ar

تحية لمجتمع أصحاب المصلحة المتعددين

30 سبتمبر 2016

Steve Crocker, السابق ICANN Board Chair

بالإضافة الى لغات الأمم المتحدة الست، هذا المحتوى متوفر أيضاً باللغات

null

قبل سنتين ونصف، شرع مجتمع أصحاب المصلحة المتعددين لـ ICANN برحلة لوضع خطة تم الإتفاق عليها عالمياً لنقل مهمة إشراف الإدارة القومية للإتصالات والمعلومات في الولايات المتحدة (NTIA) التابعة لوزارة التجارة الأميركية على وظائف IANA الى المجتمع العالمي للإنترنت. وقد تُوّجت العملية بالخطوة النهائية في إنتقال تنسيق وإدارة معرفات الإنترنت الفريدة الى القطاع الخاص إبتداءاً منذ تأسيس ICANN في عام 1998.

إن عملية وضع حزمة مقترحات الإنتقال التي جسّدت روح الإنترنت نفسها هي عملية عالمية ومتنوعة وشاملة. وقد عمل أشخاص من مختلف القطاعات الإقتصادية والثقافية والمجالات والخلفيات مع بعضهم البعض لوضع مقترحين تمت الموافقة عليهما بالإجماع لضمان إستمرار عملية مستقرة وآمنة لخدمات IANA وتعزيز مساءلة ICANN. ركّز أحد المقترحين على شفافية ومساءلة ICANN. وركّز المقترح الآخر على إستعدادات المجتمعات التشغيلية الثلاث، مجتمع سجلات الإنترنت الإقليمية للأرقام، وفريق عمل هندسة الإنترنت لبروتوكولات الإنترنت، وسجلات نطاق المستوى الأعلى للأسماء.

وقد عكست عملية وضع المقترح تفاني المجتمع وإلتزامه بإنجاز هذه الخطوة النهائية التأريخية. فقد قضى المجتمع مئات الساعات من المكالمات والإجتماعات وتم تبادل عشرات الآلاف من المراسلات الألكترونية لإستكشاف ومناقشة المسائل المعقدة الخاصة بالحوكمة وإجراء المناظرات لمختلف وجهات النظر، وفي نهاية المطاف الموافقة بالإجماع على النتائج المتحققة. تعمل هذه العملية على إختبار وتعزيز الثقة بمجتمع ICANN وفيما بين مكوناته، وهي بمثابة تمثيل رائع لعملية عالمية لوضع السياسات وفق نموذج أصحاب المصلحة المتعددين. وقد حظيت حزمة المقترحات بـ دعم مجلس الإدارة لأنها تعكس عمل المجتمع وتحافظ على النظام الحالي لأصحاب المصلحة المتعددين في الوقت الذي يتم فيه وضع حجر الأساس لتوازن أكثر إنصافاً وأكثر عرضةً للمساءلة.

اليوم، وبعد شهور من الإستعدادات وتنفيذ مهام المجتمع، ينتهي عقد ICANN مع الإدارة القومية للإتصالات والمعلومات NTIA. ونتيجة لذلك، تم الآن خصخصة تنسيق وإدارة معرفات الإنترنت الفريدة وأصبحت بيد متطوعين من مجتمع أصحاب المصلحة المتعددين.

وستساعد عملية الإنتقال هذه في ضمان إستمرار شبكة إنترنت واحدة ومفتوحة يعتمد عليها مستخدمي الإنترنت في السنوات القادمة. يشرّفني أن اكون رئيس مجلس إدارة ICANN في هذه المرحلة التأريخية.

إن الآليات التشغيلية وأطر عمل المساءلة المتجسدة في المقترحات منصوص عليها في اللوائح الداخلية الجديدة لـ ICANN، والتي هي نافذة المفعول حالياً. وستمضي ICANN ومجتمعها ومجلس الإدارة قدماً ومعاً كهيئة أكثر عرضة للمساءلة وأكثر شفافيةً. وسوف لن يكون لهذه التغييرات - رغم أهميتها الحيوية على طبيعة العلاقات وعلى إدارة ICANN- أي تأثيرات ملحوظة على تشغيل الإنترنت. وسيواصل مزّودي نظام الإنترنت ومزوّدي المحتوى ومستخدمي الإنترنت ضمن منظومة الإنترنت الواسعة، عملهم بدون أي تغيير.

شكراً لكم جميعاً مرة أخرى على عملكم على مدار هذه العملية. أتطلّع الى تعاون مستمر فيما بيننا على تعزيز المساءلة والشفافية في مسار العمل 2 لمجموعة العمل المجتمعية المسؤولة عن تعزيز مساءلة ICANN وكل ما هو قادم.

السابق ICANN Board Chair

Steve Crocker