Skip to main content
Resources

ICANN محضر اجتماع | الاجتماع الدوري لمجلس إدارة

هذه الصفحة متوفرة باللغات:

تمت ترجمة هذه الوثيقة إلى العديد من اللغات بغرض المعلومات فقط. ويمكن العثور على النص الأصلي والموثوق (بالإنجليزية) من: https://www.icann.org/resources/board-material/minutes-2015-09-28-en

عُقد الاجتماع الدوري لمجلس إدارة ICANN في 28 أكتوبر 2015 في مارينا ديل ري، بكاليفورنيا، في 28 سبتمبر في تمام الساعة 04:45 مساءً بالتوقيت المحلي.

دعا رئيس الاجتماع ستيف كروكر إلى عمل الترتيبات اللازمة لانعقاد هذا الاجتماع على وجه السرعة.

وبالإضافة إلى الرئيس شارك الأعضاء الآتية أسماؤهم في الاجتماع كله أو جزء منه: ريناليا عبد الرحيم، وشيرين شلبي، وفادي شحادة (الرئيس والمدير التنفيذي)، وكريس ديسبين، وأشا هيمراجاني، وولفغانغ كلاين واتشير، وماركوس كومر، وبرونو لانفين، وغونزالو نافارو، وراي بيلزاك، وجورج سادوسكي، ومايك سيلبير، وبروس تونكين (نائب الرئيس)، وكوا واي وو.

واعتذر أعضاء مجلس الإدارة التالي ذكرهم عن الحضور: إيريكا مان.

وقد شارك ممثلو مجلس العلاقات المتبادلة التالي ذكرهم في الاجتماع بالكامل أو في جزء منه: رام موهان (منسق SSAC)، وتوماس نارتين (منسق GAC)، وجونا سوينينين (منسق IETF)، وسوزان وولف (منسقة RSSAC).

الأمين العام: جون جيفري (المستشار والأمين العام).

وشارك أعضاء طاقم عمل ICANN والمديرون التنفيذيون الآتية أسماؤهم في الاجتماع بالكامل أو في جزء منه: أكرم عطا الله (رئيس قسم النطاقات العالمية)؛ وسوزانا بينيت (المسؤول الرئيس للعمليات)؛ وميغان بيشوب (منسق دعم مجلس الإدارة)؛ وميشيل برايت (مدير دعم المحتوى لدى مجلس الإدارة)؛ وخافيير كالفيز (المدير المالي)؛ وديفيد كونراد (المدير التقني)؛ وسمانثا أيزنير (المستشار العام المساعد)؛ وآلين غروغان (المدير التنفيذي للامتثال بالعقود)؛ ودان هالوران (نائب المستشار العام)؛ وجيمس هيدلاند (نائب الرئيس في قسم البرامج الاستراتيجية – قسم النطاقات العالمية)؛ وطارق كامل (المستشار الأقدم للرئيس حول مشاركة الحكومات)؛ وڤينسيان كوينغسفيلد (مدير دعم المحتوى لدى مجلس الإدارة)؛ وإليزابيث لو (مستشار عام)؛ ومارجي ميلام (مدير عام، المبادرات الاستراتيجية)؛ وديڤيد أوليڤ (نائب الرئيس، قسم تنمية السياسات)؛ وأيريكا راندال (المستشار الأقدم)؛ أيمي ستاثوس (نائب المستشار العام)؛ وتريزا سوينهارت (المستشار الأقدم للرئيس حول الاستراتيجية)؛ وشون وايت (المستشار العام المساعد)؛ وكرستين ويلليت (نائب الرئيس لعمليات نطاقات المستوى الأعلى العامة gTLD).

  1. جدول أعمال الموافقة:
    1. الموافقة على محضر اجتماع مجلس الإدارة
    2. توصيات مجلس GNSO حول الترجمة والترجمة الحرفية لمعلومات الاتصال
    3. تجديد اتفاقية سجل CAT.
    4. تجديد اتفاقية سجل .TRAVEL
    5. تجديد اتفاقية سجل .PRO
  2. جدول الأعمال الرئيسي:
    1. التعاقد على مكان اجتماع ICANN في يونيو 2016
    2. التعاقد والإنفاق لمبادرة .ERPالجديدة
    3. ‌إطلاق صندوق الاحتياطي - تكاليف إنتقال دور الإشراف على IANA للحكومة الأمريكية
    4. برنامج gTLD الجديد: الطريق إلى الجولات المستقبلية
    5. متطلبات التأمين لاتفاقية اعتماد أمين السجل
    6. سياسة GNSO وتوصيات التنفيذ
    7. تعيين رئيس ورئيس منتخب للجنة الترشيح لعام 2016 - الجلسة التنفيذية

