Skip to main content
Resources

محاضر الاجتماعات | اجتماع لجنة برنامج نطاقات gTLD الجديدة

هذه الصفحة متوفرة باللغات:

تمت ترجمة هذه الوثيقة إلى العديد من اللغات بغرض المعلومات فقط. ويمكن العثور على النص الأصلي والموثوق (بالإنجليزية) من: https://www.icann.org/resources/board-material/minutes-new-gtld-2014-06-06-en

 

ملاحظة: في 10 أبريل 2012، شكّل مجلس الإدارة لجنة برنامج نطاقات gTLD الجديدة، وتألفت من جميع الأعضاء أصحاب الحق في التصويت في المجلس وليس لديهم مصالح متعارضة فيما يخص برنامج نطاقاتgTLD الجديدة. وقد تم منح اللجنة جميع الصلاحيات الخاصة بالمجلس (مع مراعاة القيود التي يضعها القانون، ونظام التأسيس ولائحة أو سياسيةICANN تجاه تضارب المصالح) لممارسة السلطة على مستوى المجلس فيما يخص كافة القضايا التي قد تنشأ فيما يتعلق ببرنامج نطاقاتgTLD الجديدة. تم تحديد النطاق الكامل لسلطة اللجنة في ميثاقها على http://www.icann.org/en/groups/board/new-gTLD.

تم عقد اجتماع اعتيادي للجنة برنامج نطاقاتgTLD الجديدة التابعة لمجلس إدارةICANN عبر الهاتف في 6 يوليو 2014 في تمام الساعة 13:00 بالتوقيت العالمي المنسق.

كان رئيس اللجنة، شيرين شلبي، هو من دعا لعقد هذا الاجتماع على وجه السرعة.

وبالإضافة إلى الرئيس شارك الأعضاء الآتية أسماؤهم في كل الاجتماع أو في جزء منه: فادي شحاتة (الرئيس والمدير التنفيذي لـICANN)، وستيف كروكر (رئيس مجلس الإدارة)، وكريس ديسبين، وبيل غراهام، وأولجا مادريوجا فورتي، وإيريكا مان، وراي بلزاك، وجورج سادوسكي، ومايك سيلبير، وكو وي وو.

واعتذر كلٌ من برونو لانفين وجونزالو نافارو عن الحضور.

كما حضر جون سوينينن (ممثل فرقة عمل هندسة الاتصالات -IETF) وسوزان وولف (ممثلة ﺍﻟﻠﺟﻧﺔ ﺍﻻﺳﺗﺷﺎﺭﻳﺔ ﻟﻧﻅﺎﻡ ﺧﺎﺩﻡ ﺍﻟﺟﺫﺭ) كعضوين غير مصوتين في اللجنة. كما حضرت هيذر درايدن، كمراقب للجنة.

الأمين العام: جون جيفري (المستشار والسكرتير العام).

أما طاقم عمل ومدراءICANN التنفيذيين الحاضرين في الاجتماع بالكامل أو في جزء منه فهم: أكرم عطا الله (رئيس شعبة النطاقات العالميةGDD)؛ وميجان بيشوب (منسق دعم مجلس الإدارة)؛ وميشيل برايت (مدير دعم مجلس الإدارة)؛ وسامانثا إيسنر (كبير المستشارين) ودانيال هالوران (نائب المستشار العام)؛ وجيمي هيدلوند (مستشار الرئيس / المدير التنفيذي)؛ وإليزابيث لو (مستشار خبير)؛ وسايروس نامازي (نائب الرئيس، إشراك صناعةDNS)، واريكا راندال (مستشارة)؛ وإيمي ستاثوس (نائبة المستشار العام)؛ وكريستين يليت (نائبة الرئيس، عملياتgTLD).

الضيف المدعو(عنصر جدول الأعمال1-أ):جيف شميدت(مؤسسةJAS للاستشاريين العالميين)

هذا هو محضر اجتماع لجنة برنامج نطاقاتgTLD الجديدة، والذي انعقد في6يونيو2014.

  1. جدول الأعمال الرئيسي:
    1. تحديث تضارب الأسماء
    2. طلبات إعادة النظر فيما يتعلق بـ ".WINE" و ".VIN"
    3. ‌المراسلات بشأن سلاسل ".HEALTH" والسلاسل ذات الصلة بالصحة
    4. البنود المتبقية من مشورة GAC في بكين وديربان وبيونيس آيريس وسنغافورة: التحديثات والإجراءات
    5. ‌آلية المراجعة المحتملة لتحديدات الخبراء المتصورة غير المتسقة بشأن الاعتراضات على حالة التعارض في السلاسل
    6. توصية BGC بشأن طلب إعادة النظر رقم 13-9، Amazon EU S.á.r.l.
    7. توصية BGC بشأن طلب إعادة النظر رقم 13-10، Commercial Connect, LLC
    8. التحديث المالي لبرنامج نطاقات gTLD الجديدة

 

  1. جدول الأعمال الرئيسي:

    1. تحديث تضارب الأسماء

      تلقت اللجنة تحديثًا بشأن التقدم المحرز لوضع إطار لطرح قضية حالات التضارب بين برنامج نطاقات gTLD الجديدة والاستخدامات الخاصة الحالية لنفس السلاسل، وقد حضر جيف شميدت من مؤسسة JAS للاستشاريين العالميين اللجنة بنظرة عامة حول تقرير مؤسسة JAS، والذي أصدرته ICANN لدراسة حالات تعارض مساحات الأسماء وتقديم نهج شامل للحد من حالات التعارض الحالية والمستقبلية، وأشار أكرم عطا الله إلى أن تقرير مؤسسة JAS، الذي يحمل العنوان "تخفيف مخاطر حالات تعارض مساحات الأسماء DNS" ("تقرير مؤسسة JAS")، قد تم نشره للتعليق العام.

      وقد شمل عرض جيف مناقشة التوصيات الرئيسية في تقرير مؤسسة JAS، بما في ذلك استخدام مفهوم "إعاقة تحت السيطرة" كطريقة لزيادة الوعي بشأن قضية تعارض مساحات أسماء DNS ولمساعدة مشغّلي النظام على تحديد القضايا المحتملة والتخفيف منها. كما لاحظ كذلك أنّ تقرير مؤسسة JAS يوصي بأن تخصص نطاقات TLD والصفحة الرئيسية والمؤسسة والبريد بشكل دائم إنما هي للاستخدام الداخلي وتلقي البند المرجعي رقم 1918 كالحماية/المعاملة لأنها تحمل سلوك تضارب مختلف عن برنامج نطاقات gTLD الجديدة الأخرى.

      كجزء من العرض الذي قدمه إلى اللجنة، فقد ألقى جيف الضوء على التغييرات التي أدخلت على الإطار المقترح في تقرير مؤسسة JAS ردًا على التعليقات العامة والتعقيبات التي وردت من اللجنة الاستشارية للأمان والاستقرار (SSAC)، وأفاد أكرم أنّ النسخة النهائية من تقرير مؤسسة JAS ستنشر خلال مدة قصيرة. كما أشار إلى أن الموظفين سيعدون توصية نهائية لإطار عمل تضارب الأسماء، والتي ستأخذ في الاعتبار التوصيات الواردة في تقرير مؤسسة JAS والتعليقات العامة وأي مشورة من SSAC. وصرح أكرم بأنّ الإطار النهائي المقترح سيُعرض على لجنة المخاطر المنبثقة عن مجلس الإدارة قبل عرضه على اللجنة لتنفيذه.

      وطلبت اللجنة تزويدها بإحاطة أخرى بشأن هذه المسألة خلال اجتماع ICANN في لندن.

      وقد غادر جيف شميدت الاجتماع في ختام المناقشة.

    2. طلبات إعادة النظر فيما يتعلق بـ ".WINE" و ".VIN"

      لقد أعفت هيذر درايدن نفسها من الاجتماع فيما أخذت اللجنة هذا البند بعين الاعتبار في جدول أعمالها.

      وقد قدم الرئيس نظرة عامة حول توصية لجنة حوكمة المجلس (BGC) بشأن طلبات إعادة النظر الثلاثة عشر المقدمة بشأن إجراءات معينة للجنة متخذة للتعامل مع مشورة GAC بشأن ".WINE" و ".VIN". ولاحظ الرئيس أن BGC أوصت برفض طلبات إعادة النظر. وألقت إيمي ستاثوس الضوء على أسباب إعادة النظر المزعومة في الطلبات المختلفة، وأجرت اللجنة مناقشة بشأن توصية BGC، كما قدمت أولجا مادريوجا فورتي ملاحظة بشأن أهمية مبدأ التشغيل رقم 46 الخاص بـ GAC،المتعلق بالتواصل من خلال رئيس GAC.

      بعد ذلك، تنحى كريس ديسيبان وأثنى جورج سادوسكي على القرار المقترح. اتخذت اللجنة الإجراء التالي:

      حيث إنّ الكيانات التسع، التي تضم ممثلين من المفوضية الأوروبية وحكومة المملكة المتحدة والحكومة الفرنسية والحكومة الإسبانية ومنظمات المؤشر الجغرافي المختلفة (وتحديدًا منظمة التسمية المحلية لمنتجي النبيذ والخمر الأصليين واللجنة المهنية لإنتاج الشامبانيا والاتحاد الأوروبي لمناطق النبيذ الأصلية والمكتب الوطني المهني لإنتاج الكونياك والمجلس المهني لإنتاج نبيذ بوردو)، والحكومة الإيطالية والحكومة البرتغالية وحكومة لوكسمبورغ والحكومة السويسرية (إجمالاً، "أصحاب الطلبات")، قد قدّمت طلبات إعادة النظر الثلاثة عشر (الطلبات 14-13 و 14-14 و 14-15 و 14-16 و 14-17 و 14-18 و 14-19 و 14-20 و 14-21 و 14-22 و 14-24 و 14-25 و 14-26 (إجمالاً "الطلبات") لدعوة لجنة برنامج نطاقات gTLD الجديدة ("NGPC") إلى إعادة النظر في واحد أو أكثر من قرارات NGPC التالية: 2014.03.22.NG01 و 2014.04.04.NG01 و 2014.04.04.NG02 و 2014.04.04.NG03 و 2014.04.04.NG04.

      حيث إنّ لجنة حوكمة المجلس ("BGC") أخذت القضايا التي أثيرت في الطلبات بعين الاعتبار.

      حيث إنّ BGC أوصت برفض الطلبات لأن أصحابا الطلبات لم يحددوا أساساً مناسباً لإعادة النظر وتتفق NGPC معها بالرأي.

      تقرر بموجب القرار رقم (2014.06.06.NG01)، اعتماد NGPC لتوصية BGC حول طلبات التوصية 14-13 و 14-14 و 14-15 و 14-16 و 14-17 و 14-18 و 14-19 و 14-20 و 14-21 و 14-22 و 14-24 و 14-25 و 14-26 والتي يمكن العثور عليها على https://www.icann.org/en/groups/board/governance/­reconsideration/14-13/recommendation-european-commission-et-al-14may14-en.pdf [PDF، 230 كيلوبايت].

      صوت جميع الأعضاء في اللجنة في الوقت الحاضر لصالح القرار 2014.06.06NG01.لم يكن برونو لانفين وجونزالو نافارو حاضرين للتصويت على القرارات.وتم تنفيذ القرار.

      حيثيات القرار 2014.06.06.NG01

      1. موجز مختصر

        تقدَّم كل من Afilias Limited وdot Wine Limited وJune Station ذات المسؤولية المحدودة بطلب لنطاق ".WINE" وهم في مجموعة تنافس، كما تقدَّمت Holly Shadow، LLC لنطاق ".VIN". ويقوم أصحاب الطلبات والحكومات والكيانات الوطنية المختلفة والذين يؤكدون على أهمية مزارعي العنب ومنتجي النبيذ والمشروبات الروحية بإجراء طلب توصية بشأن قرار واحد أو أكثر للجنة برنامج نطاقات gTLD الجديد ("NGPC"): (1) 2014.03.22.NG01 ("قرار 22 مارس آذار 2014")، و (2) 2014.04.04.NG01 و 2014.04.04.NG02 و 2014.04.04.NG03 و 2014.04.04.NG04 ("قرارات 4 أبريل نيسان 2014") والتي تتعلق بطلبات ".WINE" و".VIN".

