ar

منظمة ICANN تطلقق صفحة جديدة مخصصة لأنشطة IMRS الجديدة والتقارير الخاصة بها

LOS ANGELES - 23 سبتمبر 2021

أعلنت اليوم مؤسسة الإنترنت للأسماء والأرقام المخصصة (ICANN) عن إطلاقها صفحة جديدة مخصصة لخادم الجذر المُدار من قبل ICANN والمشار إليه بـ (IMRS). توفر الصفحة مجموعة من التقارير العامة التي يعدها فريق أمن وهندسة الشبكات (SaNE) حول الأنشطة ووحدات المعدات التي يتم تنصيبها ذات الصلة بخادم IMRS.

تقوم ICANN بنشر تقارير شهرية حول الحالة التشغيلية لجذر IMRS والمعروف ضمن نظام اسم النطاق (DNS) باسم شبكة خوادم الجذر L أي (L.ROOT-SERVERS.NET). ويمكن إيجاد هذه التقارير هنا.

تحتوي التقارير على معلومات مفيدة فيما يتعلق بمؤشرات الأداء لاستعلامات DNS، والمؤشرات التشغيلية للمعدات الأمنية المتعلقة بنظام IMRS والأنشطة الأخرى، وحجم وموقع خوادم IMRS (على سبيل المثال عدد محطات المعدات حسب مناطق ICANN).

وبالنسبة لشهر أغسطس (آب) 2021، أفاد الفريق بما يلي:

  • لم تكن هناك مشاكل قائمة تتعلق بالأمن أو التوقف غير المخطط له.
  • لم تكن هناك حالات شاذة ملحوظة في حركة انتقال بيانات DNS إلى IMRS.

لمزيد من المعلومات حول الإحصائيات الموجودة في هذه التقارير، يرجى الرجوع إلى الصفحة الرئيسية المخصصة لاحصائيات IMRS.

يعد IMRS جزءًا من نظام خادم الجذر (RSS)، والذي يوجد منه الآلاف من منظومات معدات خادم الجذر الموجودة حول العالم. وتقوم ICANN حالياً بإدارة أكثر من 180 منظومة من معدات IMRS، حيث تتم استضافة معظمها من قبل أطراف ثالثة. يؤدي تنصيب منظومات معدات IMRS إلى تحسين خدمة DNS لمنطقة الجذر وزيادة الاستقرار التقني ومرونة DNS في المنطقة التي تم فيها تنصيب كل منها. يساهم هذا النشاط الفني في مهمة ICANN لضمان التشغيل المستقر والآمن لأنظمة المعرفات الفريدة للإنترنت. للمزيد من المعلومات عن RSS، رجاء قم بزيارة الموقع: https://root-servers.org/.

نبذة عن ICANN

مهمة ICANN هي ضمان شبكة إنترنت عالمية مستقلة وآمنة وواحدة. فللتواصل مع شخص آخر عبر الإنترنت، ينبغي عليك أن تكتب عنوانًا -اسم أو رقم- في جهاز الكمبيوتر أو أي جهاز آخر. يجب أن يكون هذا العنوان فريدًا من نوعه لكي يتسنى للحواسيب أن تجد بعضها البعض. وتساعد ICANN في تنسيق ودعم هذه المعرّفات الفريدة في جميع أنحاء العالم. تأسست ICANN في عام 1998 لتكون مؤسسة غير هادفة للربح ذات منفعة عامة تضم مجتمعًا من المشاركين من جميع أنحاء العالم.