 

  1. جدول أعمال الموافقة:

    قام رئيس المجلس بطرح البنود المدرجة على جدول أعمال الموافقة وطلب التصويت. وقد اتخذ المجلس بعد ذلك الإجراء التالي:

    تم التوصل إلى قرار يقضي باعتماد القرارات التالية في جدول أعمال الموافقة:

    1. الموافقة على محضر اجتماع مجلس الإدارة

      بموجب القرار رقم (2015.09.28.01)، وافق مجلس الإدارة على محضري اجتماعي مجلس إدارة ICANN المنعقدين بتاريخ 16 و28 يوليو 2015.

    2. توصيات مجلس GNSO حول الترجمة والترجمة الحرفية لمعلومات الاتصال

      حيث أطلق مجلس GNSO في 13 يونيو 2013 عملية وضع السياسة (PDP) بشأن الترجمة والترجمة الحرفية، بما يتناول قضيتين تتعلقا بالميثاق وفقًا لما هو منصوص عليه في http://gnso.icann.org/en/issues/gtlds/transliteration-contact-charter-20nov13-en.pdf.

      وحيث إن عملية وضع السياسة اتبعت خطوات عملية وضع السياسة المحددة كما هو مبين في اللوائح الداخلية، ونتج عنها التقرير النهائي في 12 يونيو 2015.

      حيث إن مجموعة عمل الترجمة والترجمة الحرفية لمعلومات الاتصال قد توصلت إلى اتفاق في الرأي على توصيتها الأولى واتفاق كامل على التوصيات الست المتبقية.1

      وحيث قام مجلس GNSO بمراجعة توصيات مجموعة عمل الترجمة والترجمة الحرفية لمعلومات الاتصال، واعتمد التوصيات في 24 يونيو 2015 بالإجماع وبأغلبية الأصوات (انظر: http://gnso.icann.org/en/council/resolutions#20150624-3).

      وحيث حقق تصويت مجلس GNSO وتخطى حدود التصويت المطلوبة (أي بأغلبية ساحقة) لفرض التزامات جديدة على الأطراف المتعاقدة مع ICANN؛ و

      وحيث إنه وبعد تصويت مجلس GNSO، تم تخصيص فترة للتعليق على التوصيات التي تم اعتمادها، وتم تلخيص التعليقات والنظر فيها (https://www.icann.org/public-comments/transliteration-contact-recommendations-2015-06-29-en).

      تقرر بموجب القرار رقم (2015.09.28.02)، اعتماد مجلس الإدارة لتوصيات سياسة مجلس GNSO حول الترجمة والترجمة الحرفية لمعلومات الاتصال وفقًا لما هو منصوص عليه في القرير النهائي.

      بموجب القرار رقم (2015.09.28.03)، يفوض المدير التنفيذي، أو من ينوب (ينوبون) عنه بالتفويض، بوضع وإكمال خطة تنفيذ متعلقة بهذه التوصيات ومتابعة التواصل والتعاون مع فريق مراجعة التنفيذ والمجتمع بشأن أعمال التنفيذ.

      حيثيات القرارين 2015.09.28.02 – 2015.09.28.03

      لماذا يتناول المجلس هذه القضية الآن؟

      يعني التدويل المستمر لنظم اسم النطاق أن حصة مستخدمي الإنترنت، والتي هي الأكبر من أي وقت مضى، لا يستخدمون (أو حتى لا ينسجمون مع) نظام الترميز المعياري الأمريكي لتبادل المعلومات ASCII التابع للولايات المتحدة، وهو المصطلح التقني الخاص بالبرنامج النصي المستند إلى اللغة اللاتينية مستخدَم باللغة الإنجليزية والعديد من اللغات الأوروبية الغربية الأخرى.

      تعد دقة واتساق بيانات معلومات الإتصال أمرين مهمين لجعلها مصدرًا مفيدًا لأولئك الذين يسعون للحصول على معلومات بشأن المشتركين في اسم النطاق. وقد وضعت مجموعة عمل (WG) عملية وضع السياسة (PDP) في اعتبارها المسألة المهمة المتمثلة في ما إذا كانت البيانات المترجمة/المكتوبة حرفيًا أو البيانات المقدمة في البرنامج النصي المعروفة على نحو أفضل للمشترك هي الأكثر عرضةً لتقديم هذه المتطلبات، مع وضع أيضًا كمية طلبات الحصول على تلك البيانات والتكاليف المرتبطة بالترجمة أو الترجمة الحرفية في الاعتبار.

