Skip to main content
Resources

ملاحظات | محضر الاجتماع الدوري لمجلس إدارة ICANN

هذه الصفحة متوفرة باللغات:

تمت ترجمة هذه الوثيقة إلى العديد من اللغات بغرض المعلومات فقط. ويمكن العثور على النص الأصلي والموثوق (بالإنجليزية) من: https://www.icann.org/resources/board-material/minutes-2020-10-22-en

وكان الرئيس مارتن بوترمان قد دعا لعقد الاجتماع على الفور.

تم عقد الاجتماع العام الاعتيادي لمجلس إدارة ICANN عبر الهاتف في تشرين الأول (أكتوبر) 2020 الساعة 12:30 بالتوقيت العالمي المنسق.

إلى جانب حضور رئيس مجلس الإدارة، شارك الأعضاء التالي ذكرهم في الاجتماع بالكامل أو في جزء منه: بيكي بير، ورون دا سيلفيا، وسارة دويتش، وكريس دسبين، وأفري دوريا، ورافاييل ليتو إيبارا، ودانكو جيفتوفيتش، وأكينوري ميمورا، ويوران ماربي (الرئيس والمدير التنفيذي)، وأكينوري مايمورا، وماندلا مسيمانج، وإيهاب عثمان، ونايغل روبرتس، وليون سانشيز (نائب الرئيس)، وماثيو شيرز، وتربتي سينها.

وقد شارك منسقو اتصال مجلس الإدارة التالي ذكرهم في الاجتماع بالكامل أو في جزء منه: هارالد ألفستراند (مسؤول اتصال فريق عمل هندسة الإنترنت) ومنال إسماعيل (مسؤولة اتصال اللجنة الاستشارية الحكومية) وميريك كايو (مسؤول اتصال اللجنة الاستشارية للأمن والاستقرار)، وكافيه رنجبار (مسؤول اتصال اللجنة الاستشارية لنظام خادم الجذر).

كان باتريسيو بوبليتي حاضراً كمراقب مدعو.

الأمين العام: جون جيفري (المستشار العام والسكرتير).

  1. جدول أعمال الموافقة:
    1. الموافقة على محضر اجتماع مجلس الإدارة في 10 أيلول (سبتمبر) 2020
    2. تعويض المسؤولين
  2. جدول الأعمال الرئيسي:
    1. التوصيات العالقة لفريق مراجعة المنافسة وثقة المستخدم وخيار المستخدم (CCT-RT)
    2. حماية المنظمات الحكومية الدولية ومختصرات الصليب الأحمر في المستوى الثاني من نظام اسم النطاق
    3. تقديم الشكر إلى كريس ديسبين على خدمته لمجلس إدارة ICANN
    4. تقديم الشكر إلى الجهات الراعية لاجتماع ICANN 69
    5. شكراً للمترجمين الفوريين والعاملين في اجتماع ICANN69
    6. شكر خاص لأعضاء المجتمع
    7. ما يستجد من أعمال
  1. جدول أعمال الموافقة:

    افتتح الرئيس الاجتماع وقدم للبنود المطروحة على جدول أعمال الموافقة. قدم ليتو إيبارا مقترحًا وأيده ليون سانشيز. وطلب الرئيس إجراء تصويت، ثم اتخذ مجلس الإدارة الإجراء التالي:

    تقرر بموجب ما يلي الموافقة على القرارات التالية في جدول أعمال الموافقة الحالي:

    1. الموافقة على محضر اجتماع مجلس الإدارة في 10 أيلول (سبتمبر) 2020

      تقرر بموجب القرار رقم (2020.10.22.01)، أن يوافق مجلس الإدارة على محاضر الاجتماع الخاص لمجلس إدارة ICANN بتاريخ 10 أيلول (سبتمبر) 2020.

    2. تعويض المسئولين

      حيث إنه من الضروري بالنسبة لعمليات ICANN أن تقدم ICANN حزم تعويضات تنافسية للعاملين بها.

      وحيث إن، بيانات السوق المستقلة المقدمة من الخبراء الاستشاريين الخارجيين تشير إلى أن الزيادات الحالية والمقترحة على مبالغ التعويض نائب الرئيس لدعم وضع السياسات ونائب الرئيس للهندسة والمسؤول التنفيذي للمعلومات وتقع تحت أو ضمن هدف ICANN البالغة نسبته 50 إلى 75 في المئة من مجموع التعويضات المالية بناءً على بيانات سوقية مقارنة فيما يخص هذه المناصب.

      وحيث أوصت لجنة التعويضات بأن يوافق مجلس الإدارة على قرارات مجلس الإدارة المقترحة الموضحة أدناه.

      وحيث إن، كل عضو بالمجلس أكد أنه لا تعارض الحزم التعويضية التي تُمنح لأي من مسؤولي ICANN.

      تقرر بموجب القرار رقم (2020.10.22.02) أن يمنح مجلس الإدارة الرئيسَ والمديرَ التنفيذي السلطةَ التقديريةَ لتعديل التعويضات عن العام المالي 2021 اعتبارًا من 1 تموز (يوليو) 2020 لكل من: (ط) أشوين رانجان، نائب الرئيس الأول للهندسة والرئيس التنفيذي للمعلومات؛ و(2) ديفيد أوليف، نائب الرئيس الأول، دعم وضع السياسات؛ وفقًا للدراسة المستقلة حول التعويضات المماثلة، مع مراعاة عدم زيادة رواتبهم الأساسية السنوية بأكثر من 3% للسنة المالية 2021 عن معدلاتها الحالية.

      حيثيات القرار 2020.10.22.02

      يتمثل الهدف من برنامج تعويضات المنظمة هو توفير حزمة تعويض تنافسية. تتمثل فلسفة التعويض العامة للمنظمة في دفع المرتبات الأساسية ضمن نطاق يتراوح بين الشريحتين المئويتين 50 و75 من السوق لمنصب معين.

      ويقيم كل من المسؤولين المعنيين في هذا القرار في الولايات المتحدة، حيث يقيم واحد في منطقة لوس أنجلوس الكبرى والآخر في مقاطعة كولومبيا. اعتبارًا من آب (أغسطس) 2020، تم الإبلاغ عن معدل التضخم في الولايات المتحدة بنسبة 1.3%، في حين ارتفع مؤشر أسعار المستخدم (CPI)، وهو المقياس المتعارف عليه عادة لزيادات تكلفة المعيشة، في منطقة لوس أنجلوس الكبرى بنسبة 2% وزاد في مقاطعة كولومبيا بنسبة 1.6%.

      أشارت بيانات مسح التعويضات1 إلى أن الشريحة المئويةالخمسين من السوق العام لميزانية الجدارة لعام 2020 هي 3.0%. كانت ميزانية السنة المالية 2021 لـ ICANN (من 1 تموز (يوليو) 2020 إلى 30 حزيران (يونيو) 2021) لجميع مراجعات استحقاق التعويضات السنوية لموظفي ICANN بنسبة 3%. بالإضافة إلى ذلك، تُظهر بيانات الجدارة الفعلية ونتائج زيادة الرواتب أنه بشكل عام، قدمت الشركات والمنظمات زيادة في الجدارة بنسبة 3% وزيادة إجمالي الرواتب بنسبة 3.3% في عام 2020.

      واستنادًا إلى البيانات الاقتصادية وبيانات التعويضات أعلاه، وبالنظر إلى مستويات الأداء عالية الجودة للمسئولين، إضافة إلى جميع الأنشطة والمبادرات التي تم وضعها في الخطة الاستراتيجية والتشغيلية الخمسية التي تنادي باستمرار القيادة الرائدة عالية الجودة، فمن الضروري إجراء مراجعة لتعويضات المسئولين وجعلها متماشية مع السوق.

      وقد طلب رئيس ICANN ومديرها التنفيذي أن يتم منحه السلطة التقديرية لزيادة المرتبات الأساسية عن العام المالي 2021 لكل من: (ط) نائب الرئيس الأول للهندسة ورئيس قسم المعلومات؛ و(2) نائب الرئيس الأول، دعم وضع السياسات بنسبة تصل إلى 3% من رواتبهم الأساسية الحالية. وقد أبلغ الرئيس والمدير التنفيذي مجلس الإدارة أيضا أنه يعتزم ممارسة نفس السلطة التقديرية للموظفين مع أعضاء ICANN التنفيذيين العالميين الغير موظفين (الأمر الذي لا يتطلب موافقة مجلس الإدارة). على النحو المنصوص عليه في المعلومات القابلة للمقارنة المقدمة من قبل مستشاري التعويض الخبراء التابعين لـ ICANN، فإن الزيادات المطلوبة لكل من المسؤولين المذكورين هنا تندرج بشكل طفيف تحت أو ضمن ممارسات الأجور المعمول بها في المنظمة. ويتفق مجلس الإدارة مع توصيات الرئيس والمدير التنفيذي.

      سوف تساعد تعديلات الرواتب المقدمة بموجب هذا القرار هؤلاء الموظفين والمنظمة في تحقيق مهمتها وفي ضمان تصرف ICANN للمصلحة العامة.

      سيكون هناك بعض التأثير المالي على المنظمة، ولكن تم توقع هذا التأثير في ميزانية السنة المالية 2021. كما لن يكون لهذا القرار تأثير مباشر على أمن واستقرار ومرونة نظام اسم النطاق.

      علمًا بأن هذه وظيفة إدارية تنظيمية لا تتطلب تعليقات عامة.

    صوت جميع أعضاء مجلس الإدارة الحاضرين لصالح القرار 2020.10.22.01 والقرار 2020.10.22.02. وتمت الموافقة على القرارات.

  2. جدول الأعمال الرئيسي:

    1. التوصيات العالقة لفريق مراجعة المنافسة وثقة المستخدم وخيار المستخدم (CCT-RT)

      قدمت أفري دوريا، بصفتها رئيسة لجنة الفعالية التنظيمية، بند جدول الأعمال ولخصت القرار المقترح. وتم تشكيل فريق مراجعة المنافسة وثقة المستهلك وخيار المستهلك (CCT-RT) في عام 2015 "لفحص إلى أي مدى أدى إدخال gTLDs أو توسيعها إلى تعزيز المنافسة وثقة المستهلك وخيار المستهلك، فضلاً عن فعالية (أ) عملية التطبيق والتقييم، و(ب) الضمانات الموضوعة للتخفيف من المشكلات التي ينطوي عليها الإدخال أو التوسيع". تلقى مجلس الإدارة التوصيات النهائية لفريق مراجعة المنافسة وثقة المستهلك وخيار المستهلك واتخذها في آذار (مارس) 2019. كجزء من الإجراء الذي اتخذه مجلس الإدارة في آذار (مارس) 2019، قرر وضع 17 توصية في حالة معلقة، والتزم باتخاذ مزيد من الإجراءات بشأن هذه التوصيات بعد الانتهاء من الخطوات الوسيطة. وتعتبر 11 توصيات من التوصيات الـ 17 المعلقة جاهزة الآن لاتخاذ إجراء من مجلس الإدارة. أشارت أفري إلى أن مجموعة تجمع مجلس إدارة CCT ولجنة الفعالية التنظيمية قد راجعت التقييم المفصل وأوصت المجلس بالعمل على 11 توصية معلقة كما هو مفصل في هذه الوثيقة.