        في قرار 22 مارس آذار 2014، تقبل [قبلت] NGPC مشورة GAC المحددة في سجل GAC للمشورة 2013-09-09.wine and .vin، بما يتفق مع هذه المشورة، وأصدرت التعليمات "بضرورة تناول طلبات ".WINE" و ".VIN" من خلال عملية التقييم العادية."1 كجزء من مداولات NGPC، أخذت NGPC بعين الاعتبار، من بين عدة أمور أخرى، التحليل المستقل لأستاذ القانون الفرنسي جيروم باسا ("التحليل القانوني المستقل") حول هذه المسألة المعقدة من الناحية القانونية والحساسة من الناحية السياسية.

        بعد أن اعتمدت NGPC قرار 22 مارس آذار 2014، في بيانها الرسمي الصادر في سنغافورة، قدمت اللجنة الاستشارية الحكومية ("GAC") المنبثقة من ICANN المشورة لمجلس الإدارة باعتقادها أنّ NGPC قد انتهكت لائحة ICANN، بما في ذلك المادة 11-أ، القسم 1، القسم الفرعي 6، بإخفاقها في منح GAC الفرصة للتعليق على التحليل القانوني المستقل قبل قبول NGPC مشورة GAC فيما يتعلق بطلبات ".WINE" و ".VIN". قدمت GAC المشورة ثانيةً لمجلس الإدارة بشأن "إعادة النظر في المسألة" و "تشجيع مقدمي طلبات [".WINE" و ".VIN" ] والأطراف المعنية للاستمرار في مفاوضاتهم" فيما يتعلق بالضمانات الإضافية للسلاسل المقترحة.2

        في 4 أبريل 2014، ردًا على بيان GAC الرسمي الصادر في سنغافورة، اعتمدت NGPC قرارات 4 أبريل 2014، والتي ذكرت أنّ NGPC: (1) "تستنتج [استنتجت] أنّه لا [لم] توجد عملية انتهاك أو أخطاء بموجب اللائحة الداخلية "فيما يتعلق بقرار 22 مارس آذار 2014، (2) "تصدر [أصدرت] تعليمات للرئيس والمدير التنفيذي، أو من ينوب عنه، بأن تبدأ عملية التعاقد على طلبات ".WINE" و ".VIN" في غضون 60 يومًا من تاريخ نشر هذه القرارات من أجل توفير وقت إضافي للأطراف المتأثرة ذات الصلة للتفاوض، والتي يتم تشجيعها على القيام بذلك؛" و(3) "توصي [أوصت] بأن ينظر مجلس الإدارة بالكامل في الآثار الكبيرة للقضايا المعقدة القانونية وذات الحساسية السياسية مثل تلك التي أثارها أعضاء GAC."3

        في 8 أبريل 2014، و9 أبريل 2014 و18 أبريل 2014، قدم أصحاب الطلبات طلباتهم، ساعين إلى إعادة النظر بالقرارات. وعلى وجه الخصوص، يدعي واحد أو أكثر من أصحاب الطلبات أنّ: (1) القرارات كانت مبنية على معلومات منقولة بما يخالف مبادئ GAC الخاصة بالتشغيل الداخلي؛ و(2) فشل مجلس الإدارة في نظر المعلومات المادية المتاحة في إطار تمرير القرارات؛ و(3) مجلس الإدارة اعتمد على معلومات كاذبة أو مضللة في إطار تمرير القرارات؛ و(4) مجلس الإدارة انتهك لائحة ICANN فيما يتعلق بالتفويض والنظر في المشورة القانونية للخبراء الخارجيين.

        استنتجت BGC أنه لا يوجد أي دليل على أن إجراءات المجلس في اعتماد القرارات تدعم إعادة النظر. وعلى وجه الخصوص، قررت BGC أنّ مجلس الإدارة: (1) أخذ مشورة GAC المقدمة إلى مجلس الإدارة بعين الاعتبار كما ينبغي وفقًا للإجراءات المنصوص عليها في لائحة ICANN ودليل مقدم طلب gTLD، و(2) لم يفشل في نظر أي معلومات مادية في إطار تمرير القرارات، و(3) لم يعتمد على معلومات كاذبة أو مضللة في إطار تمرير القرارات، و(4) لم ينتهك لائحة ICANN فيما يتعلق بالتفويض والنظر في المشورة القانونية للخبراء الخارجيين. بالإضافة إلى ذلك، لاحظت BGC أنّه على الرغم من قلق أصحاب الطلبات بأنّ تفويض ".WINE" و ".VIN" بدون الضمانات التي يفضلها أصحاب الطلبات سيؤثر سلبًا على أصحاب الطلبات، إلا أن ذلك لا يزال غير مؤكد في الوقت الحالي، وبالتالي فهو غير كافٍ لوضع ما يلزم من معايير لائحة التفويض اللازمة لدعم طلبات إعادة النظر. وقد أوصت BGC برفض الطلبات. ووافقت NGPC.

      2. الحقائق

        1. حقائق أساسية ذات صلة

          تقدَّم كل من Afilias Limited وdot Wine Limited وJune Station ذات المسؤولية المحدودة بطلب لنطاق .WINE وهم في مجموعة تنافس، كما تقدمت Holly Shadow، LLC لنطاق .VIN (يُشار إليهم إجمالاً باسم "مقدمو الطلبات")

          في 11 أبريل 2013، قامت GAC، في بيان بكين الرسمي، بتقديم المشورة للمجلس بعدم المضي قدمًا فيما يتعلق بالتقييم الأولي لطلبات .WINE و .VIN، إشارة إلى أن "اعتبارات GAC الأخرى [بشأن هذه السلاسل] قد يكون لها ما يبررها".

          في يوم 18 إبريل 2013، نشرت ICANN بيان بكين وأخطرت المتقدمين رسميًا بالمشورة، ثم أعطت فترة استجابة 21 يومًا لمقدمي الطلبات وفقًا للوحدة 3-1 من دليل مقدم الطلب.

          من 23 أبريل 2013 حتى 4 يونيو 2013، بدأت ICANN في إجراء منتدى للتعليق العام من أجل الحصول على التعقيبات والآراء حول الكيفية التي يتوجب على NGPC التعامل بها مع مشورة GAC فيما يتعلق بسبل الحماية المعمول بها على الفئات الواسعة لسلاسل gTLD الجديدة.

          في 22 مايو 2013، نشرت ICANN ردودًا على بيان بكين، والتي تضمنت ردود مقدمو الطلب على مشورة GAC فيما يتعلق بطلبات .WINE .VIN.4

          في 4 يونيو عام 2013، قبلت NGPC المشورة الواردة في بيان بكين.5

          قامت المنظمات "التسمية المحلية لمنتجي النبيذ والخمر الأصليين ("CNAOC")، والاتحاد الأوروبي لمناطق النبيذ الأصلية ("EFOW")، واللجنة المهنية لإنتاج الشامبانيا، ومعهد سياسات تجارة النبيذ الدولية والمنظمة الخاصة بشبكة المؤشرات الجغرافية الدولية بإرسال خطابات إلى المجلس فيما يتعلق بوجهة نظرهم في تفويض .WINE و .VIN في 19 أبريل 2013 و23 أبريل 2013 و26 أبريل 2013 و20 يونيو 2013 و9 يوليو 2013 على التوالي.

          في 18 يوليو 2013، أخطرت GAC، في بيان ديربان، بأنها واصلت النظر في طلبات .WINE و .VIN، وأنها قد احتاجت إلى 30 يومًا إضافية للبت فيها "نظرًا لتعقد المسألة".

          وقد قام خمارو وادي نابا ومنظمة EFOW ومجلس لونغ أيلند للنبيذ بإرسال خطابات للمجلس فيما يتعلق بوجهة نظرهم في تفويض .WINE و .VIN في 8 أغسطس 2013 و19 أغسطس 2013 و29 أغسطس 2013 على التوالي.

          نيابة عن GAC، قام رئيس GAC بإرسال خطاب مؤرخ 9 سبتمبر 2013 (خطاب 9 سبتمبر 2013) لمجلس الإدارة مشيرًا إلى أنّ GAC قد "أنهت نظرها في سلسلتي ".wine" و ".vin"، وأنها تنصح "بمواصلة الطلبات عن طريق عملية التقييم العادية".7 وقد ذكر في الخطاب أنه "بينما لا يوجد إجماع في GAC بشأن وجود ضمانات محددة، فمن الجدير بالذكر الإشارة إلى أنّ جوهر المسألة يتعلق بالتعامل مع المؤشرات الجغرافية، ولهذا تتنوع الآراء بين أعضاء GAC"، فضلاً عن "أنه لا يوجد اتفاق دولي بين الحكومات حول كيفية التعامل مع المؤشرات الجغرافية ومن ثم، لا يوجد أساس للتوصل إلى اتفاق في GAC بشأن الضمانات التي تقدم حماية إضافية."8 أخيرًا، نوه الخطاب بأنه يمكن أن تنقل GAC أو أعضائها مزيدًا من التفاصيل إلى مجلس الإدارة بشأن طبيعة الخلافات في وجهات النظر.9

          في 10 سبتمبر 2013، وافقت NGPC على المشورة الواردة في بيان ديربان فيما يتعلق بـ .WINE و .VIN (إشارة إلى أنّ GAC احتاجت إلى مزيد من الوقت للنظر في هذه الأمور) وأوضحت أنها على استعداد للاستماع إلى المشورة النهائية من GAC. وعلى الرغم من أنّ NGPC لم تتسلم بعد خطاب 9 سبتمبر 2013، فإنّ NGPC تدرك جيدًا أنها قد تسلمت بريدًا إلكترونيًا من رئيس GAC بتاريخ 10 سبتمبر 2013 مؤكدًا أنّ GAC قد انتهت من نظرها في السلاسل. وقد ذكرت NGPC أنها ستناقش كلا من خطاب 9 سبتمبر 2013 وبريد 10 سبتمبر 2013 في اجتماعٍ لاحقٍ.10

          في 12 سبتمبر 2013، أرسلت المفوضية الأوروبية للمجلس خطابًا تذكر فيه أنها، في رأيها، ترى أنه "ليس هناك أي قرار بالإجماع يلغي المشورة الواردة في بيان بكين والمشورة الواردة في اجتماع GAC في شهر أبريل وهو ما يدل على عدم وجود توافق جديد بشأن هذا الموضوع. كما أعربت المفوضية الأوروبية أيضًا عن قلقها بأن "الضمانات العامة المُعبر عنها في الملحق 1 من بيان بكين ليست محددة بصورة كافية تسمح للشركات غير المرتبطة بقطاع النبيذ، وبالتالي فإنها ليست على اطلاع بخصائص سوق النبيذ العالمي وأهمية المؤشرات الجغرافية، بتشغيل السلسلتين بطريقة آمنة."11

          في 28 سبتمبر 2013، أقرت NGPC باستلام المشورة من GAC في خطاب 9 سبتمبر 2013، وأشارت إلى استعدادها "للسماع من أعضاء GAC بشأن طبيعة الخلافات بوجهات النظر التي تم الإعراب عنها في المشورة عندما حللت NGPC الآراء المجتمعية في مشورة GAC.12 أصدرت NGPC تعليمات إلى الطاقم لتحليل مشورة GAC وآراء المجتمع الأخرى المستلمة لإعداد تحليل وتوصية اجتماع NGPC في بيونيس آيريس، المقرر عقده في نوفمبر 2013.

          في 7 نوفمبر 2013، أرسلت المفوضية الأوروبية إلى المجلس خطابًا آخر، أشارت فيه إلى قلقها بشأن أن تفويض .WINE و .VIN سيبقى "حتى يتم التوصل لاتفاق بين مقدمو الطلب وأصحاب الحقوق ويتم تقديم الحل عادة لمنظمة ICANN من قبل كلا الطرفين كمثال للتعاون الجيد."13 في 15 نوفمبر 2013، أرسلت منظمة الدول الأمريكية خطابًا إلى المجلس تعرب فيه عن قلقها بشأن ضمانات نظام المعلومات الجغرافية الخاصة بـ .WINE .VIN.14

          في 19 نوفمبر 2013، يسّرت ICANN إجراء حوار بين مقدم طلب لـ .VIN والأطراف غير الحكومية الأخرى المتأثرة.

