ar

تعزيز وتبسيط مراجعات ICANN: المشكلات وطرق التعامل والخطوات التالية

31 أكتوبر 2019

Cherine Chalaby, السابق ICANN Board Chair

أثناء إعدادنا لعقد جلسة عامة خلال اجتماع ICANN66 في مونتريال، في يوم الإثنين الموافق 4 نوفمبر/تشرين الثاني 2019، أود أن أطلعكم على أفكار مجلس إدارة ICANN الحالية فيما يخص تعزيز وتبسيط مراجعات ICANN.

ولتوفير سياق أكثر وضوحًا، تعد المراجعات أحد العناصر الهامة في نموذج أصحاب المصالح المُتعددة في ICANN؛ حيث توفر وسيلة لتحقيق التطوير المستمر. علمًا بأن أسلوب تعامل ICANN الحالي مع المراجعات - على المستوى التنظيمي والنوعي - شهد تطورًا بمرور الوقت، وذلك في بيئة مختلفة عن ما نحن فيه اليوم. وبالانتقال إلى دورة التخطيط الاستراتيجي الخمسية، تتمثل أولوية مجلس الإدارة في العمل مع المجتمع من أجل إعادة وضع تصور للكيفية التي يمكن من خلالها تحسهذه الوسيلة الهامة من وسائل المساءلة كي تخدم مؤسسة ICANN في المستقبل.

تخوّل اللائحة الداخلية لفريق مراجعة المساءلة والشفافية (ATRT) "تقديم توصية إلى مجلس الإدارة بإنهاء أو تعديل المراجعات الدورية الأخرى التي تتطلبها […] القسم 4.6، ويجوز له توصية مجلس الإدارة باستحداث مراجعات دورية إضافية". وخلال آخر اجتماع مباشر لفريق مراجعة المساءلة والشفافية الثالث وجهًا لوجه في سنغافورة، واصل فريق مراجعة المساءلة والشفافية الثالث مناقشة ما يمكن إجراؤه من تحسينات على عملية المراجعة.ويرحب مجلس الإدارة بهذا العمل الهام ويدعمه، وسوف ننسق مع فريق المراجعة لضمان أن جهود الترشيد الأوسع التي يضطلع بها المجلس ستكمل التحسينات التي يوصى بها فريق مراجعة المساءلة والشفافية الثالث بمجرد تقديم هذه التوصيات.

وحيث إن الجولة الثانية من المراجعات التنظيمية قد اكتملت، ثمة مراجعتان نوعيتان من المفترض إتمامهما في 2020، وفريق مراجعة المساءلة والشفافية في سبيله إلى تقديم مسودة تقريره من أجل تعليق الجمهور العام في ديسمبر/كانون الأول 2019، ويرى مجلس الإدارة أن هذا هو الوقت المناسب للنظر في الطريقة التي يمكن من خلالها تحسين وتسهيل دورة وعملية المراجعة الشاملة. حدد مجلس الإدارة صنفين من العمل لهذه المناقشة الهامة، ونود أن نُطلعكم على كيفية تصور مجلس الإدارة لطريقة المضي قدمًا في هذين الصنفين.

الصنف 1 - تعزيز المراجعات: مقترح لمناقشات المجتمع

يرى مجلس الإدارة أن من المهم التركيز على تحسين المراجعات قبل أن نتمكن من تبسيط العملية تبسيطًا فعالاً. وعلى وجه التحديد، يجب أن يكون التركيز على توفير الموارد وتحديد أولويات توصيات المجتمع.

ويمكن أن تكون المراجعات الجارية في الوقت الحالي بمثابة منصة اختبار في الوقت الفعلي، وسوف تستفيد من المبادئ المتفق عليها والتي تم تصميمها من أجل تعزيز عملية وضع توصيات المراجعة الواقعية. وقد تؤثر هذه المبادئ والأساليب المتفق عليها تأثيرًا إيجابيًا على انتهاء مراحل فريق مراجعة المساءلة والشفافية الثالثة والمراجعة الثانية للتنافسية وثقة المستهلك وخيار المستهلك (SSR2)، ومعالجة وتنفيذ توصيات مراجعة المنافسة وثقة المستهلك وخيار المستهلك (CCT) ومراجعة خدمات دليل التسجيل (RDS).

بدأ مجلس الإدارة في يونيو 2019 حوارًا مع قيادة جميع فرق المراجعة النوعية بهدف إطلاعهم على ما لديه من أفكار حول الحاجة إلى تعزيز فاعلية توصيات المراجعة وتنفيذها. وأثمر هذا الحوار عن مسودة مقترح، قام مجلس الإدارة بإطلاع القيادة عليها.ويخطط مجلس الإدارة من خلال ما قدموه من آراء وتعقيبات، إضافةً إلى التعليقات المقدمة من المجتمع أثناء اجتماع مونتريال (انظر أدناه)، لوضع اللمسات الأخيرة على الاقتراح ونشره بعد اجتماع ICANN66.