      قدمت آفري القرار وأيده ماثيو شيرز. طلب الرئيس إجراء التصويت واتخذ مجلس الإدارة الإجراء التالي:

      حيث أن ICANN أُلزِمت بموجب تأكيد الالتزامات أن "تنظم مراجعة من شأنها قياس مدى ما حققه طرح أو توسيع نطاقات gTLD من تعزيز للمنافسة وثقة المستخدم وخيار المستخدم، إضافة إلى فاعلية (أ) عملية تقديم طلبات الحصول على هذه النطاقات وتقييمها، و(ب) ما تم تنفيذه من إجراءات حماية للحد من المشكلات المرتبطة بعملية طرح هذه النطاقات أو توسعها." أُعلن فريق المراجعة بقيادة المجتمع – فريق مراجعة المنافسة وثقة المستهلك وخيار المستهلك (CCT-RT) – في 23 (كانون الأول) ديسمبر 2015 من أجل تحقيق هذه المهمة. يحتوي التقرير الأخير من مراجعة المنافسة وثقة المستخدم واختيار المستخدم ("التقرير النهائي") على 35 توصية إجماع كاملة.

      وحيث أنه بتاريخ 1 آذار (مارس) 2019 اتخذ مجلس إدارة ICANN إجراءً بشأن كل توصية من الـ 35 توصية الصادرة في التقرير النهائي كما هو محدد في بطاقة الأداء بعنوان "توصيات المنافسة وثقة المستخدم وخيار المستخدم CCT النهائية: إجراء مجلس الإدارة (1 آذار (مارس) 2019)" ("بطاقة الأداء لآذار (مارس) 2019").

      وحيث أنه في 1 آذار (مارس) 2019 أيضًا، قرر مجلس الإدارة وضع 17 توصية في حالة معلقة (كليًا أو جزئيًا)، والتزم باتخاذ مزيد من الإجراءات بشأن هذه التوصيات بعد استكمال الخطوات الوسيطة، على النحو المحدد في بطاقة الأداء لشهر آذار (مارس) 2019.

      حيث أنه، منذ ذلك الوقت، شرعت منظمة ICANN في العمل على جميع التوصيات الـ 17 المعلقة، وتنعكس حالة هذا العمل في التقييم التفصيلي المسمى "التوصيات المعلقة الخاصة بتنوير إجراء مجلس الإدارة بشأن مراجعة المنافسة وثقة المستهلك وخيار المستخدم (CCT)" ("التقييم المفصل"). حيثما كان ذلك متاحًا، فإن التقييم المفصل يتضمن معلومات تتعلق بالموارد المطلوبة والمخرجات المتصورة لتنفيذ التحسينات الموصى بها من CCT-RT. كما هو موثق في التقييم المفصل، 11 من أصل 17 توصية معلقة جاهزة الآن لاتخاذ إجراء من مجلس الإدارة.

      حيث إن مجموعة تجمع مجلس إدارة CCT قد راجعت التقييم المفصل لمنظمة ICANN وأوصى مجلس الإدارة بالعمل على 11 توصية معلقة على النحو المفصل فيه. كما انخرطت مجموعة تجمع مجلس إدارة CCT مع مشرفي تنفيذ CCT قبل التوصية بهذا الإجراء.

      تقرر بموجب القرار (2020.10.22.03) أن يتخذ مجلس الإدارة إجراءً بخصوص كل توصية من التوصيات الـ 11 التي صدرت ضمن طيات التقرير النهائي لفريق مراجعة المنافسة وثقة واختيار المستخدمين وفق ما هو محدد في بطاقة الأداء المعنونة "توصيات فريق مراجعة المنافسة وثقة واختيار المستخدمين (CCT-RT) العالقة: إجراء مجلس الإدارة بشأن 11 توصية ("بطاقة قياس أداء تشرين الأول (أكتوبر) 2020"). ويوجه مجلس الإدارة رئيس ICANN ومديرها التنفيذي (أو من ينوبون عنه) باتخاذ كافة الإجراءات الموجهة إلى مؤسسة ICANN ضمن بطاقة الأداء لشهر تشرين الأول (أكتوبر) 2020.

      تقرر بموجب القرار (2020.10.22.04) فيما يخص التوصيات الستة العالقة أن يوجّه مجلس الإدارة الرئيس والمدير التنفيذي أو من ينوب (ينوبون) عنه في ICANN إلى إكمال البنود العالقة واللازمة لإعداد التوصيات لإجراء إضافي لمجلس الإدارة، بأسرع وقت ممكن. كما يوجه مجلس الإدارة الرئيس والرئيس التنفيذي أو من ينوب عنه لتوفير تحديثات منتظمة لمجلس الإدارة من خلال مجموعة تجمع تشاور مجلس الإدارة حول المنافسة وثقة المستخدم فيما يتعلق بحالة ذلك العمل.

      تقرر بموجب القرار (2020.10.22.05) بالنسبة للتوصيات الـ 11 التي وافق عليها مجلس الإدارة بأن يوجّه مجلس الإدارة رئيس ICANN ومديرها التنفيذي أو من ينوب (ينوبون) عنه إلى وضع خطة تنفيذ وتقديم إحاطات دورية حول حالة ما تحقق من إنجازات إلى مجلس الإدارة من خلال مجموعة تشاورات مجلس الإدارة حول المنافسة وثقة المستخدم. ويجب أن تبدأ أعمال التنفيذ التي يمكن تضمينها في خطط العمل الحالية في أقرب وقت ممكن. كما ينبغي إدراج أي توصيات تتطلب موارد وخطط مزمع تنفيذها في عمليات التخطيط التشغيلي وتحديد الميزانيات، بما يسمح للمجتمع بإجراء الدراسة المناسبة وتحديد أولويات العمل المخطط له حسب الاقتضاء.

      صوت جميع أعضاء مجلس الإدارة الحاضرين لصالح القرار 2020.10.22.03 والقرار 2020.10.22.04 والقرار 2020.10.22.05. وتمت الموافقة على القرارات.

      حيثيات القرارين 2020.10.22.03 – 2020.10.22.05

      لماذا يعالج مجلس الإدارة هذه المشكلة؟

      تعتبر المراجعات إجراءات مهمة لتحقيق المساءلة وهي حاسمة للحفاظ على نموذج أصحاب مصلحة متعددين صحي ومساعدة ICANN على تحقيق مهمتها. كما تسهم عمليات المراجعة في ضمان خدمة ICANN للمصلحة العامة. وتُعد هذه المراجعة الأولى للمنافسة وثقة المستهلك وخيار المستهلك (CCT) التي أُطلقت بموجب تأكيد الالتزامات (AoC) أحد الجوانب الهامة لالتزام ICANN بالمراجعة والتقييم المستمرين للنواحي الرئيسية.

      عرض فريق مراجعة المنافسة وثقة المستهلك وخيار المستهلك (CCT-RT) تقريره النهائي وتوصياته إلى مجلس إدارة ICANN في 8 أيلول (سبتمبر) 2018.

      بتاريخ 1 أذار (مارس) 2019، اتخذ مجلس إدارة ICANN إجراءً بشأن التوصيات النهائية الصادرة عن فريق مراجعة المنافسة وثقة المستهلك وخيار المستهلك CCT-RT. ووفقًا للوائح ICANN، نظر مجلس إدارة ICANN في أفضل طريقة للتعامل مع كل توصية، واختار ثلاث فئات من الإجراءات: المقبولة والمعلقة والمعتمدة لأجزاء مختلفة من المجتمع، كما هو موثق في بطاقة الأداء لآذار (مارس) 2019.

      وكجزء من ذلك القرار، التزم مجلس الإدارة باتخاذ مزيد من الإجراءات بشأن التوصيات الـ 17 التي وُضعت في حالة "معلقة"، بعد استكمال الخطوات الوسيطة على النحو المحدد في بطاقة الأداء لشهر آذار (مارس) 2019. تتراوح هذه الخطوات الوسيطة من: إجراء منظمة ICANN لتحليل وتحديد الثغرات في ناحية خاصة من العمل؛ أو الاستعانة بجهة أخرى من أجل إجراء تحليل حول أنواع البيانات المطلوبة؛ أو تقديم تقرير حول ما تم إنجازه من عمل إلى اليوم؛ من ضمن أمور أخرى.

      ما المقترح الذي يجري النظر فيه؟

      يأتي هذا الاقتراح تعزيزًا لقرار مجلس الإدارة 2019.03.01.04، الذي وضع توصيات CCT أرقام 2، 3، 4، 5، 6، 7، 8، 11، 13، 14، 15، 16، 18، 20، 23، 24، 26 في الحالة المعلقة، كليًا أو جزئيًا.

      منذ 1 آذار (مارس) 2019، تشرف مجموعة تجمع مجلس الإدارة المخصصة لجهود CCT (أو CCT Board Caucus Group) على عمل منظمة ICANN في معالجة الإجراءات المفتوحة المتعلقة بالتوصيات الـ 17 المعلقة. قامت منظمة ICANN بتزويد مجلس الإدارة بمعلومات لدعم إجراءات مجلس الإدارة الإضافية لمعالجة 11 من أصل 17 توصية معلقة (انظر التقييم المفصل). حيثما كان ذلك متاحًا، فإن التقييم المفصل يتضمن معلومات عن الموارد اللازمة لتنفيذ توصيات CCT-RT، بالإضافة إلى معلومات عن مسارات التنفيذ والمخرجات ذات الصلة.