          في 20 نوفمبر 2013، ذكرت GAC في بيانها في بيونيس آيريس أنه:

          يرى بعض الأعضاء، بعد الدراسة لفترات طويلة ومتأنية، أنّ تلك الضمانات الأمنية الحالية المبينة في بيان GAC في بكين، والتي نفذها مجلس ICANN، مناسبة وكافية للتعامل مع احتمالية إساءة استخدام نطاقي gTLD الجديدين ".wine" و ".vin" … عتبر بعض الأعضاء الآخرين أن هذا النقاش لسلاسل .wine و .vin ينبغي أن يتوقف حتى إما أن تضاف ضمانات إضافية كافية لحماية المؤشرات الجغرافية في هذه السلاسل لحماية المستهلكين والشركات التي تعتمد على مثل هذه النظم الجغرافية؛ أو يتم التوصل لأسس مشتركة للحماية العامة لنظم المعلومات الجغرافية عن طريق المحافل الدولية ومجموعة واسعة من الاتفاقيات التجارية الرئيسية.15

          وقد أشارت GAC بصورة أخرى إلى أنّ المجلس قد يرغب في الحصول على تصور واضح للخلفية المعقدة من الناحية القانونية والحساسة من الناحية السياسية في هذا الشأن لأجل النظر في الخطوات التالية المناسبة في عملية تفويض السلسلتين. وقد يرغب أعضاء GAC في أن يقدموا لمجلس الإدارة مزيدًا من التوضيح حول وجهات نظرهم."16

          في 17 ديسمبر 2013، أرسلت الحكومة الأسترالية خطابًا إلى المجلس تشير فيه إلى "أنها تعتبر أنّ الترتيبات الدولية والمحلية الحالية فيما يتعلق بالاستخدام المناسب لنظم المعلومات الجغرافية كافية للسماح بتفويض .wine .vin.17

          في 30 يناير 2014، أرسلت حكومة الولايات المتحدة خطابًا إلى المجلس تشير فيه إلى "أنها تعتبر أن الضمانات الحالية التي وضعتها GAC ووافق عليها مجلس إدارة ICANN توفر الحماية الكافية للتخفيف من التجاوزات المحتملة في تسجيلات اسم النطاق في المستوى الثاني من .wine .vin.18

          في 3 فبراير 2014، أرسل كل من الدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي والنرويج وسويسرا للمجلس خطابًا يوصون فيه بتأجيل تفويض .WINE و .VIN حتى يتم التوصل إلى نتيجة مرضية في المفاوضات الثنائية بين أصحاب الحقوق في نظام المعلومات الجغرافية ومقدمو الطلبات".19

          في 5 فبراير 2014، أعلنت NGPC أنها قد بدأت بإجراء تحليل للخلفية المعقدة قانونياً والحساسة سياسياً لـ [سلاسل .WINE و .VIN] ضمن سياق مشورة GAC من أجل النظر بالخطوات التالية المناسبة لتفويض .WINE .VIN.20 وكان من المقرر أن يتم الانتهاء من التحليل، الذي كان يقوم به جيروم باسا، أستاذ القانون الفرنسي، وقت النظر في الأمر من قبل NGPC في اجتماع ICANN في سنغافورة في مارس 2014.

          في 19 مارس 2014، أرسل البرلمان الأوروبي خطابًا إلى المجلس يدعم وجهات النظر الواردة في بيان الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي بتاريخ 3 فبراير 2014.21

          في 22 مارس 2014، اعتمدت NGPC القرار 2014.03.22.NG01 في اجتماع سنغافورة، حيث إنه يوافق على مشورة GAC المحددة في خطاب 9 سبتمبر 2013 من رئيس GAC، مع إصدار تعليمات لموظفي ICANN لمواصلة عملية التقييم العادية الخاصة بطلبات.WINE .VIN.22

          في 26 مارس 2014، أرسل كل من المفوضية الأوروبية والدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي والنرويج وسويسرا للمجلس خطابًا يعبرون فيه عن وجهة نظرهم بأن هناك عدد كبير من انتهاكات العمليات والأخطاء الإجرائية فيما يتعلق بالقرار الصادر بتاريخ 22 مارس 2014.23

          في 27 مارس 2014، وفي بيان سنغافورة الخاص بها، ذكرت GAC :

          أوضحت GAC قرار NGPC 2014.03.22.NG01. بشأن.wine. .vin . فضلا عن مبرراته. في المداولات النهائية للمجلس، كان هناك عملية انتهاك واحدة على الأقل وأخطاء إجرائية بما في ذلك خرق الفقرة 11-أ، القسم 1، القسم الفرعي 6، التي تنص على:

          6 . إتاحة الفرصة للتعليق. يتعين إتاحة الفرصة للجنة الاستشارية الحكومية إلى جانب المنظمات الداعمة وغيرها من اللجان الاستشارية الحكومية لإبداء التعليقات بشأن أي منشورة خارجية يتم الحصول عليها قبل اتخاذ أي إجراء من قبل مجلس الإدارة.

          وبناء عليه تنصح GAC :

          أن يقوم مجلس الإدارة بإعادة النظر في المسألة قبل تفويض هذه السلاسل. تحتاج GAC أن تأخذ العناصر أعلاه بعين الاعتبار بشكل كامل. في غضون ذلك يعتقد أعضاء GAC المعنيين أنّ مقدمي الطلبات والأطراف المعنية ينبغي تشجيعهم على مواصلة مفاوضاتهم بهدف التوصل إلى اتفاق بشأن هذه المسألة.24

          في 1 أبريل 2014، قام ائتلاف فينو شنتي كلاسيكو بإرسال خطاب إلى المجلس معبرًا عن قلقه في أن يؤثر تفويض نطاقات .WINE و .VIN بصورة سلبية على قدرة المنظمة على الحماية من الاستخدام الاحتيالي للمؤشرات الجغرافية المرتبطة بالنبيذ ومناطق النبيذ التي نقدمها.25 وقد طلب ائتلاف فينو شنتي كلاسيكو من ICANN وGAC إما "تقديم الحماية المناسبة لجميع مناطق النبيذ المتزايدة بما في ذلك المؤشرات الجغرافية … أو سحب نطاقات .WINE .VIN.26

          في 2 أبريل 2014، استلم مجلس الإدارة خطابًا من مجلس إدارة ريوخا؛ 27والاتحاد الأوروبي ودول أعضاء الاتحاد الأوروبي والنرويج وسويسرا28 ومنظمة CIVC29 بشأن تفويض .WINE و .WIN في نطاقات gTLD وقرار 22 مارس 2014.

          في 3 أبريل 2014، استلم مجلس الإدارة خطابًا من خمارو وادي نابا، 30ومجلس لونغ أيلند للنبيذ و31the Instituto dos Vinhos do Douro e Porto 32 بشأن تفويض .WINE و .VIN في نطاقات gTLD وقرار 22 مارس 2014.

          في 4 أبريل 2014، اعتمدت NGPC القرارات 2014.04.04.NG01 و 2014.04.04.NG02 و 2014.04.04.NG03 و 2014.04.04.NG04، حيث إنّ NGPC: (1) "وافقت على مشورة GAC المحددة في بيان سنغافورة حيث إنها تتعلق بالطلبات الخاصة بـ .WINE و .VIN"، (2) استنتجت أنه لا توجد عملية انتهاك أو أخطاء بموجب اللائحة "فيما يتعلق بقرار 22 مارس آذار 2014، (3) "تعطي [أعطت] تعليمات للرئيس والمدير التنفيذي، أو من ينوب عنه، أن يبدأ عملية التعاقد على طلبات .WINE و .VIN في غضون 60 يوما من تاريخ نشر هذه القرارات من أجل توفير وقت إضافي للأطراف المتأثرة ذات الصلة بالتفاوض، والتي يتم تشجيعهم على القيام بذلك؛" و(4)"توصي [أوصت] بأن ينظر مجلس الإدارة بالكامل في الآثار الكبيرة للقضايا المعقدة القانونية وذات الحساسية السياسية مثل تلك التي أثارها أعضاء GAC أو ما إذا كانت هناك أماكن أو منتديات تناسب بشكل أفضل للتصدي لتلك المخاوف مثل تلك التي أثارها أعضاء GAC فيما يتعلق بالطلبات المقدمة من.WINE. .VIN."33

          بعد اعتماد قرارات 4 أبريل 2014، أرسل رئيس مجلس الإدارة خطابًا إلى رئيس GAC يشرح له الإجراءات التي اتخذتها NGPC.34

          في 7 أبريل 2014، أرسل خمارو سانتا باربرا خطابًا لمجلس الإدارة معبرين فيه عن قلقهم بشأن تفويض .WINE و .VIN في نطاقات gTLD دون أي ضمانات إضافية.35

          في 8 أبريل 2014، قامت كل من المفوضية الأوروبية والحكومة البريطانية والحكومة الفرنسية والحكومة الإسبانية ومنظمات المؤشرات الجغرافية بملء طلبات إعادة النظر على التوالي 14-13 و14-14 و 14-15 و 14-16 و 14-18 وطلب إعادة النظر في قرار 22 مارس 2014. وفي نفس اليوم، رفعت الحكومة الإسبانية طلب إعادة النظر 14-17، وقد طلبت إعادة النظر في قرارات 4 أبريل 2014. في 9 أبريل 2014، قامت الحكومة الإيطالية والحكومة البرتغالية وحكومة لوكسمبورغ بملء طلبات إعادة النظر على التوالي 14-19 و 14-14 و 14-21، وطلب إعادة النظر في قرار 22 مارس 2014. في 18 أبريل 2014، قامت الحكومة السويسرية ومنظمات المؤشرات الجغرافية والحكومة الفرنسية والحكومة الإيطالية بملء طلبات إعادة النظر على التوالي 14-22 و 14-23 و 14-24 و 14-25، وطلب إعادة النظر في قرارات 4 أبريل 2014.

          في 18 أبريل، أرسلت EFOW خطابًا إلى مجلس الإدارة تفيد بأنها "قد دعت ثلاثة من مقدمي طلبات [.WINE / .VIN] إلى اجتماع في بروكسل تحت رعاية المفوضية الأوروبية في يومي 15 و16 مايو "وأن هدفها كان التوصل إلى اتفاق قبل نهاية الفترة البالغة 60 يومًا" وأنها تعتقد أن هناك مجالاً للتوصل إلى اتفاق مرض للطرفين والذي سيحدد ضمانات كافية."36

          في 30 أبريل 2014، أرسلت الحكومة النيوزيلندية خطابًا إلى مجلس الإدارة تعبر عن موقفها من طلبات .WINE و .VIN، حيث تفيد إنه "لا توجد مشكلة بشأن التوصية الواردة من لجنة برنامج نطاقات gTLD الجديدة بأن يتم تفويض .wine و .vin دون قيود إضافية.37

          في 5 مايو 2014، أرسلت EFOW خطابًا إلى المجلس تفيد أنها قامت بمتابعة نشيطة على [قرارات 4 أبريل 2014] والتي تدعو الأطراف المتأثرة ذات الصلة بالتفاوض، والذي يتم تشجيعهم على القيام به." وقد فصّلت EFOW التقدم الذي أحرزته في محاولاتها لجدولة الاجتماعات مع المتقدمين. وخلصت إلى أنها تعتقد "أن هناك مجالاً للتوصل إلى اتفاق مرض للطرفين والذي سيحدد ضمانات كافية"، وأنها دعت المجلس والأطراف الأخرى المهتمة بـ ICANN إلى "المساهمة في مفاوضات أصحاب المصلحة المتعددين من أجل ضمان مستوى عال من الشفافية والمساءلة.38

          في 8 مايو 2014، أرسلت الحكومة الأسترالية خطابًا إلى مجلس الإدارة "تؤكد فيه وجهة نظرها بأن الضمانات الحالية، التي اتفقت عليها ICANN لجميع نطاقات gTLD الجديدة، هي مناسبة وكافية للتعامل مع احتمالية إساءة استخدام العناصر المتعلقة بالمؤشرات الجغرافية في هذه النطاقات."

