ar

تحديث لمسودة دليل مقدم طلب نطاق gTLD الجديد

9 يناير 2009

بالإضافة الى لغات الأمم المتحدة الست، هذا المحتوى متوفر أيضاً باللغات

تم إغلاق الفترة الأولى للتعليقات العامة على مسودة دليل مقدم الطلب الخاص بنطاقات gTLD الجديدة. وكان قد تم فتح هذه الفترة في 24 أكتوبر 2008، واستمرت لمدة 76 يومًا بعد أن تم إغلاقها في 7 يناير لتوضيح ما تم نشره لاحقًا في الدليل باللغات العربية والصينية والفرنسية والروسية والأسبانية. وقد استمرت في تلقي التعليقات التي قُدمت باللغة الإنجليزية وقبولها حتى 7 يناير كموعد نهائي إذا أخذنا بعين الاعتبار نهاية إجازات العام.

وفي فترة التعليقات تم تلقي ما يزيد عن 300 تعليق قدمها مشاركون من 24 دولة مختلفة. ومن بين هذه العدد الكبير من المشاركين كان هناك أفراد ومنظمات تمثل مصالح الملكية الفكرية ومالكي الماركات ومالكي الشركات والمنظمات الداعمة التابعة لـ ICANN ومشاركين في مجال أسماء النطاقات وحكومات.

وقد قال بول ليفنز - المسؤول التنفيذي ونائب رئيس شؤون الشركة - "إن هذا المستوى من الاهتمام والتعليق على مسودة الدليل يوضح أن عملية التعليق تعمل بشكل جيد. وستتم دراسة جميع التعليقات والتساؤلات وسيتم تقديم إجابات عليها".

وفيما يلي مجموعة من التساؤلات الأساسية التي أثارها المجتمع والتي تم توضيحها على الفور:

  • مشاكل حماية العلامة التجارية والأثر الواقع على الماركات ومالكي العلامات التجارية
  • الاعتبارات المالية، بما في ذلك رسوم التقييم ورسوم هيئة التسجيل المستمرة وإجراءات استرداد الأموال
  • المشاكل المتعددة الخاصة باتفاقية السجل المقترحة، خاصة عمليات تثبيت الأسعار وفصل السجل/المُسجل وإدارة التعديلات المستقبلية التي تتم على الاتفاقية والمساواة في المعاملة وغير ذلك
  • التعليقات والتساؤلات العامة المتعلقة بتوسيع المستوى الأعلى وأثره على السوق العالمي ومجالات محددة واستقرار نظام أسماء النطاقات.

وأضاف ليفنز قائلاً "لا شك أننا بحاجة إلى دراسة هذه التساؤلات والتساؤلات الشرعية الأخرى قبل الانتقال إلى فتح عملية تقديم الطلبات".

ولدى المستجيبين الخيار في التعليق على الدليل ككل أو على وحدة واحدة من وحداته الست. وقد اختار أكثر من النصف بقليل (55 بالمائة) التعليق على الدليل المساعد، وعلق الباقون على وحدات أو مواضيع معينة. وقد تلقت الوحدة الخامسة - التي تغطي الاتفاقية الأساسية بين هيئات التسجيل و ICANN - النصيب الأكبر من التعليقات (حوالي 30 بالمائة).

ويتم الآن تلخيص الإجابات وتقييمها. وسيتم إصدار تحليل شامل للتعليقات في مطلع فبراير.

وقال ليفنز "سنقوم أيضًا بعقد مؤتمرات في أماكن عالمية مختلفة لشرح الدليل والتغييرات المتصورة بشكل أوسع والتحاور بشكل أكثر توسعًا. وبجانب التعليقات التي تم تلقيها من خلال هذه الأحداث وأحداث التواصل الأخرى، سيُبقي كل من التلخيص والتحليل موظفي ICANN على إطلاع خلال المرحلة القادمة لتطوير البرنامج، مما يعني تعديل الدليل الحالي".

كما قال أيضًا "وأود انتهاز هذه الفرصة لشكر كل من ساهم بإجاباته في الفترة الأولى من التعليقات العامة. وتتطلع ICANN إلى مواصلة حوار مثمر حول هذا الجانب ينتج عنه تعديلات في عملية تقديم الطلب".

نطاقات gTLD الجديدة والإنترنت
الانفتاح والتغيير والابتكار

بعد سنوات من المناقشات والتفكير، تدخل نطاقات المستوى الأعلى العامة (gTLD) حيز التوسيع. وستتيح مزيدًا من الابتكار والاختيار والتغيير في نظام الإنترنت العالمي الذي يعمل حاليًا بالاعتماد على 21 اسم نطاق فقط من أسماء نطاقات المستوى الأعلى العامة.

وقد تم تطوير مسودة دليل مقدم الطلب مع فرص تلقي التعليقات العامة. ويصف الدليل العمليات الخاصة بمعارضة الطلبات. وكان هناك فحص تقني مفصل، لضمان أمان الإنترنت واستقراره. وسيتم وضع رسم تقييم ولكن سيتم استرداد التكاليف فقط (النفقات المدفوعة حتى الآن وتكاليف معالجة الطلبات وتكاليف أخرى) وستتم مراجعتها بعد الجولة الأولى من تقديم الطلبات. وتعتبر ICANN شركة غير ربحية مُخصصة لتنسيق نظام عناوين الإنترنت. وفي حالة تجاوز الرسم الذي تم جمعه للنفقات، فستتم استشارة المجتمع حول كيفية استخدام هذا الفائض.

ويعد تشجيع المنافسة والاختيار أحد المبادئ التي تأسست ICANN وفقًا لها. وفي عالم يتكون من 1,5 مليار مستخدم للإنترنت (ويتزايد هذا العدد)، فإن التنوع والخيار والمنافسة هي مفتاح رئيسي للنجاح. قد ساعد الإنترنت في دعم زيادات هائلة في الاختيار والابتكار والمنافسة في الأفكار؛ ويمثل توسيع نطاقات gTLD الجديدة فرصة للمزيد.

جهات الاتصال الإعلامي:

أندرو روبنسون
إدلامان (لندن)
هاتف رقم: +44 7921 588 770
عنوان البريد الإلكتروني: andrew.robertson@edelman.com