      يلزم وقت إضافي لإنهاء الإجراءات المتعلقة بست توصيات معلقة، والتي هي، في بعض الحالات، مرتبطة بملحقات المجتمع. على سبيل المثال، ليس مجلس الإدارة في وضع يسمح له بالنظر في كيفية تحريك أجزاء التفاوض التعاقدي للتوصيتين 14 و15، والتي توصي بتعديلات على الاتفاقيات الحالية للمساعدة في منع إنتهاك نظام اسم النطاق DNS، حيث لا تزال هناك مناقشات مجتمعية جارية للوصول إلى فهم مجتمعي مشترك لإنتهاك نظام اسم النطاق DNS والمصطلحات ذات الصلة. لذلك يلاحظ مجلس الإدارة استمرار الاعتماد على محادثات المجتمع قبل أي إجراء آخر من مجلس الإدارة بشأن هاتين التوصيتين. تم تسجيل تحديثات الحالة بشأن التقدم المحرز في معالجة هذه التوصيات الست المتبقية المعلقة في التقييم المفصل. يلتزم مجلس الإدارة باتخاذ إجراءات بشأن التوصيات المعلقة بمجرد تلقيه المعلومات اللازمة لاتخاذ قرار مستنير، ويوجه منظمة ICANN لتقديم مستجدات التقدم بشأن هذه التوصيات الست المتبقية في الوقت المناسب.

      عند تقييم توصيات CCT-RT المعلقة، تواصلت مجموعة تجمع مجلس إدارة CCT مع مشرفي تنفيذ CCT-RT. مشرفو التنفيذ هم أعضاء فريق المراجعة الذين تطوعوا ليكونوا موردًا لتزويد مجلس الإدارة بتوضيحات حسب الحاجة حول الغرض من التوصيات، والأساس المنطقي لـ CCT-RT، والحقائق التي تؤدي إلى استنتاجات CCT-RT، والجدول الزمني المتصور، و/أو نظر CCT في الشكل الذي يمكن أن تبدو عليه تدابير التنفيذ الناجحة. شاركت مجموعة تجمع مجلس إدارة CCT ومنظمة ICANN مع مشرفي تنفيذ CCT-RT منذ أن أنهى فريق المراجعة عمله على النحو المفصل في صفحة ويكي.

      تحديد الأولويات

      ويجب أن تتم عملية تحديد أولويات التوصيات الصادرة من المجتمع ضمن السياق الأوسع لجميع أعمال ICANN ويجب أن تراعي التأثيرات على المجتمع وعلى موارد منظمة ICANN وعرض النطاق، بالإضافة إلى توافر الموارد (والتي تشمل الأموال) سواء اللازم توافرها مقدمًا فقط، أو بصفة مستمرة". من المهم ضمان أن تشارك جميع قطاعات ICANN في عملية تحديد الأولويات - وهي مجتمع ICANN ومجلس إدارة ICANN ومنظمة ICANN. يجب تضمين أي توصيات تتطلب موارد وخطط كبيرة في عمليات التخطيط التشغيلي وتحديد الميزانيات، بما يسمح للمجتمع بإجراء الدراسة المناسبة وتحديد أولويات العمل المخطط له حسب الاقتضاء.

      التوصيات التي يوافق عليها مجلس الإدارة

      يوافق مجلس الإدارة اليوم على 11 توصية من أصل 17 توصية معلقة: 6 و7 و8 و11 و13 و16 و18 و20 و23 و24 و26. وكل توصية من هذه التوصيات متسقة مع مهمة ICANN، وتخدم المصلحة العامة، وتقع في نطاق اختصاص مجلس الإدارة. يؤثر إجراء مجلس الإدارة اليوم فقط على أجزاء كل من هذه التوصيات الموجهة إلى منظمة أو مجلس إدارة ICANN. أقر مجلس الإدارة في إجرائه في 1 آذار (مارس) 2019 أجزاء من التوصيات الموجهة إلى أجزاء من مجتمع ICANN، ولا يؤثر إجراء اليوم أو يغير "الإقرار" السابق أو أي إجراءات لاحقة اتخذها مجتمع ICANN بشأن تلك التوصيات التي تم إقرارها.

      عند مراجعة التوصية 6، التي تدعو إلى "الشراكة مع الآليات والكيانات المشاركة في جمع بيانات TLD" و"جمع بيانات أرقام تسجيل TLD لكل TLD وأمين سجل على مستوى كل دولة على حدة"، نظر مجلس الإدارة في تحليل الثغرات وتقييم الجدوى الذي تم استلامه من منظمة ICANN (انظر التقييم المفصل). ويلاحظ مجلس الإدارة أن فكرة الشراكة مع الكيانات للحصول على البيانات اللازمة تتوافق مع الردود المتلقاة في التقرير النهائي لـ CCT-RT. تشجع دائرة الأعمال (BC)، على سبيل المثال، ICANN على "الاستفادة من البيانات الطوعية التي يمكن الحصول عليها من الأطراف المتعاقدة والمجتمع والمستخدمين والمسجلين بشكل عام". التعرف على التحديات التي تم تحديدها في تقييم منظمة ICANN (انظر التقييم المفصل): بمعنى آخر، قد يكون من الصعب الحصول على بيانات خدمة دليل التسجيل (RDS) من نطاقات المستوى الأعلى لرموز البلدان ccTLD وأمناء السجلات على مستوى كل دولة على حدة، وقد تكون هناك مناطق معينة حيث يكون التجميع محدودًا، ويوافق مجلس الإدارة على التوصية مع ملاحظة أنه يمكن لمنظمة ICANN بذل أقصى الجهود على المستوى الإقليمي للحصول على بيانات TLD، على أساس تطوعي.

      تدعو التوصية 7 إلى جمع "بيانات استخدام النطاقات من أجل فهم أفضل لتأثيرات النطاقات الموقوفة". يشير مجلس الإدارة إلى الدعم في إجراءات التعليق العام لهذه التوصية. على سبيل المثال، تلاحظ دائرة الملكية الفكرية (IPC) أن "هذه ستكون بيانات مفيدة، لا سيما فيما يتعلق بآثار النطاقات المتوقفة على أصحاب حقوق الملكية الفكرية". مع الاعتراف بأن CCT-RT اقترحت تعريفًا "للتوقيف" ("النطاقات المتوقفة")، يلاحظ مجلس الإدارة أنه لا يبدو أنه يوجد تعريف متفق عليه عالميًا أو تم فحصه من قبل المجتمع، ضمن صناعة اسم النطاق (انظر التقييم المفصل). لأغراض جمع البيانات بشأن هذه التوصية، يدعو مجلس الإدارة منظمة ICANN للتحقيق في التعريفات الحالية لتوقيف النطاقات، بما في ذلك تعريف CCT-RT ومنهجيات جمع البيانات الخاصة بها ومصادر البيانات المحتملة الأخرى، من أجل تقديم تعريف لتوقيف النطاقات، لمراجعة المجتمع ومنهجية وعملية شفافة لجمع البيانات. مع هذا التحفظ، يوافق مجلس الإدارة على هذه التوصية.

      فيما يتعلق بالتوصيتين 8 و11، اللتين تقترحان إجراء استطلاعات دورية للمسجلين بالإضافة إلى استطلاعات رأي المستخدم النهائي، يشير مجلس الإدارة إلى الأسئلة الإضافية التي حددتها منظمة ICANN في تحليل الثغرات الخاص بها (انظر التقييم المفصل) ويلاحظ أن التنفيذ سيتطلب أجزاء مستمرة من استطلاعات المستخدم النهائي للمسجل والمستخدم التي أجريت سابقًا لـ CCT-RT، وتضمين أسئلة وأدوات إضافية لتتبع سلوك مستخدم الإنترنت لتلبية المتطلبات الجديدة من هذه التوصيات. بناءً على المناقشات الأولية مع الموردين المحتملين لهذا المشروع، تميل مواقف المستخدمين تجاه مشهد gTLD إلى التغيير ببطء. يلاحظ مجلس الإدارة الدعم في إجراءات التعليق العام على التقرير النهائي لـ CCT-RT للتوصيتين 8 و11. على سبيل المثال، "تدعم اللجنة الاستشارية الحكومية (GAC) التوصيات الواردة في التقرير النهائي والتي تشجع مجموعة البيانات على تحسين عملية وضع السياسات قبل زيادة عدد نطاقات gTLD الجديدة". كما يقر مجلس الإدارة بالشواغل المعرب عنها فيما يتعلق بالتكاليف المرتبطة بجمع البيانات. على سبيل المثال، تتساءل مجموعة أصحاب المصلحة للسجلات (RysG) عن الفائدة المتصورة لهذه التوصيات، بالنسبة للتكاليف. يلاحظ مجلس الإدارة توصية منظمة ICANN (انظر التقييم المفصل ) على تواتر جهود جمع البيانات هذه. وفقًا لذلك، يوافق مجلس الإدارة على التوصيتين 8 و11 مع ملاحظة أنه يجب إجراء الاستطلاعات على فترات منتظمة لا تقل عن ثلاث سنوات لضمان البيانات الأساسية للتحليل المستقبلي وكذلك لتقليل عبء الاستجابة، نظرًا لطول الاستطلاع ووتيرة التغيرات السلوكية المرتبطة بسوق اسم النطاق.

      التوصية 13 تدعو إلى جمع البيانات بشأن تأثير القيود. في ضوء تنوير تقييم منظمة ICANN (انظر التقييم المفصل)، يلاحظ مجلس الإدارة أن جمع البيانات المتعلقة بوعي المستخدم بقيود التسجيل (الجزء 1) ومستويات ثقة المستخدم في نطاقات TLD مع قيود مقابل تلك التي لا تحتوي على قيود (الجزء 2) يمكن دمجها في الاستطلاعات المستقبلية للمستخدمين النهائيين والمسجلين (انظر التوصيات 8 و11). يستلزم تحديد الارتباط بين معدلات الإنتهاك المنخفضة وسياسات التسجيل الأكثر صرامة (الجزء 3) توسيع أجزاء من دراسة "التحليل الإحصائي لإنتهاك نظام اسم النطاق DNS في نطاقات gTLD". يستلزم تنفيذ الجزء 4 البحث عن البيانات لمساعدة فرق المراجعة المستقبلية على تقييم تكاليف وفوائد قيود التسجيل للأطراف المتعاقدة والجمهور. ينوه مجلس الإدارة بالتوضيح المتلقى من مشرفي تنفيذ CCT-RT ردًا على استفسار مجموعة تجمع مجلس إدارة CCT حول التكاليف والفوائد في سياق هذه التوصية والنتائج المتوقعة من هذه الدراسة. يشير التقييم المفصل إلى أنه يمكن تنفيذ هذه التوصية من خلال دمج أسئلة حول التكاليف والفوائد في جهود جمع البيانات الطوعية المذكورة أعلاه، لا سيما فيما يتعلق بالتوصيتين 8 و11. يتوقع مجلس الإدارة أيضًا أن يتم تقديم مجموعات البيانات هذه إلى فريق المراجعة المستقبلي لإجراء تحليل للتكلفة/الفائدة بناءً على البيانات. ومع ذلك، فإن تحديد كيفية إنفاذ قيود التسجيل أو الاعتراض عليها (الجزء 5) يعتمد بشكل كبير على استعداد الأطراف المتعاقدة لتقديم معلومات عن الإنفاذ. مع التحذير من أن الحصول على بيانات ذات مغزى لتحليل الإنفاذ قد يمثل تحديًا، يمكن أن تسعى منظمة ICANN للحصول على هذه البيانات من خلال استطلاع طوعي. ويلاحظ مجلس الإدارة أن هذا يتماشى مع تعليق الرابطة الوطنية لمجالس الصيدلة (NABP) بأن "هذه البيانات مهمة للحصول عليها، بشرط أن يكون أي نشاط من هذا القبيل طوعيًا". يضيف RySG أنه "إذا رغبت ICANN في الحصول على هذه المعلومات، فيمكنها الحصول عليها من خلال بحث مستقل أو من خلال طلبات الحصول على معلومات طوعية". ويرى مجلس الإدارة أنه من الضروري ضمان أن يتم قبل جهد التجميع هذا التشاور مع الأطراف المتعاقدة بشأن نهج وأساليب إجراء مسح طوعي (أو وسائل أخرى للاتصال بالأطراف المتعاقدة)، لضمان إمكانية جمع البيانات بالشكل الأكثر وضوحًا وفائدة. إدراكًا لتحديات عبء العمل الحالية التي يواجهها المجتمع، يدعو مجلس الإدارة إلى إجراء المسح كمسح تجريبي لضمان إنفاق الموارد بشكل مناسب، نظرًا للطبيعة التطوعية لجهود جمع البيانات هذه. على هذا النحو، ينبغي مراجعة النتائج ومعدلات المشاركة لتحديد ما إذا كان المسح يجب أن يستمر على فترات منتظمة. مع هذه المحاذير، يوافق مجلس الإدارة على التوصية رقم 13.