          في 21 مايو 2014، أرسلت وزارة التجارة الأمريكية خطابًا إلى المجلس تؤكد فيه موقفها بشأن طلبات .WINE و .VIN والذي تم إبلاغه مسبقًا إلى مجلس الإدارة في 30 يناير 2014.39 وفي نفس اليوم، أرسل عضو الكونجرس الأمريكي مايك تومسون خطابًا إلى رئيس مجلس إدارة ICANN معبرًا فيه عن موقفه بشأن تفويض .WINE و .VIN في نطاقات gTLD.40

        2. دعاوى أصحاب الطلبات

          يلتمس أصحاب الطلبات إعادة النظر في واحد أو أكثر من القرارات. وعلى وجه الخصوص، يؤكد أصحاب الطلبات إجمالًا أن NGPC:

          1. قد أصدرت قرارات غير مناسبة بناءً على المعلومات المقدمة من رئيس GAC بما يخالف مبدأ التشغيل رقم 47 الخاص بـ GAC.41

          2. انتهكت المادة 6 الواردة بالقسم 9 من لائحة ICANN الداخلية، حيث إنّ رئيس GAC، الذي هو مسؤول اتصال لا يحق له التصويت في NGPC، فشل في إبلاغ GAC بانتظار التصويت على القرار من قبل مجلس الإدارة في 22 مارس 2014.42

          3. فشلت في نظر المراسلات المادية التي تحتوي على خطابات تم إرسالها من الإتحاد الأوروبي وأصحاب مصالح متعددين في إطار واحد أو أكثر من القرارات.43

          4. فيما يتعلق بالتحليل القانوني المستقل للأستاذ الدكتور جيروم باسا:44

            1. خالف المادة 11-أ من اللائحة الداخلية لـICANN.

            2. انتهك المبادئ الواردة في اللائحة الداخلية بشأن العدالة والشفافية والانفتاح.

            3. فشل في النظر في المعلومات المادية الواردة في التحليل القانوني المستقل.

            4. اعتمد على معلومات خاطئة وغير دقيقة

            5. فشل في النظر في المعلومات المادية، وبالتحديد بيان GAC الرسمي الصادر في سنغافورة، في إطار تمرير قرارات 4 أبريل 2014 وفرض مهلة تبلغ مدتها 60 يومًا للمفاوضات التي تجري بين المتقدمين وأصحاب المصلحة بشأن الضمانات الإضافية لـ ".WINE" و ".VIN".45

      3. القضايا

        القضايا تتمثّل فيما إذا كان مجلس الإدارة:

        1. اعتمد على معلومات كاذبة أو مضللة في إسناد قرار 22 مارس 2014 إلى المعلومات المقدَّمة من رئيس GAC التي يقترح أصحاب الطلبات أنها أُرسِلَت بما يخالف مبدأ التشغيل رقم 47 الخاص بـ GAC.

        2. انتهك المادة 6 الواردة بالقسم 9 من لائحة ICANN الداخلية، حيث صرّح أصحاب الطلبات أنّ رئيس GAC، الذي هو مسؤول اتصال لا يحق له التصويت في NGPC، فشل في إبلاغ GAC بقرار مجلس الإدارة الصادر في 22 مارس 2014.

        3. فشل في نظر المراسلات المادية التي تمت في إطار تمرير القرارات.

        4. خالف المادة 11-أ من لائحة ICANN الداخلية فيما يتعلق بالتماس NGPC للتحليل القانوني المستقل واعتمادها عليه.

        5. انتهك مبادئ اللائحة الداخلية للعدالة والشفافية والانفتاح فيما يتعلق بالتماس NGPC للتحليل القانوني المستقل واعتمادها عليه.

        6. فشل في نظر المعلومات المادية المتعلقة بالتحليل القانوني المستقل.

        7. اعتمد على معلومات كاذبة أو مضللة فيما يتعلق بالتحليل القانوني المستقل.

        8. فشل في النظر في المعلومات المادية، بالتحديد بيان GAC الرسمي الصادر في سنغافورة، في إطار تمرير قرارات 4 أبريل 2014 وفرض مهلة تبلغ مدتها 60 يومًا للمفاوضات التي تجري بين المتقدمين وأصحاب المصلحة بشأن الضمانات الإضافية لـ ".WINE" و".VIN".

      4. المعايير ذات الصلة بالنسبة لتقييم طلبات تقييم إعادة النظر

        تدعو لائحة ICANN لجنة حوكمة مجلس الإدارة لتقييم وتقديم توصيات إلى مجلس الإدارة بخصوص طلبات الدراسة (راجع المادة 4 الواردة بالقسم 2 من اللائحة الداخلية). راجعت NGPC ــ الممنوحة صلاحيات مجلس الإدارة في هذه الحالة ــ توصية BGC بشأن الطلبات 14-13 و 14-14 و 14-15 و 14-16 و 14-17 و 14-18 و 14-19 و 14-20 و 14-21 و 14-22 و 14-24 و 14-25 و 14-26 ونظرت فيها كاملة ووجدت أنّ التحليل منطقي.46

      5. التحليل والحيثيات

        1. إشارة أصحاب الطلبات إلى أنّ القرارات كانت مبنية على معلومات منقولة بما يخالف مبدأ التشغيل رقم 47 الخاص بـGAC لا تدعم إعادة النظر.

          استنتجت BGC، وتتفق NGPC معها بالرأي، أنّ أصحاب الطلبات لم يبرهنوا بما فيه الكفاية على أنّ مجلس الإدارة اعتمد على معلومات خاطئة أو غير دقيقة في اعتماد القرارات. ويقترح أصحاب الطلبات أنّ القرارات كانت "مبنية بشكل جزئي على … خطاب رئيس GAC إلى مجلس إدارة ICANN المؤرخ 9 سبتمبر 2013 كجزء من مشورة GAC بشأن ".VIN" و ".WINE"" وأنّ "مثل هذه المواد غير دقيقة و/أو غير صحيحة و/أو مضللة." (الطلب 14-24، § 8، الصفحات من 12 إلى 13، الطلب 14-15، § 8، الصفحات من 9 إلى 10، الطلب 14-20، § 8، الصفحات 5-6.) يدعي أصحاب الطلبات أنّ خطاب رئيس GAC الصادر في 9 سبتمبر 2013 "تم إرساله إلى مجلس إدارة ICANN دون توزيعه على أعضاء GAC أولا"، وأنّ الخطاب لم يكن، في الواقع، يحظى بإجماع من جانب GAC. (الطلب 14-24، § 8، الصفحات من 12 إلى 13، الطلب 14-13، § 6، الصفحة 7.) كما يدعي أصحاب الطلبات أنّ فعل رئيس GAC المتمثّل في إرسال خطاب 9 سبتمبر 2013 خالف مبدأ التشغيل رقم 47 الخاص بـ GAC والذي ينص على أنّ "GAC تعمل على أساس التماس توافق الآراء فيما بين أعضائها… متى تعذر التوافق في الآراء؛ ينقل الرئيس مجموعة الآراء الكاملة التي يعرب عنها أعضاء مجلس إدارة ICANN. ويوضح أصحاب الطلبات أنه بسبب إرسال خطاب 9 سبتمبر 2013 بما يخلف مبادئ التشغيل الخاصة بـ GAC وأنّ الخطاب لم يعكس مشورة بتوافق الآراء في GAC، فكان مضللاً ولم يكن ينبغي لمجلس الإدارة أن ينظر فيه. (الطلب 14-13، § 8، الصفحتان 12 و13.) خلصت BGC إلى أنّ تأكيدات أصحاب الطلبات المتعلقة بمبدأ التشغيل رقم 47 الخاص بـ GAC لا تدعم إعادة النظر.

          ينص القسم 2.1.i من المادة الحادية عشر من اللائحة الداخلية بأنّ GAC"يجوز لها أن ترفع القضايا إلى مجلس الإدارة مباشرة سواء عن طريق التعليق أو المشورة المسبقة، أو عن طريق التوصية بشكل خاص بالإجراء أو وضع سياسة جديدة أو مراجعة السياسات الحالية." (نفس المصدر في § 2.1.i.) الوحدة 3.1 من الدليل تحدد الإطارات التي ستمنح من خلالها مشورة GAC في إطار برنامج نطاقات gTLD الجديدة. وقد بيّنت GAC على وجه الخصوص العناصر التي تشكّل مشورة GAC:

          عمل أعضاء GAC على أساس أنّ أي مشورة صريحة في أي شكل مكتوب تشكّل نوع المشورة المتوقعة في لائحة [ICANN] الداخلية. ومن حيث الممارسة العملية، فإنّ GAC تنتج أنواعًا مختلفة من المشورة الخطية تقدِّمها إلى مجلس الإدارة، تشمل:

          1) الخطابات التي يوقّع عليها رئيس GAC نيابة عن GAC،

          2) البيانات الرسمية والتقارير التي أقرتها GAC في اجتماعات حضر المشاركون فيها شخصيًا وفيما بين الدورات،

          3) وثائق "المبادئ" المهمة التي يتم إعدادها عادة على مدى اجتماعات GAC متلاحقة تتم وجهًا لوجه، و

          4) وثائق "القضايا"، بما فيها وثائق القضايا المؤقتة.47

          عملاً بمبدأ التشغيل رقم 46 الخاص بـ GAC، "تُنقَل المشورة من GAC إلى مجلس إدارة ICANN عبر الرئيس."48

          لاحظت BGC أنّ خطاب 9 سبتمبر 2013 الذي ينص على مشورة GAC بشأن ".WINE" و".VIN" يشكّل مشورة مكتوبة في شكل خطاب وقع عليه رئيس GAC نيابة عن GAC. علاوة على ذلك، تم تقديم خطاب 9 سبتمبر 2013 إلى ICANN وفقًا للإجراء الذي ينظم نقل مشورة GAC على النحو المنصوص عليه في الدليل. وخلصت BGC إلى أنه مع تقديم خطاب 9 سبتمبر باعتباره مشورة GAC، فإنّ ICANN كانت مطالبة بموجب أحكام الدليل واجب التطبيق وفي ظل لائحة ICANN الداخلية بالنظر في ذلك. (الدليل، § 3.1؛ اللائحة الداخلية، المادة 11، § 2.1.j.)

          فيما يتعلق بمخاوف أصحاب الطلبات المتمثّلة في أنّ خطاب 9 سبتمبر 2013 لم ينقل مجموعة وجهات النظر الكاملة التي أعرب أعضاء GAC عنها، لاحظت BGC أنّ خطاب 9 سبتمبر 2013 نقل الآراء المختلفة التي أعرب أعضاء GAC عنها بالنص عليها في الخطاب. علاوة على ذلك، نص خطاب 9 سبتمبر 2013 على أنه "يجوز لـ GAC أو أعضائها أن تنقل مزيدًا من التفاصيل إلى مجلس الإدارة بشأن طبيعة الخلافات في وجهات النظر."49 وتجدر الإشارة إلى أنّ مختلف أعضاء GAC بمن فيهم المفوضية الأوروبية والدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي والنرويج وسويسرا أعربوا عن وجهات نظرهم بشأن ".WINE" و".VIN" عقب خطاب 9 سبتمبر 2013.50 وبالنظر إلى النقاش الذي سرد مزيدًا من التفصيل أدناه، اعتبرت NGPC أنّ هذه المراسلات ذات صلة بصدور القرارات.

        2. إشارة أصحاب الطلبات إلى أنّ رئيسGAC كان ينبغي له إبلاغ أعضاءGAC بقرار مجلس إدارةICANN الصادر في 22 مارس 2014 لا تنطوي على إجراء المجلس مراعاة لإعادة النظر.