ويقترح مجلس الإدارة في المسودة الحالية إطارًا للفاعلية، بما في ذلك المبادئ المصممة لتعزيز فاعلية توصيات المراجعة وتنفيذ تلك التوصيات. كما يقترح إطار العمل أيضًا:

  • دعم جهود فريق المراجعة لفهم متطلبات الموارد ومشكلات التنفيذ المرتبطة بالتوصيات فور وضع تلك التوصيات وليس بعدها.
  • توفير تعقيبات وآراء المجتمع على (أ) متطلبات الموارد ومشكلات التنفيذ، و(ب) تحديد الأولويات بالنسبة لتوصيات المجتمع من مصادر مختلفة، بما في ذلك المراجعات ومجموعات العمل المكونة من مختلف قطاعات المجتمع، و(ج) إعداد ميزانية تنفيذ التوصيات المعتمدة قبل وضع اللمسات الأخيرة للتوصيات.
  • نظر مجلس الإدارة في توصيات المراجعة، بما في ذلك زيادة الانخراط مع رعاة فرق المراجعة.
  • تحديد الأولويات على نطاق المجتمع وتحديد الميزانية اللازمة للتوصيات.

يناقش مجلس الإدارة إمكانية اختبار هذه المبادئ والخطوات الإجرائية من خلال التفاعل المستمر مع قيادة فريق المراجعة الثانية لأمن واستقرار ومرونة نظام أسماء النطاقات وفريق مراجعة المساءلة والشفافية الثالثة. ومع مراعاة التعقيبات والآراء المقدمة من فرق المراجعة، إضافة إلى تعقيبات المجتمع المقدمة طوال اجتماع ICANN66 وما بعده، يود مجلس الإدارة أن يتوصل إلى إجماع حول التحسينات خلال اجتماع ICANN67 أو بعده مباشرة بحيث يمكن لعمل فريق مراجعة المساءلة والشفافية الثالثة وفريق المراجعة الثانية لأمن واستقرار ومرونة نظام أسماء النطاقات أن يستفيد من المحصلة.

الصنف 2 - تبسيط المراجعات

يرى مجلس الإدارة أن عملية التبسيط تستلزم تحسينًا لكل من توقيت المراجعات ووتيرتها.

علمًا بأن الجولة التالية من المراجعات سوف تبدأ في 2021. بموجب اللائحة الداخلية، من المفترض أن تبدأ مراجعة GNSO في يونيو/حزيران 2021، وريثما تجري مراجعة الأمن والاستقرار والمرونة (SSR2) الثانية، من المقرر أن تبدأ مراجعة الأمن والاستقرار والمرونة الثالث SSR3 في مارس/أذار 2022.

إن توقيت ووتيرة المراجعات محددة في اللوائح الداخلية: فالمراجعات التنظيمية تتم بعد مرور خمس سنوات على استلام مجلس الإدارة للتقرير النهائي الخاص بالمراجعة السابقة، أما المراجعات النوعية الخاصة فتتم بعد مضي خمس سنوات على تشكيل فريق المراجعة السابقة. وتقتصر مدة فريق مراجعة المساءلة والشفافية على اثني عشر شهرًا، ولكن ليس لأي مراجعة نوعية أخرى حدًا زمنيًا. وبالمثل، لا تنص اللوائح على حد زمني للمراجعات التنظيمية. ومع ذلك، فإن عمل جهات الفحص المستقلة التي تجري مراجعات تنظيمية يقتصر عمومًا على اثني عشر شهرًا أو أقل.1

توفر عملية مراجعة فريق المراجعة الثانية لأمن واستقرار ومرونة نظام أسماء النطاقات الحالية مثالاً على الصعوبة التي يمثلها التوقيت الحالي. ويتوقع فريق المراجعة الثانية لأمن واستقرار ومرونة نظام أسماء النطاقات إتمام عمله في يونيو/حزيران 2020. وتنص اللوائح الداخلية حاليًا على أنه بصرف النظر عن موعد انتهاء عمل فريق المراجعة الثانية لأمن واستقرار ومرونة نظام أسماء النطاقات، فإنه يجب أن يبدأ فريق المراجعة الثالثة لأمن واستقرار ومرونة نظام أسماء النطاقات في مارس/أذار 2022. ولا يتيح هذا التوقيت فترة كافية من أجل تنفيذ التوصيات قبل الدورة التالية. وأحد الأهداف في تبسيط العملية يتمثل في إيجاد موقف توافق في الآراء بشأن توقيت المراجعة ووتيرتها وأن يتيح هذا التوافق وقتًا كافيًا لإجراء المراجعات؛ وتنفيذ التوصيات؛ وتقييم أثر التنفيذ؛ والتخطيط لدورة المراجعة التالية، وفي الوقت ذاته تقليل عدد المراجعات التي تتم بشكل متزامن إلى أدنى حد. وسوف يستفيد هذا العمل من أي نتائج وتوصيات قابلة للتطبيق يقدمها فريق مراجعة المساءلة والشفافية الثالث.