      تدعو التوصية 16 إلى "الاستفاضة في دراسة العلاقة بين بعض مشغلي السجلات وأمناء السجلات وإنتهاك أمن DNS من خلال البدء في جمع بيانات مستمر، بما في ذلك على سبيل المثال لا الحصر مبادرات الإبلاغ عن أنشطة إنتهاك نظام اسم النطاق (DAAR) التي تديرها ICANN". ويشير مجلس الإدارة إلى التأييد في إجراءات التعليق العام لهذه التوصية. يعلق IPC، على سبيل المثال، على أنه: "تؤيد هذه التوصية بقوة وقد اهتمت منذ فترة طويلة بمزيد من التعمق ورفع الوتيرة في جمع ونشر هذه البيانات والاستجابات العملية للمشاكل التي تم تحديدها". يلاحظ مجلس الإدارة أن منظمة ICANN ستستمر في جمع البيانات وإنشاء تقارير شهرية على أساس مستمر. علاوة على ذلك، يود مجلس الإدارة التأكيد على أن DAAR نفسها ليست ولا يمكن أن تكون أداة امتثال/تنفيذ. بدلاً من ذلك، إنها أداة تراقب قوائم سمعة الطرف الثالث للإشارة إلى التركيز المحتمل لتهديدات أمان DNS. عندما تظهر القيم المتطرفة في بيانات DAAR، فهذا يشير فقط إلى أن هناك حاجة إلى مزيد من التحقيق، وليس أن الامتثال/التنفيذ مبرر. بناءً على ذلك، يوافق مجلس الإدارة على التوصية رقم 16.

      تدعو التوصية 18 إلى جمع البيانات لتنوير "فريق مراجعة WHOIS" بشأن "ما إذا كانت هناك حاجة إلى خطوات إضافية لتحسين دقة WHOIS، وما إذا كان يجب المضي قدمًا في مرحلة تحديد الهوية لمشروع نظام تقارير الدقة (ARS)". كما هو موضح فيالتقييم المفصل، يلاحظ مجلس الإدارة أن هذه التوصية قد تم الوفاء بها بالفعل وأن طلب بيانات شكاوى عدم دقة نظام WHOIS مجهولة المصدر من "أمناء السجلات ومشغلي السجلات ومقدمي خدمات الإنترنت، وما إلى ذلك" يبدو أنه العنصر الوحيد الذي لم يتم إتاحته لفريق مراجعة خدمة دليل التسجيل (RDS-WHOIS2-RT). كما ورد في التقييم المفصل، على الرغم من أن منظمة ICANN لا تمتلك هذه البيانات، فقد أكملت RDS-WHOIS2-RT عملها في أيلول (سبتمبر) 2019 ولم تطلب البيانات قبل إصدار تقريرها النهائي. يلاحظ مجلس الإدارة أنه إذا طلبت مراجعات RDS المستقبلية تقديم تلك البيانات، ستوفر منظمة ICANN المعلومات للمساعدة في تنوير العمل، حسب الاقتضاء. يوافق مجلس الإدارة على هذه التوصية ويلاحظ أنه لا يلزم اتخاذ أي إجراء آخر في هذا الوقت.

      بشأن التوصية 20، التي تقترح تقييم "ما إذا كانت آليات الإبلاغ عن الشكاوى والتعامل معها قد أدت إلى مزيد من الجهود المركزة لمكافحة الإنتهاكات"، يلاحظ مجلس الإدارة أنه بموجب الشروط الحالية لاتفاقيات ICANN مع الأطراف المتعاقدة، لا تتمتع منظمة ICANN بصلاحية المطالبة بالمعلومات التي تكون السجلات غير مطالبة بجمعها أو إرسالها إلى منظمة ICANN. هذا القلق يردده RySG، والذي يصف التوصية بأنها "غير مناسبة لأنها تتعدى الالتزامات التعاقدية لمشغلي السجل". يوضح تحليل منظمة ICANN، على النحو المبين في التقييم المفصل، أنه يمكن الحصول على هذه البيانات من خلال مسح تجريبي طوعي. على غرار التوصية 13 الجزء 5، ينبغي أن يتم قبل جهد الجمع هذا التشاور مع الأطراف المتعاقدة بشأن نهج وطرق إجراء مسح طوعي (أو وسائل أخرى للاتصال بالأطراف المتعاقدة)، وينبغي مراجعة النتائج ومعدلات المشاركة لتحديد ما إذا كان المسح يجب أن يستمر على فترات منتظمة. مع هذه المحاذير، يوافق مجلس الإدارة على هذه التوصية.

      فيما يتعلق بالتوصية 23، التي تدعو إلى جهود جمع البيانات حول نطاقات gTLD الجديدة المشغلة في القطاعات عالية التنظيم، يلاحظ مجلس الإدارة أن منظمة ICANN تقدم حاليًا تقارير عن حجم وطبيعة الشكاوى المستلمة بخصوص نطاقات gTLD المشغلة في القطاعات عالية التنظيم. بينما يمكن إجراء "مراجعة عينة من مواقع الويب الخاصة بالنطاق" بواسطة منظمة ICANN، إلا أن أجزاء من التوصية التي تتضمن نقاط البيانات التالية "الخطوات التي يتخذها مشغلو السجل لإنشاء علاقات عمل مع الهيئات الحكومية أو الصناعية ذات الصلة"؛ "حجم الشكاوى التي يتلقاها المسجلون من الهيئات الحكومية والتنظيمية وممارساتهم المعيارية للرد على تلك الشكاوى"؛ و"البيانات الخاصة بمقارنة معدلات الإنتهاك بين نطاقات gTLD عالية التنظيم والتي وافقت طواعية على التحقق من بيانات الاعتماد والتحقق من صحتها مع نطاقات gTLD تلك شديدة التنظيم والتي لم يتم توافق على ذلك" يجب الحصول عليها من خلال استطلاع طوعي. يتوافق استخدام الاستبيان الطوعي مع التعليقات العامة الواردة على التقرير النهائي لـ CCT-RT. على سبيل المثال، فإن RySG "تحث على أن تكون أي جهود لجمع البيانات طوعية". على غرار التوصيتين 13 (الجزء 5) و20، يجب إكمال الاستطلاع الطوعي باعتباره نموذجًا تجريبيًا ومدخلات المجتمع المطلوبة بشأن نهج وطرق جمع البيانات. يلاحظ مجلس الإدارة أيضًا أن منظمة ICANN ليس لديها وسائل للتواصل مع الباعة الوسطاء. بالنسبة لنقطة البيانات المقابلة، يجب الحصول على ذلك من خلال أمناء السجلات على أساس طوعي. فيما يتعلق بجزء التوصية بإجراء "تدقيق لتقييم ما إذا كانت القيود المتعلقة بامتلاك بيانات الاعتماد الضرورية يتم فرضها من خلال تدقيق أمناء السجلات والبائعين الوسطاء الذين يقدمون نطاقات TLD عالية التنظيم"، يلاحظ مجلس الإدارة أن بيانات منظمة ICANN تظهر أحجامًا غير مهمة من الشكاوى (انظر التقييم التفصيلي)، مما يشير إلى أن هذه منطقة منخفضة المخاطر. بالنظر إلى قيود منظمة ICANN بموجب اتفاقية السجل لإجراء عمليتي تدقيق فقط كل عام، يعتقد مجلس الإدارة أنه من المهم ضمان استخدام هذه الموارد المحدودة للتركيز على الالتزامات التي لها أكبر تأثير محتمل على سلامة وأمن ومرونة نظام اسم النطاق DNS للإنترنت. يوجه مجلس الإدارة منظمة ICANN للاستمرار في مراقبة اتجاهات الشكوى في هذا المجال، والتخطيط للتدقيق إذا تم تحديد أي مخاطر.

      فيما يتعلق بالتوصية 24 أ.، التي تنص على أن منظمة ICANN "تقدم تقريرًا على أساس ربع سنوي عما إذا كانت قد تلقت شكاوى بشأن فشل مشغل السجل في الامتثال إما للإجراءات الوقائية المتعلقة بنطاقات gTLD ذات الوظائف الحكومية المتأصلة أو إجراءات الحماية المتعلقة بالتنمر الإلكتروني"، يلاحظ مجلس الإدارة أن منظمة ICANN تقوم حاليًا بالإبلاغ عن هذه البيانات على أساس شهري. فيما يتعلق بالتوصية 24ب.، التي تنص على إجراء مسح للسجلات لتحديد "1) ما إذا كانت تتلقى شكاوى تتعلق بالتنمر الإلكتروني والادعاء بالارتباط والصلة بالحكومات؛ و2) كيفية تطبيق هذه الإجراءات الوقائية"، يلاحظ مجلس الإدارة أنه بالتوافق مع التوصيات رقم 13 (الجزء 5) و20 و23، ينبغي تجريب جمع البيانات من خلال مسح طوعي: أي، ينبغي مراجعة النتائج ومعدلات المشاركة لتحديد ما إذا كان المسح يجب أن يستمر على فترات منتظمة. مع هذه الملاحظة، يوافق مجلس الإدارة على التوصية 24.