          يشير أصحاب الطلبات إلى أنّ تخلف رئيس GAC عن (1) إبلاغ GAC بتواجدها في اجتماعات NGPC ذات الصلة و(2) إبلاغ GAC بقرار مجلس الإدارة الصادر 22 مارس 2014 قبل إعلانه على الملأ يدعم إعادة النظر. هذا وقد خلصت BGC إلى أنّ اقتراحات أصحاب الطلبات لا تؤيد إعادة النظر لأن أصحاب الطلبات يعترضون على سلوك رئيس GAC وليس إجراء أو تقاعس من جانب مجلس إدارة ICANN أو موظفي ICANN، ووافقت NGPC على ذلك. كما لاحظت BGC أنه إلى حد اعتراض أصحاب الطلبات على ما قام به رئيس GAC بصفته منسقًا لا يحق له التصويت أمام المجلس، فينبغي الإشارة إلى أنّ أي عضو مستقل يحق له التصويت في مجلس الإدارة أو منسق لا يحق له التصويت لا يتحدث نيابة عن المجلس أو يعمل لصالحه.51

        3. لم يفشل مجلس الإدارة في نظر المراسلات المادية التي تمت في إطار تمرير القرارات.

          خلصت BGC إلى أنّ NGPC لم تفشل في نظر أي معلومات مادية تم الحصول عليها في إطار تمرير القرارات، ووافقت NGPC على ذلك. ويذهب أصحاب الطلبات إلى أنّ مجلس الإدارة فشل في نظر المعلومات المادية التي تم الحصول عليها في إطار تمرير القرارات، بما في ذلك الخطابات التي أرسلها الاتحاد الأوروبي والمنظمات الحكومية وأصحاب المصلحة الآخرون. (انظر على سبيل المثال الطلب 14-15، § 8، الصفحات 7- 8؛ الطلب 14-17، § 8، الصفحات 7-8.) وعلى وجه التحديد، يشير أصحاب الطلبات إلى أنّ مجلس الإدارة فشل في نظر المراسلات التالية:

          • الخطاب المؤرخ 23 أبريل 2013 الصادر من EFOW
          •  الخطاب المؤرخ 26 أبريل 2013 الصادر من IVC
          •  الخطاب المؤرخ 20 يونيو 013 2 الصادر من معهد سياسات تجارة النبيذ الدولية
          • الخطاب المؤرخ 9 يوليو 2013 الصادر من المنظمة لإحدى شبكات المؤشرات الجغرافية الدولية
          • الخطاب المؤرخ 8 أغسطس 2013 الصادر من خمارو وادي نابا
          • الخطاب المؤرخ 19 أغسطس 2013 الصادر من EFOW
          • الخطاب المؤرخ 29 أغسطس 2013 الصادر من مجلس لونغ أيلند للنبيذ
          • الخطاب المؤرخ 12 سبتمبر 2013 الصادر من المفوضية الأوروبية
          • الخطاب المؤرخ 7 نوفمبر 2013 الصادر من المفوضية الأوروبية
          • الخطاب المؤرخ 15 نوفمبر 2013 الصادر من منظمة الدول الأمريكية
          • الخطاب المؤرخ 3 فبراير 2014 الصادر من الدول أعضاء الاتحاد الأوروبي والنرويج وسويسرا
          • الخطاب المؤرخ 19 مارس 2014 الصادر من البرلمان الأوروبي
          • الخطاب المؤرخ 26 مارس 2014 الصادر من المفوضية الأوروبية
          • الخطاب المؤرخ 2 أبريل 2014 الصادر من مجلس إدارة ريوخا

          هذا وقد قررت BGC أنّ تصريحات أصحاب الطلبات لا أساس لها يدعمها. ووافقت NGPC.

          أولاً، نظرت NGPC جميع المراسلات التي استشهد أصحاب الطلبات بها فيما تداولوه بشأن القرارات. وبالنسبة للقرار المؤرخ 22 مارس 2014، أكدت NGPC أنها نظرت بالفعل هذه المراسلات في المحاضر المعتمدة والأساس المنطقي لهذا القرار.52 أما فيما يتعلق بالقرارات المؤرخة 4 أبريل 2014، فقد صرّحت NGPC بوضوح في تقريرها الأولي لاجتماع لجنة برنامج نطاقات gTLD الجديدة الذي انعقد خلال يومي 3 و4 أبريل 2014 أنّ "NGPC تقر بالمراسلات المستلمة بشأن ".WINE" و".VIN" وذلك منذ اجتماع ICANN الذي احتضنته سنغافورة، بما في ذلك" ــ من بين جملة مراسلات أخرى ــ الخطاب المؤرخ 19 مارس 2014 الصادر من البرلمان الأوروبي والخطاب المؤرخ 26 مارس 2014 الصادر من المفوضية الأوروبية اللذين استشهد أصحاب الطلبات بهما.53 وكان المقصود من القائمة التي قدمتها NGPC أن تكون تمثيلية وليست شاملة، وتلك هي قائمة المراسلات التي نظرتها NGPC . هذا وقد نظرت NGPC جميع المراسلات التي استشهد أصحاب الطلبات بها فيما تداولوه بشأن القرارات المؤرخة 4 أبريل 2014 وأكدت ذلك أيضًا في المحاضر المعتمدة والأساس المنطقي لهذا القرار.54

          علاوة على ذلك، لاحظت BGC أنه حتى لو لم تكن NGPC نظرت كل خطاب مستقل استشهد أصحاب الطلبات به، فإنّ NGPC على وجه التحديد نظرت مجموعة الآراء الواردة في تلك الخطابات في إطار نظرها لمشورة GAC ذات الصلة بطلبات ".WINE" و".VIN". (انظر التقرير الأولي لاجتماع NGPC المؤرخ 22 مارس 2014؛ التقرير الأولي لاجتماع NGPC المؤرخ 3-4 أبريل 2014.)

          فيما يتعلق بالمطالبة المنصوص عليها في الطلب 14-16 المتمثّلة في أنّ مجلس الإدارة فشل في نظر خطابين أرسلتهما المفوضية الأوروبية إلى GAC في 29 يوليو 2013 و19 سبتمبر 2013، لاحظت BGC أنّ هذين الخطابين من ناحية أخرى لم يُرسلا إلى ICANN، فبدلاً من ذلك، تمت معالجتهما وإرسالهما إلى أعضاء GAC فحسب. هذا وتنص المادة الرابعة الواردة بالقسم 2-2-ب من اللائحة الداخلية على أنّ إعادة النظر ليست مناسبة إذا "كان باستطاعة الطرف مقدّم الطلب تقديم المعلومات لينظرها مجلس الإدارة وقت القيام بالإجراء أو رفض القيام به، ولكنه لم يقدِّمها." (اللائحة الداخلية، المادة 4، §2-2-ب) وعلى هذا النحو، فرغم أنّ الخطابات لم تراعى فيما يتعلق بالقرارات، فإنّ NGPC لم تكن على علم بوجود الخطابات ولم يقدَّم أصحاب الطلبات الخطابات إليها.

        4. التفويض والنظر في التحليل القانوني المستقل للأستاذ الدكتور جيروم باسا لا يدعمان إعادة النظر.

          1. لا تسري المادة 11-أ من اللائحة الداخلية لأن مجلس الإدارة لم يلتمس مشورة الأستاذ الدكتور جيروم باسا بخصوص نصوص النظام الداخلي المقتبسة.

            خلصت BGC إلى أنّ مجلس الإدارة لم يخالف القسمين الفرعيين 1-3 و1-6 من المادة 11-أ بلائحة ICANN الداخلية، ووافقت NGPC على ذلك. ويدعي أصحاب الطلبات أنّ مجلس الإدارة خالف القسمين الفرعيين 1-3 و 1-6 من المادة 11-أ وذلك عن طريق: (1) الفشل في التشاور مع GAC قبل التماس المشورة من الأستاذ الدكتور جيروم باسا، و (2) عدم إعطاء GAC فرصة للتعليق على مشورة الأستاذ الدكتور.55 هذا وقد لاحظت BGC أنّ المادة 11-أ من اللائحة الداخلية تسري على مشورة الخبراء الخارجيين التي يجري الحصول عليها بغرض السماح لعملية وضع السياسات وتطويرها داخل ICANN بأن تستفيد من الخبرات الموجودة التي تستقر في القطاع العام أو الخاص ولكنها توجد خارج ICANN. (اللائحة الداخلية، المادة 11-أ، § 1-1) وبما أنّ التحليل القانوني المستقل للأستاذ الدكتور جيروم باسا لم يُلتمَس وذلك بمقتضى المادة 11-أ من اللائحة الداخلية، ترى BGC أنّ ما اقترحه أصحاب الطلبات لا يدعم إعادة النظر.56

            لاحظت BGC أنّ رأي الأستاذ الدكتور جيروم باسا تم الحصول عليه كجزء من عملية تنفيذ برنامج نطاقات gTLD الجديدة، وعملاً على وجه التحديد بالوحدة 3-1 من الدليل. وبما أنّ إجراء NGPC في الحصول على مشورة الأستاذ الدكتور جيروم باسا لم يُلتمَس عملاً بالمادة 11-أ من اللائحة الداخلية، فلم تكن NGPC ملزمة بأن تتيح لـ GAC فرصة التعليق على استبقاء الأستاذ الدكتور أو رأيه بصفته خبيرًا قبل أن تتصرف NGPC بناءً على مشورة GAC بخصوص ".WINE" و.VIN." هذا وتنص الوحدة 3-1 في جزء وثيق الصلة منها على أنّ:

            ICANN ستنظر مشورة GAC بشأن نطاقات gTLD الجديدة في أقرب وقت ممكن. ويجوز لمجلس الإدارة التشاور مع خبراء مستقلين، مثل هؤلاء المعينون لسماع الاعتراضات في إجراء تسوية منازعات نطاقات gTLD الجديدة، في الحالات التي تكون فيها القضايا التي أُثيرت في مشورة GAC وثيقة الصلة بواحدة من مجالات مسائل إجراءات الاعتراض. ولن يؤجل تلقي مشورة GAC معالجة أي طلب (أي لن يتم تعليق الطلب، بل سيستمر عبر مراحل عملية الطلب).

            (الدليل، § 3-1) (مضاف تأكيد). بموجب هذا الحكم، لدى مجلس الإدارة السلطة التقديرية للحصول على رأي خبير مستقل بشأن القضايا المثارة في مشورة GAC. ولم يذكر هذا الحكم مشاورات المجلس مع GAC بعد أن تم الحصول على تحليل مستقل وقبل اتخاذ أي قرار.

          2. نطاق القضايا التي نظرها الأستاذ الدكتور جيروم باسا لا تدعم إعادة النظر.

            فيما يتعلق بادعاء أصحاب الطلبات أن نطاق تحليل الأستاذ الدكتور باسا محدود عمدًا وبالتالي فشله في توفير الرؤى اللازمة لـ NGPC للاستجابة بشكل كافٍ لطلبات GAC، فقد استنتجت BGC أيضًا، وتتفق NGPC معها بالرأي، أن الادعاء لا يدعم إعادة النظر، وقد قررت BGC أنّ أصحاب الطلبات لا يدّعون أنّ الأستاذ الدكتور باسا فشل في تحليل الأسئلة والقضايا المطروحة عليه من قبل مجلس إدارة ICANN والنظر فيها على نحو ملائم. وبدلاً من ذلك، يعترض أصحاب الطلبات على نطاق مهمة الأستاذ الدكتور باسا، فليس ذلك أساساً لإعادة النظر. وكما أشرنا سابقًا، تنص الوحدة 3-1 من الدليل على أنّ مجلس إدارة ICANN، في تقديره، "قد يتشاور مع خبراء مستقلين." كما قد يحدد مجلس الإدارة أيضًا أنّ نطاق تشاوره مع خبراء مستقلين متضمن بالتساوي في هذا الحكم.

          3. مجلس الإدارة لم يفشل في نظر المعلومات المادية المتعلقة بالتحليل القانوني المستقل.