ومع ذلك، فإن التوقيت ليس شاغلنا الوحيد فيما يخص مراجعات ICANN التنظيمية منها والنوعية. فالتوصل إلى سبيل أفضل لوضع جدول لمواعيد دورات المراجعة المستقبلية سوف يتناول بالتأكيد ما لدى المجتمع من مخاوف عديدة. وفي الوقت ذلك، يمكن أن يكون للعمليات المعززة لوضع التوصيات والنظر فيها وتنفيذها أثرها على توقيت المراجعة. ويشير مجلس الإدارة إلى أن الجوانب الأخرى التي تفتقر إلى التحسين مرتبطة بالموضوعات الأوسع نطاقًا لأدوار ومسئوليات فرق المراجعة ومجتمع مجتمع ICANN ومجلس الإدارة والمنظمة. وسوف يتيح التعامل مع هذه النواحي بعد حل مشكلة التوقيت تسهيل المشاركة البناءة مع المجتمع والرجوع بالفائدة على إجراءات الأعمال الاخرى ذات الصلة، مثل تعزيز التوصيات وفاعلية نموذج أصحاب المصلحة المتعددين.

أما من حيث التعزيزات الأوسع للمراجعات، يرى مجلس الإدارة أنه سيكون من المثمر التركيز على النواحي الاساسية المتعددة، مثل تنوع ومهارات فرق المراجعة وجهات الفحص المستقلة؛ ومسارات المساءلة؛ والضمانات المتاحة للشفافية؛ والاستخدام الواعي للموارد؛ بالإضافة إلى وضوح أدوار ومسئوليات فرق المراجعة/جهات الفحص المستقلة والمجتمع ومجلس الإدارة والمنظمة.

دمج الأعمال في المراجعات التنظيمية والنوعية

من المنطقي توحيد العمل من أجل تعزيز وتيسير كل من المراجعات التنظيمية والنوعية لأن كلتا المراجعتين ستستفيدان من نفس المبادئ الإرشادية الشاملة. وطبقًا لذلك، سوف تعود نتيجة التعليقات العامة على "تسهيل المراجعات التنظيمية" بالنفع على هذه الجهود. ومتى ما تفاوتت طبيعة المراجعة التنظيمية عن المراجعة النوعية، فإن الخطوات الإجرائية التي تنساب من المبادئ سوف تتفاوت عند الضرورة.

الخطوات التالية الفورية

تركز الخطوات التالية الفورية على الصنف 1 من أجل توفير الموارد وتحديد أولويات توصيات المراجعة. سوف يجري مجلس الإدارة جلسة عامة خلال اجتماع ICANN66 في مونتريال، يوم الإثنين الموافق 4 نوفمبر/تشرين الثاني 2019.وفي حين ستكون هناك مناقشة للأفكار الملموسة المشمولة في مسودة الاقتراح، فسوف تنبئ الجلسة أيضًا بالمناقشة الأوسع حول التعزيز والتبسيط التي تم توضيحها في هذه المدونة، بالإضافة إلى تحديث في الوقت المناسب للمناقشة المستمرة التي يجريها فريق مراجعة المساءلة والشفافية الثالث.ويرى مجلس الإدارة أن تقسيم المناقشة إلى صنفين يمثل طريقة عملية للمضي قدمًا، وسوف يطلب تعقيبات وآراء المجتمع حول هذا المبرر المنطقي خلال الجلسة.ووفقًا لما ذكرنا سابقًا، يعتزم مجلس الإدارة التنسيق مع فريق مراجعة المساءلة والشفافية الثالث لضمان أن جهود التسيير متممة وتجنب الحلول المتضاربة أو ازدواجية الجهود.

إننا نتوقع أن تُجرى مناقشة المجتمع من خلال المشاورات العامة وندوات الويب وإجراءات التعليق العام للجمهور. برجاء إيلاء العناية والاهتمام بمسودة تقرير فريق مراجعة المساءلة والشفافية الثالث. وكما قلنا في البداية، فإن هذه المناقشة ستستند إلى التزام جميع قطاعات نموذج أصحاب المصلحة المتعددين بالعمل على تحقيق نتائج أفضل. نتطلع إلى مناقشة بناءة من شأنها أن تسفر عن حلول فعالة ومبتكرة لمراجعات ICANN المستقبلية.

يرى مجلس الإدارة أنه سيتم تعزيز نموذج أصحاب المصلحة المتعددين من خلال التزام جميع قطاعات ICANN بالعمل على تحقيق نتائج مراجعة أكثر فعالية تستند إلى اتفاق جماعي على مبادئ واضحة. وفي حقيقة الأمر، نتوقع أن يكون للعمل على مستقبل نموذج أصحاب المصلحة المتعددين علاقة تكافلية مع الجهود المبذولة لتعزيز وتبسيط المراجعات.


1 علمًا بأن مراجعة GNSO الثانية هي الاستثناء الوحيد، حيث تجرى على مدار 15 شهرًا.

السابق ICANN Board Chair

Cherine Chalaby