      فيما يتعلق بالتوصية 26، التي توصي بتكرار دراسة على فترات منتظمة للتأكد من تأثير برنامج gTLD الجديدة على التكاليف المطلوبة لحماية العلامات التجارية في DNS الموسع، يلاحظ مجلس الإدارة أنه كما هو مقترح في تقييم منظمة ICANN (انظر التقييم المفصل)، هناك فرصة للتعاون مع الشركاء ذوي الصلة، حسب الاقتضاء، لاكتساب نظرة أعمق على تأثيرات برنامج gTLD الجديدة على إنفاذ العلامات التجارية، باستخدام مزيج من البحث النوعي والكمي. هذا يتماشى مع التعليقات الواردة من RySG في فترة التعليق العام على التقرير النهائي لـ CCT-RT أنه "من الآن فصاعدًا، يجب أن تتخذ ICANN خطوات لضمان تحسين أي دراسات يتم إجراؤها للحصول على بيانات ذات دلالة إحصائية من عينة تمثيلية من المستجيبين." يوافق مجلس الإدارة على هذه التوصية ويشجع على التعاون مع الشركاء المعنيين (حسب الاقتضاء).

      يدرك مجلس الإدارة أن عددًا من التوصيات يعتمد على المشاركة الطوعية لأعضاء المجتمع (مثل التوصيات 6 و8 و11 و13 و20 و23 و24). وإدراكًا أن هذا قد يكون له تأثير على عبء عمل المجتمع وإضافة التعقيد لتحديات عرض النطاق الترددي الحالية، يشدد مجلس الإدارة على الحاجة إلى ضمان الكفاءة في جهود جمع البيانات لتجنب إحداث عبء. على هذا النحو، يجب على منظمة ICANN تحديد أوجه التآزر وتبسيط جهود جمع البيانات على النحو المطلوب في هذه التوصيات المعتمدة من أجل زيادة الموارد والحفاظ على عرض النطاق الترددي للمجتمع.

      مَنْ الذين أُجريت معهم مشاورات من أصحاب المصلحة أو من الأطراف الأخرى؟

      تم نشر التقرير النهائي لـ CCT-RT لأجل التعليقات العامة لتنوير إجراء مجلس الإدارة بشأن التوصيات النهائية لـ CCT-RT. وقد تم افتتاح إجراءات التعليق العام على التقرير النهائي في 8 تشرين الأول (أكتوبر) 2018، وأغلقت في 11 كانون الأول (ديسمبر) 2018، وأثمرت عن إجمالي تسع مساهمات من المجتمع، وتم النظر فيها بعناية خلال تقييم التوصيات النهائية التي نتج عنها إجراء مجلس الإدارة بشأن التقرير النهائي بتاريخ 1 آذار (مارس) 2019. أشار ملخص التعقيبات الواردة على تقرير المنافسة وثقة المستخدم وخيار المستخدم النهائي إلى أن المجتمع كان منقسم الرأي حول التقرير.

      لا حاجة لمزيد من التشاور مع المجتمع.

      تشاور مجلس الإدارة أيضًا، من خلال مجموعة التجمع التابعة لمجلس CCT، مع مشرفي تنفيذ CCT-RT للحصول على بعض الإيضاحات للمساعدة في تنوير عمل مجلس الإدارة. وتتوفر معلومات حول تلك التفاعلات هنا.

      هل توجد آثار أو عواقب مالية على ICANN (كالخطة الاستراتيجية أو خطة التشغيل أو الموازنة) أو على المجتمع و/أو الجمهور؟

      سوف يكون لتنفيذ توصيات CCT-RT التي وافق عليها مجلس الإدارة تأثير على أنشطة المنظمة ونفقاتها أثناء التنفيذ وعلى أساس مستمر. ومن المتوقع أن يتوجب تضمين أي توصيات تتطلب موارد وميزانية كبيرة في عمليات التخطيط التشغيلي وتحديد الميزانيات، بما يسمح للمجتمع بإجراء الدراسة المناسبة وتحديد أولويات العمل المخطط له حسب الاقتضاء.

      هل هناك تأثيرات سلبية أو إيجابية على المجتمع؟

      سوف يسهم اتخاذ إجراء بشأن هذه التوصيات في ضمان وفاء ICANN بالتزاماتها المتعلقة بمعالجة قضايا المنافسة وحماية المستخدم وفقًا لنطاقات gTLD الجديدة. وقد يكون للإجراءات المحتملة الناجمة عن هذه التوصيات تأثير على عرض نطاق وموارد المجتمع، بالإضافة إلى العمل الآخر المستمر.

      هل توجد أية مشكلات تتعلق بنظام DNS من حيث الأمان أو الاستقرار أو المرونة؟

      ومن غير المتوقع أن يكون لإجراء مجلس الإدارة هذا أي تأثير مباشر على أمن واستقرار ومرونة نظام اسم النطاق، على الرغم من أن النتائج قد يكون لها تأثير في المستقبل.

      هل يقع هذا الإجراء ضمن مهمة ICANN؟ كيف يتعلق بالمصلحة العامة الشاملة؟

      يقع هذا الإجراء ضمن مهمة واختصاص ICANN ويحقق المصلحة العامة حيث يعد إنجازًا لالتزام أساسي أبرم في 2009 ضمن تأكيد الالتزامات، وتجسد الآن في لوائح ICANN الداخلية. وتعد مراجعات ICANN جزءًا هامة وأساسية في كيفية تمسك ICANN بالتزاماتها. علمًا بأن نطاق هذه المراجعة مرتبط جذريًا بقيم ICANN الجوهرية لطرح وتعزيز المنافسة في تسجيل أسماء النطاقات.

      هل هذه عملية سياسة محددة داخل المنظمات الداعمة في ICANN أو قرار الوظيفة الإدارية التنظيمية في ICANN الذي يتطلب تعليقًا عامًا أو لا يتطلب تعليقًا عامًا؟

      تم تلقي التعليقات العامة على التقرير النهائي لـ CCT-RT.

    2. حماية المنظمات الحكومية الدولية ومختصرات الصليب الأحمر في المستوى الثاني من نظام اسم النطاق

      قدم كريس ديسبين بند جدول الأعمال وقرأ أجزاء من القرار في المحضر. قدمت كريس القرار وأيده بيكي بير‎. طلب الرئيس إجراء التصويت واتخذ مجلس الإدارة الإجراء التالي:

      حيث إنه، في 30 نيسان (أبريل) 2014، اعتمد مجلس الإدارة توصيات GNSO تلك من حمايات IGO-INGO لمنظمة GNSO في جميع عمليات وضع السياسات (PDP) لنطاقات gTLD التي لا تتعارض مع مشورة GAC، وطلب مزيدًا من الوقت للنظر في توصيات PDP المتبقية، وخطط لتسهيل المناقشة بين الأطراف ذات الصلة لتوفيق الاختلافات المتبقية.

      حيث أنه بعد اقتراح مجلس الإدارة لإجراء حوار مُيسر بين GAC وGNSO، عقد ممثلو GAC وGNSO نقاشًا في ICANN58 في آذار (مارس) 2017.

      وحيث أن لجنة GAC أوصت لاحقًا مجلس الإدارة "بمتابعة تنفيذ (1) نظام دائم لإرسال الإشعارات إلى المنظمات الحكومية الدولية فيما يتعلق بتسجيل المستوى الثاني للسلاسل التي تتطابق مع المختصرات و(2) نظام مواز لإرسال الإشعارات للمسجلين لفترة زمنية محدودة، وذلك تماشيًا مع كل من مشورة GAC السابقة وتوصيات GNSO".

      وحيث أوصت لجنة GAC أيضًا مجلس الإدارة "باستخدام نفس الآليات التكميلية المحايدة من ناحية التكلفة ... لحماية مختصرات IGOs لحماية مختصرات اللجنة الدولية للصليب الأحمر (ICRC/ CICR) والاتحاد الدولي للجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر (IFRC/ FICR)" (تم تدوين ذلك لاحقًا في متابعة بيان GAC الرسمي بشأن المشورة السابقة بتضمين الاسم المختصر MKKK أيضًا).

      وحيث إن توصيات عملية وضع السياسات لسنة 2013 لمنظمة GNSOدعت إلى الإضافة المجمعة للمعرفات التالية إلى مكتب مقاصة العلامات التجارية: (1) المختصرات الخاصة بـ 192 منظمة حكومية دولية في قائمة المنظمات الحكومية الدولية التي أعدتها GAC وقدمت إلى ICANN في آذار (مارس) 2013 (بلغتين)؛ و(2) الأسماء الكاملة والمختصرات التالية المرتبطة بالحركة الدولية للصليب الأحمر (اللجنة الدولية للصليب الأحمر، وCICR، وCICV، وMKKK والاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، FICR (باللغة الإنجليزية، وكذلك باللغات الوطنية الخاصة بكل منها)، واللجنة الدولية للصليب الأحمر والاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر (في 6 لغات رسمية للأمم المتحدة))؛ بحيث يمكن للمنظمات الحكومية الدولية ذات الصلة والصليب الأحمر المشاركة في مرحلة الإخطار الإلزامي بشكاوي العلامات التجارية لمدة 90 يومًا لكل إطلاق لنطاق gTLD جديد.

      حيث أنه، في 27 كانون الأول (يناير) 2019، اعتمد مجلس الإدارة التوصيات التوافقية المعتمدة من قبل مجلس GNSO من مجموعة عمل عملية وضع سياسات IGO-INGO المعاد تشكيلها فيما يتعلق بحمايات المستوى الثاني للأسماء الكاملة للجمعيات الوطنية للصليب الأحمر، وبالتالي حل دائم لمسألة حمايات السياسة المناسبة لأسماء الجمعيات الوطنية هذه.

      وحيث إنه في 18 نيسان (أبريل) 2019 وافق مجلس GNSO على 4 من أصل 5 توصيات متفق عليها من عملية وضع السياسات لوصول المنظمات الدولية الحكومية-المنظمات الدولية غير الحكومية إلى آليات حماية الحقوق التصحيحية IGO-INGO وبعد ذلك وافق على تعديل على عملية وضع سياسات مراجعة جميع آليات حماية الحقوق، لتشمل مسار عمل IGO جديدًا بشأن الحصانة القضائية لـ IGO فيما يتعلق بآليات الحقوق التصحيحية الحالية، لتحديد ما إذا كان يمكن تطوير حل سياسي مناسب يتوافق بشكل عام مع التوصيات الأربعة المعتمدة لعملية وضع السياسات لآليات حماية الحقوق التصحيحية.