            استنتجت BGC، وتتفق NGPC معها بالرأي، أنّ ادّعاء أصحاب الطلبات فشل مجلس الإدارة في نظر نتائج بعض المواد في التحليل القانوني المستقل غير معتمد، وفي إطار دعم ادعائهم بأنّ بعض النقاط الرئيسية في المشورة التي يقدمها الأستاذ الدكتور باسا قد تم "تجاهلها بشكل كامل من قبل NGPC"، 57 يصرّح أصحاب الطلبات بأنّ NGPC قد فشلت في الاستشهاد بهذه النقاط المحددة في حيثيات القرارات أو على الأقل ذكرها. وقد لاحظت BGC أنه خلافًا لادعاء أصحاب الطلب، لم تنظر NGPC التحليل القانوني المستقل، وينص قرار 22 مارس 2014 على وجه التحديد على أن تنظر NGPC في التحليل القانوني المستقل كجزء لا يتجزأ من مداولاتها بشأن مشورة GAC.58 لا يعني عدم سرد NGPC لكل جملة من التحليل القانوني المستقل أو الاستشهاد بها أنّ NGPC لم تنظر في التقرير بأكمله، فلا يقوم أصحاب الطلبات بالاستشهاد بأي حكم في الدليل أو اللائحة أو على الأقل مطالبة NGPC بالاستشهاد بالتقرير في مجمله.

          4. عدم موافقة أصحاب الطلبات على استنتاجات التحليل القانوني المستقل ليس أساسًا لإعادة النظر.

            قررت BGC، وتتفق NGPC معها بالرأي، أن الخلاف الجوهري لأصحاب الطلبات مع الرأي القانوني للبروفيسور باسا ليس أساسًا لإعادة النظر. يشير أصحاب الطلبات إلى أنّ أجزاء من التحليل القانوني المستقل "خاطئة للغاية" بقدر ما يعتمد الأستاذ الدكتور باسا على المادة 22 بدلاً من المادة 23 في اتفاقية جوانب حقوق الملكية الفكرية المتصلة بالتجارة (اتفاق تريبس) في إطار دعم اكتشافه أن "المؤشر الجغرافي لا يتمتع بحماية مطلقة أو تلقائية ضد أي استخدام لاسم مطابق أو مشابه من قبل طرف ثالث." (الطلب 14-15، § 8، الصفحات 14-15.) لاحظت BGC أن أصحاب الطلبات لا يشيرون إلى أن البروفسور باسا قد اعتمد على معلومات مادية كاذبة أو غير دقيقة، وبدلاً من ذلك، لا يوافق أصحاب الطلبات على عملية البروفسور باسا والرأي القانوني المطلق للخبير. فليس أساساً ملائماً لإعادة النظر.

        5. السماح بوقت إضافي للأطراف المتأثرة للتفاوض ليس بالضبط موضوع طلب إعادة النظر.

          يعترض أصحاب الطلب على قرار مجلس الإدارة الصادر في 4 أبريل 2014 بقدر ما يوجه الرئيس والمدير التنفيذي إلى عدم بدء عملية التعاقد على ".WINE" و".VIN" لمدة 60 يومًا "لتوفير وقت إضافي للأطراف المتأثرة ذات الصلة للتفاوض"، والذي ادّعى أصحاب الطلبات أنّه كان مخالفًا لمشورة GAC.59 استنتجت BGC، وتتفق NGPC معها بالرأي، أنّ أصحاب الطلبات لم يحددوا أساساً مناسباً لإعادة النظر وفقًا للمادة 4 الواردة بالقسم 2.2 من اللائحة الداخلية). (راجع اللائحة الداخلية، المادة الرابعة، § 2.2 .) لا يعد اعتراض أصحاب الطلبات على قرار مجلس الإدارة بتضمين إطار زمني تبلغ مدته 60 يومًا يتم تشجيع الأطراف المتأثرة خلاله على التفاوض أساساً ملائماً لإعادة النظر.

        6. الطلبات سابقة لأوانها.

          لاحظت BGC، وتتفق NGPC معها بالرأي، أنّ الطلبات سابقة لأوانها لأن الأثر السلبي الذي استشهد أصحاب الطلبات به تخمينيّ في الوقت الحاضر وغير كافٍ لدعم إعادة النظر.60 ولكي تتوافر شروط تقديم طلب إعادة النظر في ظل لائحة ICANN الداخلية، يجب أن يثبت كل صاحب طلب أنه قد "تأثر سلبًا" بالقرارات الموجودة في المسألة التي تتناولها الطلبات. (اللائحة الداخلية، المادة الرابعة، § 2.2.) ولم يتحمل أصحاب الطلبات هذا العبء لأن أي "أثر سلبي" يدّعيه أصحاب الطلبات يفترض أنّ ".WINE" و".VIN" قد تم تفويضهما فعليًا دون الضمانات التي يفضلها أصحاب الطلبات. ومع ذلك، عند هذه النقطة لم يتم تفويض أيٍ من ".WINE" أو ".VIN". ففي الواقع، تصدر [أصدرت] NGPC في قراراتها الصادرة في 4 أبريل 2014 "تعليمات للرئيس والمدير التنفيذي، أو من ينوب عنه، بأن تبدأ عملية التعاقد على طلبات ".WINE" و".VIN" في غضون 60 يومًا من تاريخ نشر هذه القرارات من أجل توفير وقت إضافي للأطراف المتأثرة ذات الصلة للتفاوض، والتي يتم تشجيعها على القيام بذلك."61

      6. القرار

        لقد حظيت NGPC بالفرصة للنظر بجميع المواد التي تم تقديمها من قِبل أصحاب الطلبات أو نيابة عنهم أو ترتبط بأي شكل بالطلبات، كما تلاحظ ICANN أنها حظيت بالفرصة للنظر بجميع المراسلات التي تم تقديمها إلى مجلس الإدارة حتى الآن فيما يتعلق بطلبات .WINE .VIN. بعد النظر في جميع المعلومات ذات الصلة المقدمة، استعرضت NGPC وانتهجت توصيات BGC بشأن الطلبات والتي تعتبر جزءًا من هذا الأساس المنطقي والتي يمكن الاطلاع على كامل نصها على https://www.icann.org/en/groups/board/governance/reconsideration/14-13/recommendation-european-commission-et-al-14may14-en.pdf [PDF، 230 كيلوبايت] ومرفق معها المواد المرجعية لتقدمها NGPC بشأن هذه المسألة.

        ولا يوجد ثمة أثر مالي في إقرار توصية BGC على ICANN ولن يؤثر سلبًا على الأمن النظامي واستقرار نظام اسم النطاق ومرونته.

        يشار إلى أن هذا القرار هو من الاختصاصات الإدارية التنظيمية ولا يتطلب إجراء تعليقات عامة.

    3. ‌ج)   المراسلات بشأن سلاسل ".HEALTH" والسلاسل ذات الصلة بالصحة

      ذكرت السيدة كريستين ويليت أنّه تم إرسال العديد من الخطابات إلى اللجنة بشأن الضمانات الإضافية لسلاسل ".HEALTH" والسلاسل ذات الصلة بالصحة، فقد لاحظت أنّ بعض الرسائل تشير إلى أنّه يتعين على اللجنة أن تنظر في الإدخالات في سياق مشورة GAC، التي قبلتها NGPC، للنظر بأخذ آراء المجتمع بعين الاعتبار، وتحسين النتائج للمجتمع، ضمن إطار العمل الحالي، بغض النظر عما إذا كانت تلك المجتمعات قد استخدمت عملية مجتمع ICANN الرسمية حتى تاريخه. وقد ذكّرت كريستين اللجنة بالضمانات الحالية في اتفاقية السجل والتي من شأنها أن تكون قابلة للتطبيق في نطاقات TLD ".HEALTH" ونطاقات TLD ذات الصلة بالصحة. وبعد مناقشة هذه المسألة؛ لم تكن هناك أية اعتراضات حول المضي قدمًا في الطلبات.

    4. البنود المتبقية من مشورة GAC في بكين وديربان وبيونيس آيريس وسنغافورة: التحديثات والإجراءات

      لقد أعادت اللجنة النظر في مناقشتها للبنود المفتوحة في مشورة GAC على النحو الوارد في إعادة جديدة لبطاقة النتائج، وقد اقترحت أولجا مادريوجا فورتي أنّ اللجنة بحاجة إلى وقت إضافي للنظر في مشورة GAC المتعلقة بـ ".RAM" و ".INDIANS"، ووافقت اللجنة على ذلك.

      وقد قدّم كريس ديسبين تحديثًا بشأن الخطوات التالية لتناول العناصر المفتوحة في مشورة GAC المتعلقة بحماية مختصرات المنظمات الحكومية الدولية وهيئتي الهلال الأحمر والصليب الأحمر، في ضوء السياسة الموصى بها لـ GNSO بشأن نفس الموضوع، حيث اقترح كريس على اللجنة إرسال تحديث إلى مجلس GNSO لتوضيح الاختلافات بين مشورة GAC والسياسة الموصى بها لـ GNSO وبدء مناقشة الأساليب المحتملة لتناول هذه الاختلافات، وقد لاحظ إمكان ذلك، فيمكن أن يشمل هذا الخطاب إشارةً إلى إجراءات GNSO التشغيلية التي تسمح لـ GNSO بمراجعة السياسة الموصى بها قبل أن يعتمدها مجلس الإدارة.

      كما ناقشت اللجنة الردود المقترحة على أسئلة GAC على النحو الوارد في بيان سنغافورة الرسمي.

      تقدم جورج سادوكي بالقرار المقترح وأيده بيل غراهام. اتخذت اللجنة الإجراء التالي:

      حيث إنّ اللجنة الاستشارية الحكومية اجتمعت أثناء اجتماعICANN رقم 46 في بكين وأصدرت بيانًا في 11 إبريل 2013 ("بيان بكين").

      حيث إنّ GAC اجتمعت خلال اجتماع ICANN رقم 47 في ديربان وأصدرت بيانًا في 18 إبريل 2013 ("بيان ديربان").

      حيث أنّ GAC اجتمعت خلال اجتماع ICANN رقم 48 في بيونيس آيريس وأصدرت بيانًا في 20 نوفمبر 2013 ("بيان بيونيس آيريس الرسمي").

      حيث إن GAC اجتمعت خلال اجتماع ICANN رقم 49 في سنغافورة وأصدرت بيانًا رسمياً في 27 مارس 2014، والذي تم تعديله في 16 نيسان 2014.

      حيث إنّ لجنة NGPC اعتمدت بطاقات النتائج استجابة لبنود معينة من مشورة GAC، والتي تم تبنيها في 4 يونيو 2013 و10 سبتمبر 2013 و28 سبتمبر 2013 و5 فبراير 2014 و14 مايو 2014 على التوالي.

      حيث إنّ NGPC وضعت نسخة ثانية معدلة من بطاقة النتائج استجابة للبنود المتبقية الواردة في مشورة GAC في بيان بكين الرسمي وبيان ديربان الرسمي وبيان بيونيس آيريس الرسمي، والمشورة الجديدة في بيان سنغافورة الرسمي.

      حيث إنّ NGPC تقوم بهذا الإجراء وفقًا للسلطات الممنوحة إليها من قبل مجلس الإدارة في 10 أبريل 2012، لممارسة سلطة مجلس إدارة ICANN فيما يخص جميع المسائل التي قد تنشأ فيما يتعلق ببرنامج نطاقات gTLD الجديدة.

      تقرر بموجب القرار رقم (2014.06.06.NG02)، تعتمد NGPC بطاقة النتائج التي تحمل العنوان "مشورة GAC (بكين، ديربان، بيونيس آيريس، سنغافورة): الإجراءات والتحديثات (06 يونيو 2014)"، المرفقة على أنها الملحق 1 [PDF، 266 كيلوبايت] بهذا القرار، استجابةً للبنود المفتوحة في مشورة GAC في بكين وديربان وبيونيس آيريس وسنغافورة كما هي مبينة في بطاقة النتائج.

      صوّت جميع الأعضاء في اللجنة لصالح القرار 2014.06.06.NG02. لم يكن برونو لانفين وجونزالو نافارو حاضرين للتصويت على القرارات. وتم تنفيذ القرار.

