمل عملية وضع السياسات PDP 3.0 لمنظمة GNSO و المراجعة الثالثة للمساءلة والشفافية لمنظمة ICANN أي (ATRT3) و مجموعة العمل المجتمعية المعنية بالمساءلة (والمعروفة أيضاً بمسار العمل 2) كتبعاتلأنهم قدموا أو يقدمون توصيات ذات صلة بالمشاكل في خطة العمل. بالإضافة الى ذلك، نشر مجلس إدارة ICANN مؤخراً مسودة لمقترح حول توفير الموارد وتحديد الأولويات لتوصيات المجتمع. إن مسودة المقترح هذه ذات صلة بمسار العمل حول تحديد الأولويات والاستخدام الكفوء للموارد.

ليس لدي أدنى شك في أن مجتمع ICANN ومجلس إدارته والمنظمة نفسها سيجتمعون لتصميم الأدوات والحلول التي يمكن أن تجعل نموذج أصحاب المصلحة المتعددين في ICANN أكثر فاعلية وكفاءة. طوال عملية المشاركة المجتمعية، انحاز أصحاب المصلحة في مجتمع ICANN دائماً إلى المحادثات بقصد المضي قدماً حتى عندما أصبح الموضوع أو المهام أكثر صعوبة. لقد كان من دواعي سروري وامتياز لي التعاون مع هذا المجتمع الملتزم والشغوف بوضع خطة العمل وتمهيد الطريق لإدخال تحسينات على عمليات ICANN وطرقها وثقافتها.

Brian Cute