      حيث إن مجلس الإدارة قد راجع مشورة اللجنة الاستشارية الحكومية والتوصيات المتبقية لعملية وضع السياسات (PDP) الخاصة بالمنظمة الداعمة للأسماء العامة GNSO لعام 2013 ويعتقد في هذا الوقت أن الحل الأنسب، (لا يشمل أي آليات للحقوق التصحيحية) فيما يتعلق بحماية المستوى الثاني لمختصرات المنظمة الحكومية الدولية والصليب الأحمر التي تخدم المصالح الفضلى لمجتمع ICANN وسيكون على ICANN أن تقوم بتنفيذ، كمسألة تشغيلية، آلية إشعار مستمرة، (أي دائمة)، بعد التسجيل من شأنها إخطار المنظمة الحكومية الدولية المتأثرة أو الصليب الأحمر عندما يسجل طرف ثالث نطاق المستوى الثاني المطابق لمختصر المنظمة ذلك.

      وحيث أن مجلس الإدارة قد حدد عناصر مشورة GAC التي تكون أو قد تكون غير متسقة مع الإجراء المقترح الذي يدرسه مجلس الإدارة.

      وحيث أن لوائح ICANN تتطلب أنه "في حالة ما إذا قرر مجلس الإدارة اتخاذ إجراء لا يتوافق مع مشورة اللجنة الاستشارية الحكومية، فيجب عليه إخطار اللجنة الاستشارية الحكومية وإبداء أسباب اتخاذ قرار لا يراعي تلك المشورة" فيجب على مجلس الإدارة ولجنة GAC أن يدخلوا في عملية التشاور بشأن اللوائح.

      وحيث أن مجلس الإدارة يدرك أن الإجراء المقترح الذي يدرسه قد يكون أيضًا غير متسق مع توصيات عملية وضع السياسات (PDP) في منظمة GNSO المتبقية من عام 2013 وأنه إذا صوَّت مجلس الإدارة على عدم اعتماد هذه التوصيات بالحد المطلوب، فإن اللوائح تتطلب من مجلس الإدارة التواصل مع مجلس GNSO بعد تصويت مجلس الإدارة.

      تقرر بموجب القرار (2020.10.22.06) أن يتخذ مجلس الإدارة إجراءً متوافقًا أو غير متوافق مع مشورة اللجنة الاستشارية الحكومية ببشأن نطاق آلية الإخطار الدائمة المتعلقة بتسجيلات الأطراف الثالثة لأسماء نطاقات المستوى الثاني المطابقة لمختصرات المنظمات الحكومية الدولية في قائمة اللجنة الاستشارية الحكومية، ويبدأ بموجب هذا عملية استشارة لوائح مجلس الإدارة - اللجنة الاستشارية الحكومية المطلوبة في مثل هذا الاجتماع. سيقوم مجلس الإدارة بتقديم إشعار خطي اللجنة الاستشارية الحكومية كما هو مطلوب من خلال عملية التشاور بشأن اللوائح.

      تقرر بموجب القرار (2020.10.22.07) أن يؤجل مجلس الإدارة الإجراء في هذا الوقت بشأن التوصيات المتبقية من عملية وضع السياسات (PDP) الخاصة بالمنظمة الداعمة للأسماء العامة GNSO لعام 2013 حول حماية IGO-INGO في جميع نطاقات gTLD وبشأن التوصيات الأربع التي وافق عليها مجلس GNSO وأرسلت إلى مجلس الإدارة من عملية وضع السياسات (PDP) الخاصة بالمنظمة الداعمة للأسماء العامة GNSO لعام 2019 بشأن وصول المنظمات الحكومية الدولية والمنظمات غير الحكومية الدولية إلى آليات الحقوق التصحيحية.

      صوت جميع أعضاء مجلس الإدارة الحاضرين لصالح القرار 2020.10.22.06 والقرار 2020.10.22.07. وتمت الموافقة على القرارات.

      حيثيات القرارين 2020.10.22.06 – 2020.10.22.07

      لماذا يعالج مجلس الإدارة هذه المشكلة الآن؟

      تم طلب المختصرات المعنية (أي من 192 منظمة حكومية دولية في قائمة GAC من 2013 و5 مختصرات مرتبطة بالحركة الدولية للصليب الأحمر التي طلبت GAC حماية مكافئة لها) من قبل مشغلي السجل مؤقتًا لما يقرب من 6 سنوات. بعد حوار مُيسّر لـ GAC-GNSO لعام 2017، دعمت GAC تزويد المنظمات الحكومية الدولية والصليب الأحمر بحماية دائمة من المستوى الثاني في شكل خدمة إعلام مستمرة سوف تنبه IGO أو الصليب الأحمر عندما يحاول طرف ثالث تسجيل اسم نطاق يطابق مختصر IGO أو الصليب الأحمر المحمي. دعت مشورة GAC أيضًا إلى الإشعار بالتسجيل المسبق للمسجل المحتمل، وهي فرصة لـ IGO للاعتراض بالإضافة إلى الإلزام بتضمين تحديد الطرف الثالث في العملية.

      بعد مراجعته لجميع مشورة GAC ذات الصلة التي تم تلقيها حتى الآن، وتوصيات سياسة GNSO ومناقشاتها مع GAC ومجلس المنظمة الداعمة للأسماء العامة GNSO، يعتقد مجلس الإدارة في هذا الوقت أن المسار الأكثر ملاءمة للمضي قدمًا هو تنفيذ آلية مستمرة من شأنها إخطار IGO في قائمة GAC أو الصليب الأحمر، حسب الاقتضاء، بعد أن يسجل طرف ثالث اسم نطاق يطابق المختصر المحمي لتلك المنظمة. نظرًا لأن هذا النهج سيتطلب أن لا يتبنى مجلس الإدارة جوانب معينة من مشورة GAC، فإن مجلس الإدارة يبدأ بموجب هذا عملية التشاور التي تفرضها اللوائح مع GAC مع إرجاء اتخاذ إجراء بشأن توصيات عملية وضع السياسات لمنظمة GNSO.

      ما المقترح الذي يجري النظر فيه؟

      يدرس مجلس الإدارة اتخاذ الإجراءات التي من شأنها أن تؤدي إلى قبول جزئي لمشورة GAC وعدم اعتماد توصيات سياسة GNSO المتبقية لعام 2013. عند بدء عملية التشاور بين مجلس الإدارة وGAC التي يتم تفويضها عندما ينوي مجلس الإدارة اتخاذ إجراء مخالف لمشورة GAC، يقوم مجلس الإدارة أيضًا بتأجيل اتخاذ إجراء بشأن توصيات عملية وضع السياسات لمنظمة GNSO في هذا الوقت.

      مَنْ الذين أُجريت معهم مشاورات من أصحاب المصلحة أو غيرهم؟

      خلال مداولاته حول هذا الموضوع، عقد مجلس الإدارة مناقشات مع GAC وGNSO، بما في ذلك اجتماعات ICANN العامة المتعددة ومن خلال تسهيل حوار GAC-GNSO حول حماية الصليب الأحمر والمنظمات الحكومية الدولية الذي جرى في كوبنهاغن في آذار (مارس) 2017. كما التمس مجلس الإدارة آراء الجمهور من خلال إجراءات التعليقات العامة على عملية وضع السياسات (PDP) في منظمة GNSO الأصلية لعام 2013 وكذلك على عملية وضع السياسات للحقوق التصحيحية لعام 2019. بالإضافة إلى ذلك، قدم مجلس الإدارة ردودًا على مشورة GAC حول موضوع حماية IGO والصليب الأحمر من خلال إصدار بطاقات أداء مجلس الإدارة وتتبع حالة مشورة GAC من خلال سجل منشور لطلبات الإجراءات.

      ما المخاوف أو القضايا التي أثارها المجتمع؟

      لاحظ أعضاء المجتمع الحاجة إلى التمييز بين حقوق العلامات التجارية الجوهرية، والتي هي الأساس لخدمات التسجيل المبكر وشكاوى العلامات التجارية المقدمة من خلال مقاصة العلامات التجارية لبرنامج gTLD الجديدة لعام 2012، والأساس القانوني المناسب ومبررات السياسة لحماية مختصرات IGO والصليب الأحمر. في حين أن بعض المختصرات قد تكون محمية بموجب قانون العلامات التجارية في بعض الاختصاصات القضائية، فإن هذا لا ينطبق تلقائيًا أو عالميًا على جميع مختصرات IGO والصليب الأحمر. لاحظ عدد من أعضاء المجتمع أيضًا أنه قد تكون هناك استخدامات شرعية وحسنة النية من طرف ثالث لمختصرات IGO بحيث يكون نظام الحماية الشامل (على سبيل المثال عبر قائمة الأسماء المحجوزة) غير مناسب كمسألة سياسة. من جانبها، أكدت GAC بانتظام على أن الحاجة إلى حماية مختصرات IGO والصليب الأحمر تنبع من حقيقة أن هذه المنظمات تؤدي مهمات ذات أهمية للمصلحة العامة. معرفات الصليب الأحمر محمية عن طريق المعاهدات الدولية (مثل اتفاقيات جنيف) والقوانين الوطنية المتعددة. لاحظت GAC أيضًا أن IGO توجد في فئة مختلفة بشكل موضوعي من أصحاب الحقوق، مقارنةً بملاك العلامات التجارية، نظرًا لأن الحكومات أنشأتها بموجب القانون الدولي.

      ما المواد الهامة التي راجعها مجلس الإدارة؟

      راجع مجلس الإدارة التقارير النهائية (بما في ذلك بيانات الأقلية، حيث يتم إلحاقها، وتقارير التعليقات العامة) من GNSO عمليات وضع السياسات لمنظمة GNSO لعامي 2013 و2019، ومشورة GAC ذات الصلة حول موضوع حمايات IGO والصليب الأحمر، وسجلات مناقشات مجلس الإدارة مع GAC ومجلس GNSO حول هذا الموضوع.