      حيثيات القرار 2014.06.06.NG02

      تجيز المادة 11 من القسم 2-1 من لائحة ICANN http://www.icann.org/en/about/governance/bylaws#XI لـ GAC "رفع القضايا إلى المجلس مباشرة، سواء عن طريق التعليق أو المشورة المسبقة، أو عن طريق التوصية بشكل خاص بالإجراء أو وضع سياسة جديدة أو مراجعة السياسات الحالية". أصدرت GAC مشورة إلى مجلس الإدارة بشأن برنامج نطاقات gTLD الجديدة عن طريق بيانها الرسمي الصادر في بكين المؤرخ 11 أبريل 2013، وبيانها الرسمي الصادر في ديربان المؤرخ 18 يوليو 2013، وبيانها الرسمي الصادر في بيونيس آيريس المؤرخ 20 نوفمبر 2013، وبيانها الرسمي الصادر في سنغافورة المؤرخ 27 مارس 2014 (كما تم تعديله في 16 أبريل 2014). تتطلب لائحة ICANN الداخلية من مجلس الإدارة أن يأخذ بعين الاعتبار مشورة GAC بشأن مسائل السياسة العامة عند صياغة السياسات واعتمادها. إذا قرر مجلس الإدارة اتخاذ إجراء لا يتوافق مع مشورة GAC، فينبغي عليه إبلاغ GAC وتوضيح أسباب عدم اتباعه لتلك المشورة. ثم يتعين على GAC ومجلس الإدارة التعاون بحسن نية لإيجاد حل مقبول من الطرفين. إذا تعذر التوصل إلى حل، ينبغي على مجلس الإدارة أن يذكر في قراره النهائي سبب عدم اتباع مشورة GAC.

      لقد تناولت لجنة NGPC من قبل بنود مشورة بكين وديربان وبيونيس آيريس الصادرة عن GAC، إلا أن NGPC لا تزال تعمل على بعض هذه البنود. بالإضافة إلى ذلك، أصدرت GAC مشورة جديدة في بيانها الرسمي في سنغافورة ترتبط ببرنامج نطاقات gTLD الجديدة. طولبت NGPC بالنظر في الموافقة على بعض البنود المفتوحة المتبقية من مشورة GAC في بكين وديربان وبيونيس آيريس، والبنود الجديدة الواردة في مشورة سنغافورة، كما هي مبينة في بطاقة النتائج المرفقة المؤرخة 06 يونيو 2014.

      وكجزء من نظرها مشورة GAC، نشرت ICANN مشورة GAC وأبلغت المتقدمين بطلبات رسميًا بالمشورة، مما أدى إلى فترة رد المتقدمين بطلبات لمدة 21 يوماً وفقًا للوحدة 3-1 من دليل المتقدم بطلب. تم نشر بيان مشورة GAC في بكين في 18 أبريل 2013 http://newgtlds.icann.org/en/announcements-and-media/announcement-18apr13-en، وتم نشر مشورة GAC في ديربان في 1 أغسطس 2013 http://newgtlds.icann.org/en/announcements-and-media/announcement-01aug13-en، وتم نشر مشورة GAC في بيونيس آيريس في 11 ديسمبر 2013، وتم نشر مشورة GAC في سنغافورة في 11 أبريل 2014. تتاح مجموعة كاملة من ردود مُقدمي الطلبات على: http://newgtlds.icann.org/en/applicants/gac-advice/.

      بالإضافة إلى ذلك في 23 أبريل 2013، بدأت ICANN في إجراء منتدى للتعليق العام من أجل الحصول على التعقيبات والآراء حول الكيفية التي يتوجب على NGPC التعامل بها مع مشورة اللجنة الاستشارية الحكومية في بكين فيما يتعلق بسبل الحماية المعمول بها على الفئات الواسعة لسلاسل gTLD الجديدة <http://www.icann.org/en/news/public-comment/gac-safeguard-advice-23apr13-en.htm>. ولقد درست لجنة NGPC استجابات المتقدمين بالإضافة إلى تعقيبات المجتمع حول كيفية تنفيذ منظمة ICANN لمشورة الحماية الصادرة عن اللجنة الاستشارية الحكومية في بيان بكين الرسمي في إطار صياغة البنود المتبقية لمشورة GAC.

      كجزء من مداولات NGPC، استعرضت مواد متنوعة، تشمل على سبيل المثال لا الحصر، المواد والمستندات التالية:

      عند اعتماد ردها على البنود المتبقية من مشورة GAC في بيان ديربان وبكين وبيونيس آيريس، والمشورة الجديدة في سنغافورة، درست NGPC تعليقات المتقدمين بطلبات ومشورة GAC المبينة في دليل مقدم طلب نطاقات gTLD الجديدة (AGB) ولائحة ICANN الداخلية. اعتماد مشورة GAC كما هو منصوص عليه في بطاقة الأداء سوف يساعد في حل مسألة مشورة GAC بطريقة تسمح لأكبر عدد من مقدمي طلبات نطاقات gTLD الجديدة بإحراز التقدم بأسرع ما يمكن.

      ليس ثمة تأثيرات مالية متوقعة مرتبطة باعتماد هذا القرار. لن تكون للموافقة على القرار أي تأثير على DNS من حيث الأمن أو الاستقرار أو المرونة.

      كجزء من الوظيفة الإدارية التنظيمية لمنظمة ICANN، نشرت ICANN بيان سنغافورة الرسمي وأبلغت المتقدمين بطلبات رسميًا بالمشورة بتاريخ 11 أبريل 2014. تم نشر بيان بيونيس آيريس الرسمي وبيان ديربان الرسمي وبيان بكين الرسمي في 11 ديسمبر 2013 و18 أبريل 2013 و1 أغسطس 2013 على التوالي. وفي كل حالة، أدى ذلك إلى فترة رد مقدمي الطلبات التي تستغرق 21 يومًا وفقًا للوحدة 3-1 من دليل مقدم الطلب.

    5. ‌آلية المراجعة المحتملة لتحديدات الخبراء المتصورة غير المتسقة بشأن الاعتراضات على حالة التعارض في السلاسل

      استمرت اللجنة في مناقشاتها المتعلقة بآلية المراجعة المحتملة لتحديدات الخبراء المتصورة غير المتسقة بشأن الاعتراضات على حالة التعارض في السلاسل، وقد ذكّرت إيمي ستاثوس اللجنة بمناقشاتها السابقة بشأن الموضوع وقدمت ملخصًا موجزًا عن التعليقات العامة المستلمة بشأن آلية المراجعة المحتملة، فقد لاحظت أنّه لم يكن هناك إجماع واضح من التعليقات العامة بشأن هذه المسألة.

      وطلب كلٌ من جورج سادوكي جورج سادوكي الحصول على توضيح بشأن التفاعل بين آلية المراجعة المحتملة والقضايا التي أثيرت في طلبي إعادة النظر 13-9 و 13-10.

      استمرت اللجنة في مناقشاتها المتعلقة بآلية المراجعة المحتملة لتحديدات الخبراء المتصورة غير المتسقة بشأن الاعتراضات على حالة التعارض في السلاسل، ووافقت اللجنة على مناقشة المسألة إلى حد أبعد من ذلك في اجتماع لاحقٍ.

    6. توصية BGC بشأن طلب إعادة النظر رقم 13-9، Amazon EU S.á.r.l.

      تمت إزالة البند من جدول الأعمال.

    7. توصية BGC بشأن طلب إعادة النظر رقم 13-10، Commercial Connect, LLC

      تمت إزالة البند من جدول الأعمال.

    8. التحديث المالي لبرنامج نطاقات gTLD الجديدة

      قدمت كريستين ويليت تحديثًا للّجنة بشأن الجدول الزمني لبرنامج نطاقات gTLD الجديدة وما ينجم عنه من آثار للتوقعات المالية للبرنامج، وقدمت بعض البيانات بشأن عدد التطبيقات في مختلف مراحل البرنامج، بما في ذلك عدد التطبيقات التي لا تزال في مرحلة تقييم البرنامج، وعدد التطبيقات التي تأثرت بالاعتراضات المعلّقة.

      وألقى عرض كريستين الضوء على بعض موضوعات البرنامج الأخيرة التي لم تُحلّل في التوقعات الأصلية، مثل قضية تعارض الأسماء، فقد قدمت توقعًا للبرنامج من خلال FY17، وأجرت اللجنة مناقشة بشأن المعلومات المالية المقدّمة، بما في ذلك تكاليف إدارة البرنامج المتوقعة.

      طالب بيل غراهام ومايك سيلبير بتزويد اللجنة بمعلومات إضافية لتوضيح الفرق بين توقعات البرنامج الأصلية والتوقعات الحالية، كما طالب ستيف كروكر بالحصول على معلومات إضافية بشأن ما إذا كانت هناك تكاليف معينة غير مدرجة في توقعات البرنامج. ووافقت اللجنة على مناقشة المسألة إلى حد أبعد من ذلك في اجتماع لاحقٍ.

      وبهذا طلب الرئيس اختتام الاجتماع.


1 http://www.icann.org/en/groups/board/documents/resolutions-new-gtld-22mar14-en.htm#1.a.

2 https://gacweb.icann.org/download/attachments/27132037/Final%20Communique%20-%20Singapore%202014.pdf?version=1&modificationDate=1395925159241&api=v2 [PDF، 449 كيلوبايت].

3 https://www.icann.org/en/groups/board/documents/resolutions-new-gtld-04apr14-en.htm.

4 http://newgtlds.icann.org/en/applicants/gac-advice/beijing46.

5 http://www.icann.org/en/groups/board/documents/resolutions-new-gtld-04jun13-en.htm.

6 http://newgtlds.icann.org/en/applicants/gac-advice/durban47.

7 https://www.icann.org/en/news/correspondence/dryden-to-crocker-09sep13-en.pdf. رغم أن تاريخ الخطاب الخاص بمشورة GAC من رئيس مجلس إدارة GAC يشير إلى 9 سبتمبر 2013، إلا أنه لم يتم تسلمه حتى 11 سبتمبر 2013. وحيث إنّ الخطاب لم يتوفر حتى تاريخ 11 سبتمبر، فإنه لا يعتبر جزءًا من أعمال NGPC في 10 سبتمبر 2013.

8 نفس المصدر.

9 نفس المصدر.

10 http://www.icann.org/en/groups/board/documents/resolutions-new-gtld-10sep13-en.htm. على الرغم من أنّ تاريخ الخطاب الوارد من رئيس GAC يرجع تاريخه إلى 9 سبتمبر 2013، إلا أنّ مجلس الإدارة لم يتسلمه حتى 11 سبتمبر 2013. ونتيجة لذلك، فإنه لم يتم النظر فيه كجزءٍ من أعمال NGPC في 10 سبتمبر 2013.

11 http://www.icann.org/en/news/correspondence/kroes-to-chehade-crocker-12sep13-en.pdf [PDF، 158 كيلوبايت].

12 http://www.icann.org/en/groups/board/documents/resolutions-new-gtld-annex-1-28sep13-en.pdf [PDF، 94 كيلوبايت].

13 http://www.icann.org/en/news/correspondence/kroes-to-icann-board-07nov13-en.pdf [PDF، 235 كيلوبايت].

14 http://www.icann.org/en/news/correspondence/kroes-to-icann-board-07nov13-en.pdf [PDF، 235 كيلوبايت].

15 http://newgtlds.icann.org/en/applicants/gac-advice/buenosaires48.

16 نفس المصدر.

17 http://www.icann.org/en/news/correspondence/maurer-to-crocker-17dec13-en.pdf [PDF، 772 كيلوبايت]

18 http://www.icann.org/en/news/correspondence/strickling-to-crocker-30jan14-en

19 http://www.icann.org/en/news/correspondence/steneberg-to-crocker-et-al-03feb14-en.

20 https://www.icann.org/en/groups/board/documents/resolutions-new-gtld-annex-1-05feb14-en.pdf [PDF، 371 كيلوبايت].

21 http://www.icann.org/en/news/correspondence/schulz-to-crocker-et-al-19mar14-en.pdf [PDF، 121 كيلوبايت].

22 http://www.icann.org/en/groups/board/documents/resolutions-new-gtld-22mar14-en.htm#1.a.

23 http://www.icann.org/en/news/correspondence/steneberg-to-icann-board-26mar14-en.pdf [PDF، 142 كيلوبايت]

24 https://gacweb.icann.org/download/attachments/27132037/Final%20Communique%20-%20Singapore%202014.pdf?version=1&modificationDate=1395925159241&api=v2 [PDF، 449 كيلوبايت]

25 http://www.icann.org/en/news/correspondence/zingarelli-to-chalaby-et-al-01apr14-en.pdf[PDF، 501 كيلوبايت].