      ما العوامل التي رأى مجلس الإدارة أنها هامة؟

      كما أثير في مخاوف المجتمع، قد تكون هناك مواقف قد يكون فيها لطرف آخر غير IGO أو الصليب الأحمر حق أو مصلحة مشروعة في التسجيل واستخدام اسم النطاق الذي يتطابق مع مختصر IGO أو الصليب الأحمر المحمي. في الوقت نفسه، شددت GAC على الطبيعة الفريدة للصليب الأحمر والمنظمات الحكومية الدولية بالإضافة إلى مهام المصلحة العامة. لذلك يسعى مجلس الإدارة إلى حل الاختلافات بين GAC وGNSO من خلال آلية تشغيلية عملية يمكن أن توفر بعض الحماية لـ IGO والصليب الأحمر مع الحفاظ على حقوق الأطراف الثالثة المشروعة. علاوة على ذلك، في ضوء الوقت الذي انقضى منذ أن أكملت GNSO أول عملية وضع سياسات لها بشأن حمايات IGO والصليب الأحمر ومنح الحماية المؤقتة للمنظمات الحكومية الدولية على قائمة GAC والصليب الأحمر (عن طريق حجب المختصرات الخاصة بهم من التفويض مؤقتًا)، يعتقد مجلس الإدارة أنه سيكون من المفيد اتخاذ خطوات لتوفير الوضوح فيما يتعلق بنطاق الحمايات غير التصحيحية لمختصرات IGO والصليب الأحمر، لا سيما في ضوء الحاجة إلى التحضير لجولة توسيع نطاقات gTLD الجديدة.

      هل هناك تأثيرات سلبية أو إيجابية على المجتمع؟

      يعتبر مجلس الإدارة أن الوضوح الذي سيحققه القرار النهائي لمسألة السياسة الطويلة الأمد المتعلقة بحماية مختصرات IGO والصليب الأحمر هو نتيجة إيجابية للمجتمع. بموجب اللوائح، يلتزم مجلس الإدارة ببدء عملية التشاور بين مجلس الإدارة وGAC كخطوة أولى نحو هذا القرار.

      هل توجد آثار أو عواقب مالية على ICANN (كالخطة الاستراتيجية أو خطة التشغيل أو الموازنة) أو على المجتمع و/أو الجمهور؟

      لا يتوقع أي تأثير مالي إضافي كنتيجة لبدء عملية التشاور بين مجلس الإدارة وGAC كما هو مطلوب بموجب اللوائح.

      هل توجد أية مشكلات تتعلق بنظام DNS من حيث الأمان أو الاستقرار أو المرونة؟

      لا توجد أية مسائل تتعلق بنظام DNS من حيث الأمن أو الاستقرار أو المرونة نتيجة لهذا الإجراء لمجلس الإدارة.

      هل هذا القرار في المصلحة العامة وضمن مهمة ICANN؟

      يعتقد مجلس الإدارة أن القدرة على اتخاذ إجراء لحل مسألة سياسة طويلة الأمد تتعلق بالحماية المناسبة من المستوى الثاني لمختصرات IGO والصليب الأحمر، بعد الانتهاء من عملية التشاور بين مجلس الإدارة وGAC، ستكون في مصلحة مجتمع ICANN وICANN. يتعلق قرار بدء عملية التشاور هذه بمشورة GAC وتوصيات عملية وضع السياسات لمنظمة GNSO. على هذا النحو، فهو يقع في نطاق مهمة ICANN كما هو موضح في اللوائح.

      هل هذه عملية سياسة محددة داخل المنظمات الداعمة في ICANN أو قرار الوظيفة الإدارية التنظيمية في ICANN الذي يتطلب تعليقًا عامًا أو لا يتطلب تعليقًا عامًا؟

      تم إجراء جميع إجراءات التعليقات العامة المطلوبة بموجب لوائح ICANN.

    3. تقديم الشكر إلى كريس ديسبين على خدمته لمجلس إدارة ICANN

      قدم الرئيس بند جدول الأعمال وأعرب عن شكره لكريس ديسبين لعمله في مجلس الإدارة وعلى 20 عامًا من العمل في ICANN. كما أعرب أعضاء المجلس الآخرون عن امتنانهم لخدمة كريس لمجلس الإدارة على مدار العشرين عامًا الماضية.

      أعرب كريس عن امتنانه لأعضاء منظمة ICANN لمساهماتهم في جعل العشرين عامًا التي قضاها في ICANN تجربة رائعة.

      بعد ذلك، طلب الرئيس إجراء التصويت، واتخذ مجلس الإدارة الإجراء التالي:

      وحيث تم تعيين كريس ديسبين بمعرفة منظمة دعم الأسماء العامة لرموز البلدان (GNSO) للعمل عضوًا في مجلس إدارة ICANN في 24 حزيران (يونيو) 2011.

      حيث تم انتخاب كريس ديسبين لمنصب نائب رئيس مجلس إدارة ICANN في 2 تشرين الثاني (نوفمبر) 2017 وعمل في هذا الدور حتى 7 تشرين الثاني (نوفمبر) 2019.

      حيث أن كريس ديسبين أنهى خدمته في مجلس إدارة ICANN في 22 تشرين الأول (أكتوبر) 2020.

      وحيث عمل كريس كعضو في اللجان ومجموعات العمل التالية:

      • لجنة آليات المساءلة
      • لجنة التدقيق
      • لجنة التعويضات
      • اللجنة التنفيذية
      • اللجنة المالية
      • لجنة العلاقات العالمية
      • لجنة الحوكمة
      • لجنة برنامج gTLD الجديدة
      • لجنة المشاركة العامة

      • مجموعة المشورة بين مجلس الإدارة - اللجنة الاستشارية الحكومية
      • مجموعة عمل تنفيذ توصيات مجلس الإدارة-اللجنة الاستشارية الحكومية
      • مجموعة عمل مجلس الإدارة المتخصصة بخدمات دليل التسجيل
      • مجموعة عمل مجلس الإدارة لمكافحة التحرش
      • مجموعة عمل حوكمة الإنترنت التابعة لمجلس الإدارة
      • مجموعة عمل التخطيط الإستراتيجي لمجلس الإدارة
      • مجموعة عمل الصندوق الإحتياطي
      • مجموعة عمل الثقة
      • فريق تنسيق الانتقال

      • تجمع مجلس الإدارة بشأن عوائد المزاد العلني
      • تجمع مجلس الإدارة حول إعداد الموازنة وتحديد أولويات توصيات المجتمع
      • تجمع مجلس الإدارة بشأن مراجعة المنافسة وثقة المستخدم وخيار المستخدم (CCT)
      • تجمع مجلس الإدارة حول القانون العام لحماية البيانات (GDPR) / العملية المعجلة لوضع السياسات (ePDP)
      • تجمع مجلس الإدارة حول قضايا المنظمات الحكومية الدولية (IGO)
      • تجمع مجلس الإدارة بشأن عملية وضع السياسات للإجراءات اللاحقة لنطاقات gTLD الجديدة (SubPro)
      • تجمع مجلس الإدارة بشأن مراجعة خدمات دليل التسجيل (RDS)
      • تجمع مجلس الإدارة حول مراجعة الأمن والاستقرار والمرونة 2 (SSR2)

      بموجب القرار رقم (2020.10.22.08)، حاز كريس ديسيبان على أسمى آيات التقدير والعرفان من مجلس الإدارة عن فترة خدمته ومجلس الإدارة يتمنى له كل الخير في مساعيه المستقبلية داخل مجتمع ICANN وخارجه.

      صوت جميع أعضاء مجلس الإدارة الحاضرين لصالح القرار 2020.10.22.08. وجرى تنفيذ القرار.

      قدم رئيس المجلس بنود جدول الأعمال 2d و2e, و2f. وطلب الرئيس إجراء تصويت، ثم اتخذ مجلس الإدارة الإجراء التالي:

    4. تقديم الشكر إلى الجهات الراعية لاجتماع ICANN 69

      يود المجلس أن يتوجه بالشكر للجهات الراعية التالية: شركات Verisign Inc وAfilias Limited وiThreat، ورابطة CORE ومجموعة CentralNic PLC وجمعية eco لصناعة الإنترنت وDENIC eG ومدينة هامبورغ

    5. شكراً للمترجمين الفوريين والعاملين في اجتماع ICANN69

      يعرب مجلس الإدارة عن تقديره الشديد للكتاب والمترجمين الفوريين وفرق العمل الفنية، وموظفي ICANN بأكملهم على ما بذلوه من جهود لتسهيل سير اجتماع ICANN69.

    6. شكر خاص لأعضاء المجتمع

      حيث أن ICANN ترغب في تقدير وإقرار الجهود الكبيرة والمهارات والوقت الذي يساهم به مجتمع أصحاب المصلحة في ICANN.

      وحيث أن ICANN ترغب اعترافا بهذه المساهمات في الإعراب عن تقديرها وشكرها لأعضاء المجتمع عند انتهاء فترات خدمتهم في المنظمات الداعمة واللجان الاستشارية واللجنة الدائمة للعملاء ولجنة الترشيح ومجلس المعرفات التقنية العامة.

      وحيث يختتم الأعضاء التاليين في منظمة دعم العناوين مدة خدمتهم:

      • أومو أويا، مستشار مجلس العناوين في منظمة دعم العناوين
      • جيسون شيلر، مستشار مجلس العناوين في منظمة دعم العناوين

      تقرر بموجب القرار رقم (2020.10.22.09)، حاز كل من أومو أويا وجيسون شيلر على تقدير مجلس إدارة ICANN العميق عن مدة خدمتهما، ويتمنى لهما مجلس إدارة ICANN كل الخير في مساعيهما المستقبلية داخل مجتمع ICANN وخارجه.

      حيث ينهي الأعضاء التالية أسماؤهم في منظمة دعم أسماء رموز البلدان (ccNSO) مدة خدمتهم:

      • أجاي داتا، مستشار مجلس المنظمة الداعمة لأسماء رموز البلدان
      • هيرو هوتا، مستشار المنظمة الداعمة لأسماء رموز البلدان

      بموجب القرار رقم (2020.10.22.10)، أعرب مجلس إدارة ICANN عن تقديره الشديد لكل من أجاي داتا وهيرو هوتا عن الفترة التي قضوها في الخدمة. يتمنى لهم مجلس إدارة ICANN كل الخير في مساعيهم المستقبلية داخل مجتمع ICANN وخارجه.

      حيث أن الأعضاء التاليين في المنظمة الداعمة للأسماء العامة يختتمون مدة خدمتهم:

      • دونا أوستن، رئيس مجموعة أصحاب المصلحة للسجلات
      • جرايم بونتون، رئيس مجموعة أصحاب المصلحة لأمناء السجلات
      • رفيق داماك، نائب رئيس مجلس المنظمة الداعمة للأسماء العامة
      • سامانثا ديميتريو، نائب الرئيس في مجموعة أصحاب المصلحة للسجلات
      • كيث دريزك، رئيس منظمة دعم الأسماء العامة
      • جيمس غانون، مستشار منظمة دعم الأسماء العامة
      • جوهان هلسينجيوس، منسق منظمة دعم الأسماء العامة لدى اللجنة الاستشارية العامة
      • جوان كير، رئيس الدائرة غير الربحية المسؤولة عن الجوانب التشغيلية
      • إيريكا مان، مستشار منظمة دعم الأسماء العامة
      • سكوت ماكورميك، مستشار منظمة دعم الأسماء العامة
      • ميشيل نيلون، مستشار منظمة دعم الأسماء العامة
      • كريستيان أورمين، سكرتير مجموعة أصحاب المصلحة لأمناء السجلات
      • ستيفاني بيرين، مجموعة أصحاب المصلحة غير التجارية
      • إيلسا سادي، مستشار منظمة دعم الأسماء العامة
      • برونا سانتوس، رئيس دائرة مستخدمي الإنترنت غير التجاريين
      • توبياس ساتلر، نائب رئيس مجموعة أصحاب المصلحة من أمناء السجلات
      • مارتن سيلفا فالنت، مستشار منظمة دعم الأسماء العامة
      • دارسي ساوثويل، مستشار منظمة دعم الأسماء العامة

      تقرر بموجب القرار (2020.10.22.11) أن يحصل كل من دونا أوستن، وغرايم بونتون، ورفيق دماك، وسامانثا ديميتريو، وكيث درازيك، وجيمس غانون، وجوهان هيلسينجيوس، وجوان كير، وإريكا مان، وسكوت ماكورميك، وميشيل نيلون، وكريستيان أورمن، وستيفاني بيرين، وإلسا سعاده، برونا سانتوس وتوبياس ساتلر ومارتن سيلفا فالينت ودارسي ساوثويل على التقدير العميق من مجلس إدارة ICANN عن مدة خدمتهم. يتمنى لهم مجلس إدارة ICANN كل الخير في مساعيهم المستقبلية داخل مجتمع ICANN وخارجه.

      حيث أن أعضاء المجتمع الشامل لعموم المستخدمين التاليين يختتمون مدد خدمتهم:

      • علي المشعل، نائب رئيس المنظمة الإقليمية الشاملة لآسيا وأستراليا وجزر المحيط الهادئ
      • تيجاني بن جمعة، عضو اللجنة الاستشارية العامة لعموم المستخدمين
      • هامبرتو كاراسكو، عضو اللجنة الاستشارية العامة لعموم المستخدمين
      • باستيان غوسلينغز، عضو اللجنة الاستشارية العامة لعموم المستخدمين
      • سارة كيدن، سكرتيرة المنظمة الإقليمية الشاملة لعموم المستخدمين في إفريقيا
      • خافيير روا جوفيت، عضو اللجنة الاستشارية العامة لعموم المستخدمين

      تقرر بموجب القرار رقم (2020.10.22.12)، حاز كل من علي المشعل وتيجاني بن جمعة وهامبرتو كاراسكو وباستيان غوسلينغز وسارة كيدن وخافيير رو جوفيت على تقدير مجلس إدارة ICANN العميق عن مدة خدمتهم، ويتمنى لهم مجلس إدارة ICANN كل الخير في مساعيهم المستقبلية داخل مجتمع ICANN وخارجه.

      حيث أن أعضاء اللجنة الاستشارية الحكومية التاليين يختتمون مدد خدمتهم:

      • بار برومارك، نائب رئيس اللجنة الاستشارية الحكومية
      • نايجل كاسيمير، منسق اللجنة الاستشارية الحكومية للجنة الدائمة للعملاء
      • شريف ديالو، نائب رئيس اللجنة الاستشارية الحكومية

      تقرر بموجب القرار رقم (2020.10.22.13)، حاز كل من بار برومارك ونيجل كاسيمير وشريف ديالو على تقدير مجلس إدارة ICANN العميق عن مدة خدمتهم، ويتمنى لهم مجلس إدارة ICANN كل الخير في مساعيهم المستقبلية داخل مجتمع ICANN وخارجه.

      وحيث أن أعضاء اللجنة الاستشارية لنظام خادم الجذر يختتمون مدد خدمتهم:

      • كيث بلوستاين، الممثل الرئيسي للجنة الاستشارية لنظام خادم الجذر
      • براد فيرد، منسق اللجنة الاستشارية لنظام خادم الجذر مع لجنة مراجعة تطور منطقة الجذر
      • مات وينبرغ، الممثل المناوب للجنة الاستشارية لنظام خادم الجذر

      تقرر بموجب القرار رقم (2020.10.22.14)، حاز كل من كيث بلوستاين وبراد فيرد ومات وينبريغ على تقدير مجلس إدارة ICANN العميق عن مدة خدمتهم، ويتمنى لهم مجلس إدارة ICANN كل الخير في مساعيهم المستقبلية داخل مجتمع ICANN وخارجه.

      حيث أن أعضاء اللجنة الاستشارية للأمن والاستقرار التاليين يختتمون مدد خدمتهم:

      • أندرو دي لا هايج، عضو اللجنة الاستشارية للأمن والاستقرار
      • بوبي فليم، عضو اللجنة الاستشارية للأمن والاستقرار

      تقرر بموجب القرار رقم (2020.10.22.15)، حاز كل من أندرو دي لا هيجي وبوبي فليم على تقدير مجلس إدارة ICANN العميق عن مدة خدمتهما، ويتمنى لهما مجلس إدارة ICANN كل الخير في مساعيهما المستقبلية داخل مجتمع ICANN وخارجه.

      وحيث أن العضو التالي في مجلس إدارة المعرفات الفنية العامة ينهي فترة خدمته:

      • وي وانغ، عضو مجلس إدارة المعرفات الفنية العامة

      تقرر بموجب القرار رقم (2020.10.22.16)، حاز وي وانج على تقدير مجلس إدارة ICANN العميق عن مدة خدمته، ويتمنى له مجلس إدارة ICANN كل الخير في مساعيه المستقبلية داخل مجتمع ICANN وخارجه.

      حيث إن أعضاء لجنة الترشيح التاليين يختتمون مدد خدمتهم:

      • دامون أشكرافت، الرئيس المشارك للجنة الترشيح
      • كريستين دوريان، عضو لجنة الترشيح
      • كارولين غرير، عضو لجنة الترشيح
      • أنيبيث لانج، عضو لجنة الترشيح
      • بول ميتشل، عضو لجنة الترشيح
      • لورنس أولاوالي روبرتس، عضو لجنة الترشيح
      • كريس روزينراد، عضو لجنة الترشيح
      • إريك شفايغوفر، عضو لجنة الترشيح

      تقرر بموجب القرار رقم (2020.10.22.17)، حاز كل من دامون آشكرافت وكريستين دورين وكارولين غرير وأنيبيث لانج وبول ميتشل ولاورنس ألاوالي روبرتس وكريس روسينراد وإريك شويغوفر على تقدير مجلس إدارة ICANN العميق عن مدة خدمتهم، ويتمنى لهم مجلس إدارة ICANN كل الخير في مساعيهم المستقبلية داخل مجتمع ICANN وخارجه.

      حيث حصل أوليفييه كريبين ليبلوند على جائزة ICANN للتميز المجتمعي لعام 2020.

      تقرر بموجب القرار رقم (2020.10.22.18)، حاز أوليفييه كريبين-ليبلوند على تقدير مجلس إدارة ICANN العميق عن تفانيه في خدمة نموذج أصحاب المصلحة المتعددين في ICANN، ويتمنى له مجلس إدارة ICANN كل الخير في مساعيه المستقبلية داخل مجتمع ICANN وخارجه.

      وحيث تلقى رامانو بياو جائزة الدكتور طارق كامل لبناء القدرات لعام 2020.

      تقرر بموجب القرار رقم (2020.10.22.19)، حاز رامانو بياو على تقدير مجلس إدارة ICANN العميق عن مساهماته المهمة في برامج بناء القدرات المحلية والإقليمية في أفريقيا، ويتمنى له مجلس إدارة ICANN كل الخير في مساعيه المستقبلية داخل مجتمع ICANN وخارجه.

      صوت جميع أعضاء مجلس الإدارة الحاليين لصالح القرارات 2020.10.22.09 و2020.10.22.10 و2020.10.22.11 و2020.10.22.12 و2020.10.22.13 و2020.10.22.14 و2020.10.22.15 و2020.10.22.16 و2020.10.22.17 و2020.10.22.18 و 2020.10.22.19 بالتزكية. وتمت الموافقة على القرارات.

      حيثيات القرارين 2020.10.22.09 – 2020.10.22.19

      يعتبر العمل الذي يعتمد على المجتمع من جوهر مهمة ICANN ورسالتها. حيث صرفت ساعات عديدة من قبل مجاميع العمل ضمن المنظمات الداعمة واللجان الإستشارية ومجاميع أخرى بما فيها لجنة الترشيح ومجلس إدارة المعرفات التقنية العامة. سويةً، تعمل هذه المجموعات المجتمعية على وضع وتنقيح السياسات لضمان أمن واستقرار ومرونة الإنترنت العالمي. ويعرب مجلس الإدارة عن امتنانه لجهود المجتمع الدؤوبة وروح التعاون التي أظهرها خلال العام الماضي.

    7. ما يستجد من أعمال

      لم يتم اتخاذ أية قرارات.

    ثم دعا الرئيس إلى اختتام فعاليات الاجتماع.


1 مصدر البيانات: دراسة زيادة الرواتب ودوران العمل في 2020 من Aon - عالمي

Domain Name System
Internationalized Domain Name ,IDN,"IDNs are domain names that include characters used in the local representation of languages that are not written with the twenty-six letters of the basic Latin alphabet ""a-z"". An IDN can contain Latin letters with diacritical marks, as required by many European languages, or may consist of characters from non-Latin scripts such as Arabic or Chinese. Many languages also use other types of digits than the European ""0-9"". The basic Latin alphabet together with the European-Arabic digits are, for the purpose of domain names, termed ""ASCII characters"" (ASCII = American Standard Code for Information Interchange). These are also included in the broader range of ""Unicode characters"" that provides the basis for IDNs. The ""hostname rule"" requires that all domain names of the type under consideration here are stored in the DNS using only the ASCII characters listed above, with the one further addition of the hyphen ""-"". The Unicode form of an IDN therefore requires special encoding before it is entered into the DNS. The following terminology is used when distinguishing between these forms: A domain name consists of a series of ""labels"" (separated by ""dots""). The ASCII form of an IDN label is termed an ""A-label"". All operations defined in the DNS protocol use A-labels exclusively. The Unicode form, which a user expects to be displayed, is termed a ""U-label"". The difference may be illustrated with the Hindi word for ""test"" — परीका — appearing here as a U-label would (in the Devanagari script). A special form of ""ASCII compatible encoding"" (abbreviated ACE) is applied to this to produce the corresponding A-label: xn--11b5bs1di. A domain name that only includes ASCII letters, digits, and hyphens is termed an ""LDH label"". Although the definitions of A-labels and LDH-labels overlap, a name consisting exclusively of LDH labels, such as""icann.org"" is not an IDN."