26 نفس المصدر،في 2.

27 http://www.icann.org/en/news/correspondence/lapuente-to-icann-board-et-al-02apr14-en.

28 http://www.icann.org/en/news/correspondence/steneberg-to-icann-board-02apr14-en.

29 http://www.icann.org/en/news/correspondence/barbier-to-icann-board-02apr14-en.pdf [PDF، 1.23 ميجابايت].

30 https://www.icann.org/en/news/correspondence/reiff-to-crocker-03apr14-en.

31 https://www.icann.org/en/news/correspondence/bate-to-icann-board-03apr14-en.

32 https://www.icann.org/en/news/correspondence/cabral-to-icann-board-03apr14-en.

33 https://www.icann.org/en/groups/board/documents/resolutions-new-gtld-04apr14-en.htm.

34 https://www.icann.org/en/news/correspondence/crocker-to-dryden-04apr14-en.pdf [PDF، 127 كيلوبايت].

35 https://www.icann.org/en/news/correspondence/mclaughlin-to-icann-board-et-al-07apr14-en.pdf [PDF، 92 كيلوبايت].

36 https://www.icann.org/en/news/correspondence/curbastro-to-hickson-18apr14-en.pdf [PDF، 352 كيلوبايت].

37 https://www.icann.org/en/news/correspondence/parkes-to-crocker-30apr14-en.

38 http://www.icann.org/en/news/correspondence/curbastro-to-sahel-beccalli-05may14-en.pdf [PDF، 372 كيلوبايت]

39 https://www.icann.org/en/news/correspondence/strickling-to-crocker-21may14-en

40 https://www.icann.org/resources/correspondence/thompson-to-crocker-2014-05-21-en

41 نظر الطلب 14-13، §§ 3، 6، 8 الصفحات 1-2، 6-7، 12-13؛ الطلب 14-15، § 8، 9-10 ؛ الطلب 14-16، § 8، الصفحات 9-10، الطلب 14-18، § 8، الصفحة 11؛ الطلب 14-19، § 3، 6، 8 الصفحات 1-2، 7، 12 الطلب 14-20، § 8، الصفحات 5-6، الطلب 14-21، §§ 3، 6، 8، الصفحات 2، 7، 12-13، الطلب 14-22، § 8، الصفحات 4-5، الصفحات 5-6؛ الطلب 14-24، § 8، الصفحة 13؛ الطلب 14-25، § 8، الصفحة 11، الطلب 14-26، § 8، الصفحة 6.

42 نظر الطلب 14-13، § 6، الصفحة 10؛ الطلب 14-14، § 3، الصفحة 2؛ الطلب 14-18، § 6، الصفحة 9؛ الطلب 14-19، § 6، الصفحات 9-10، الطلب 14-21، § 6، الصفحة .10

43 نظر الطلب 14-13، §8، الصفحات 11-12؛ الطلب 14-14، § 3، الصفحة 2؛ الطلب 14-15، § 8، الصفحات 6-8؛ الطلب 14-16، § 8، الصفحات 7-9؛ الطلب 14-17، § 8، الصفحات 7-8؛ الطلب 14-18، § 8، الصفحات 10-11؛ الطلب 14-19، § 8، الصفحة 11؛ §، الصفحات؛ الطلب 14-20، § 8، الصفحات 6-9؛ الطلب 14-21، § 8، الصفحات 11-12؛ الطلب 14-22، § 8، الصفحات 3-4، 8; الطلب 14-24، § 8، § الصفحة 12؛ الطلب 14-26، § 8، الصفحة 5.

44 انظر الطلب 14-13، § 6، الصفحات 8-10، 13-16؛ الطلب 14-14، § 3، الصفحة 2؛ الطلب 14-15، § 8، الصفحات 11-16؛ الطلب 14-16، § 8، الصفحات 10-18؛ الطلب 14-17، § 8، الصفحات 8-11؛ الطلب 14-18، § 8، الصفحات 11-13؛ الطلب 14-19، § 6، الصفحات 8-9؛ الطلب 14-20، § 6، الصفحات 4-5؛ الطلب 14-21، § 6، الصفحات 8-10؛ الطلب 14-22، § 8، الصفحات 5-8؛ الطلب 14-24، § 8، الصفحات 13-16)؛ الطلب 14-25، § 8، الصفحات 12-14؛ الطلب 14-26، § 8، الصفحات 6-9.

45 نظر الطلب 14-17، §§ 6، 8، الصفحات 2-3، 7-8؛ الطلب 14-22، §§ 6، 8، الصفحات 2, 8، الطلب 14-24، § 8، الصفحات 8-10؛ الطلب 14-25، § 6، الصفحات 7-9؛ الطلب 14-26، § 8، الصفحة 5.

46 وبعد أن راجعت BGC دعوى إعادة النظر، وإذا اختاروا ذلك، فحينئذِ تقدم للمجلس/NGPC توصية بشأنها للاعتماد وهو ما يؤثر بالإيجاب في مساءلة وشفافية ICANN. كما أنها توفر وسيلة للمجتمع يضمن من خلالها أن كلاً من فريق العاملين والمجلس يتصرفان بما يتفق مع سياسات ولائحة ICANN ونظامها الأساسي.

47 https://gacweb.icann.org/display/GACADV/GAC+Advice (تمت إضافة توكي).

48 https://gacweb.icann.org/display/gacweb/GAC+Operating+Principles

49 نفس المصدر.

50 ظر على سبيل المثال, https://www.icann.org/en/news/correspondence/steneberg-to-crocker-et-al-03feb14-en.pdf [PDF، 279 كيلوبايت], https://www.icann.org/en/news/correspondence/kroes-to-icann-board-07nov13-en.pdf [PDF، 235 كيلوبايت]

51 علاوة على ذلك، لا يوجد في اللائحة الداخلية ما يطالب رئيس GAC بإبلاغ GAC بحضورها في اجتماعات NGPC أو الإبلاغ خلاف ذلك عن القرارات التي تصدرها NGPC. هذا وتمنح اللائحة الداخلية للمنسقين الذين لا يحق لهم التصويت السلطة التقديرية لاستخدام المواد المقدَّمة لهم لأغراض التشاور مع اللجنة الخاصة بهم أو مع المنظمة. ومع ذلك، لا يلزم المنسقون الذين لا يحق لهم التصويت فعل ذلك. (اللائحة الداخلية، المادة السادسة، § 9.5.)

52 http://www.icann.org/en/groups/board/documents/minutes-new-gtld-22mar14-en.htm#1.a

53 http://www.icann.org/en/groups/board/documents/resolutions-new-gtld-04apr14-en.htm

54 http://www.icann.org/en/groups/board/documents/minutes-new-gtld-04apr14-en.htm#1.a.

55 ينص القسم الفرعي 1-3 (ب) من المادة 11-أ على أنّ "في حالة قرر … مجلس الإدارة، بناء على توصية مثل هذه أو ما شابه، أنه يتعين السعي للحصول على نصائح خارجية تتعلق بمسألة واحدة أو أكثر من مسائل السياسة العامة، يقوم مجلس الإدارة، وفقًا لما يراه مناسبًا بالتشاور مع اللجنة الاستشارية الحكومية [GAC] فيما يتعلق بالمصدر الملائم الذي يمكن من خلاله السعي للحصول على المشورة والترتيبات، بما في ذلك تحديد النطاق والعمليات، وذلك من أجل المطالبة بهذه النصائح ومن ثم الحصول عليها."

وينص القسم الفرعي 1-6 من المادة 11-أ على أنه "يتعين إتاحة الفرصة للجنة الاستشارية الحكومية [GAC] إلى جانب المنظمات الداعمة وغيرها من اللجان الاستشارية الحكومية لإبداء التعليقات بشأن أي مشورة خارجية يتم الحصول عليها قبل اتخاذ أي إجراء من قبل مجلس الإدارة."

56 أما القسم الفرعي 1-5 من المادة 11-1 فينص على أنه "يتعين تقديم المشورة الخارجية بمقتضى هذا القسم في نموذج كتابي. وتكون هذه النصائح استشارية وغير ملزمة، ويُراد بها زيادة حجم المعلومات المتوفرة لدى مجلس الإدارة فضلاً عن أي من الهيئات الأخرى التابعة لمنظمة ICANN وذلك حتى يتسنى استخدامها في تنفيذ المسؤوليات الواقعة على عاتقه." ويدفع أصحاب الطلبات بأنّ استخدام كلمة "مسؤوليات" يشير إلى أن المادة 11-أ من القسم 1 تنطبق على مشورة الخبراء التي يتم الحصول عليها لأغراض أخرى غير المساعدة في عملية وضع السياسات. (الطلب 14-13، § 3، الصفحة 3.) ومع ذلك، فإنّ أحكام القسم الفرعي 1-5 تقتصر صراحة على المشورة التي يتم طلبها "وفقًا لهذا القسم."

57الطلب 14-13، § 8، الصفحة 14.

58 https://www.icann.org/resources/board-material/resolutions-new-gtld-2014-03-22-en#1.a.

59 https://www.icann.org/en/groups/board/documents/resolutions-new-gtld-04apr14-en.htm

60 كما يعترض أصحاب الطلبات على اللغة الواردة في قرارات 4 أبريل والتي توصي بأن "ينظر مجلس الإدارة بالكامل في الآثار البالغة للقضايا المعقدة القانونية وذات الحساسية السياسية مثل تلك التي أثارها أعضاء GAC، بما في ذلك ما إذا كانت ICANN هي المكان المناسب لإيجاد حل لهذه القضايا، أو ما إذا كانت هناك أماكن أو منتديات تناسب بشكل أفضل للتصدي لتلك المخاوف مثل تلك التي أثارها أعضاء GAC فيما يتعلق بطلبات.WINE و.VIN". (الطلب 14-17، § 6، صفحة 3؛ الطلب 14-24، § 6، صفحة 10؛ الطلب 14-25، § 6، صفحة 10؛ الطلب 14-26، § 6، الصفحة 3.) ومع ذلك، لا يفسر أصحاب الطلبات كيف تكون هذه التوصية بالضبط موضوع طلب إعادة النظر بموجب لائحة ICANN، وبدلاً من ذلك، يبدو أن أصحاب الطلبات لا يوافقون ببساطة على التوصية، إلاّ أنّ خلافهم الجوهري مع التوصية لا يشكل أساسًا لإعادة النظر.

61 http://www.icann.org/en/groups/board/documents/resolutions-new-gtld-04apr14-en.htm.

minutes-new-gtld-06jun14-ar.pdf  [273 KB]

Domain Name System
Internationalized Domain Name ,IDN,"IDNs are domain names that include characters used in the local representation of languages that are not written with the twenty-six letters of the basic Latin alphabet ""a-z"". An IDN can contain Latin letters with diacritical marks, as required by many European languages, or may consist of characters from non-Latin scripts such as Arabic or Chinese. Many languages also use other types of digits than the European ""0-9"". The basic Latin alphabet together with the European-Arabic digits are, for the purpose of domain names, termed ""ASCII characters"" (ASCII = American Standard Code for Information Interchange). These are also included in the broader range of ""Unicode characters"" that provides the basis for IDNs. The ""hostname rule"" requires that all domain names of the type under consideration here are stored in the DNS using only the ASCII characters listed above, with the one further addition of the hyphen ""-"". The Unicode form of an IDN therefore requires special encoding before it is entered into the DNS. The following terminology is used when distinguishing between these forms: A domain name consists of a series of ""labels"" (separated by ""dots""). The ASCII form of an IDN label is termed an ""A-label"". All operations defined in the DNS protocol use A-labels exclusively. The Unicode form, which a user expects to be displayed, is termed a ""U-label"". The difference may be illustrated with the Hindi word for ""test"" — परीका — appearing here as a U-label would (in the Devanagari script). A special form of ""ASCII compatible encoding"" (abbreviated ACE) is applied to this to produce the corresponding A-label: xn--11b5bs1di. A domain name that only includes ASCII letters, digits, and hyphens is termed an ""LDH label"". Although the definitions of A-labels and LDH-labels overlap, a name consisting exclusively of LDH labels, such as""icann.org"" is not an IDN."