      حظي التقرير النهائي لعملية PDP للترجمة والترجمة الحرفية على دعم بتوافق الآراء بشأن توصيته الأولى والتوافق الكامل على التوصيات الستة الأخرى المتبقية. كما تلقى دعمًا بالإجماع من مجلس GNSO.

      وبعد إغلاق فترة التعليق العام، فإن الخطوة التالية الموضحة في الملحق أ من لوائح ICANN الداخلية هي الاعتبارات التي تم مراعاتها من قبل مجلس ICANN والتي تتعلق بالتوصيات.

      ما هو المقترح الذي يجري النظر فيه؟

      يتم تبني توصيات السياسة التالية:

      التوصية رقم 1 توصى مجموعة العمل بأنه لا يُحبّذ جعل تحويل معلومات جهات الاتصال أمرًا إلزاميًا. ولأي أطراف تتطلب التحويل الحرية في إجرائه لغرض معين خارج Whois أو أي نظام بديل، مثل بروتوكول الوصول إلى بيانات التسجيل (RDAP). وإن لم يضطلع به أمين السجل/السجل (راجع التوصية رقم #5) طوعًا؛ يقع عبء التحويل على عاتق الطرف الطالب.

      التوصية رقم 2 على الرغم من ملاحظة ضرورة أن يكون أي نظام Whois بديل قادرًا على استقبال الإسهامات في صورة معلومات جهات اتصال نصية خلاف ASCII، توصي مجموعة العمل بتخزين حقول بياناتها وعرضها بطريقة تُتيح سهولة تحديد ما تمثّله إدخالات البيانات المختلفة فضلاً عن اللغة (اللغات)/النص (النصوص) المُستخدمة من قبل صاحب الاسم المسجل.

      التوصية رقم 3 توصي مجموعة العمل بجواز اختيار اللغة (اللغات) والنص (النصوص) المدعومان للمسجلين لتقديم بيانات معلومات جهات اتصالهم وفقًا لنماذج أعمال مقدّم gTLD.

      التوصية رقم 4 توصي مجموعة العمل بضمان توافق حقول البيانات مع المعايير الواردة في اتفاقية اعتماد أمين السجل (RAA) وسياسة الإجماع ذات الصلة وسياسة المعلومات الإضافية لنظام WHOIS (AWIP) وأي سياسات أخرى قابلة للتطبيق، وذلك بصرف النظر عن اللغة (اللغات)/النص (النصوص) المستخدمة. ويُصدَّق على بيانات معلومات جهات الاتصال المُدخلة، وفقًا للسياسات والاتفاقات سالفة الذكر، ويجب أن تكون اللغة/النص المستخدم قابلاً للتعريف بسهولة.

      التوصية رقم 5 توصي مجموعة العمل بأنّه إذا جرى تحويل معلومات جهات الاتصال، وإذا كان نظام Whois البديل قادرًا على عرض أكثر من مجموعة بيانات واحدة لكل إدخال صاحب اسم مسجل؛ فينبغي تمثيل هذه البيانات على أنها حقول إضافية (بالإضافة إلى حقول النصوص المحلية الموثوقة المقدّمة من قبل المسجل) وأن يجري تحديد هذه الحقول على أنّها متحوّلة وكذلك الإشارة إلى مصدرها (مصادرها).

      التوصية رقم 6 توصي مجموعة العمل بأن يظل نظام Whois بديلاً مرنًا، على سبيل المثال RDAP، بحيث يمكن إضافة معلومات جهات الاتصال الواردة في النصوص/اللغات الجديدة ومضاعفة قدرتها اللغوية/النصية لاستقبال بيانات معلومات المحتوى وتخزينها وعرضها.

      التوصية رقم 7 تُوصى مجموعة العمل بالتنسيق بين هذه التوصيات وتعديلات Whois الأخرى حيثما كان ذلك ضروريًا وتنفيذها و/أو تطبيقها بمجرد تَمكُن نظام استبدال Whois من استقبال الرموز غير المتعلقة بـ ASCII وتخزينها فضلاً عن إمكانية تشغيلها.

      استكشاف علاقة السؤال الثاني من الميثاق استنادًا إلى التوصيات من رقم 1-7، يكون السؤال هو من ينبغي أن يتحمل أعباء الترجمة أو النقل الحرفي لمعلومات جهات الاتصال إلى لغة واحدة مشتركة، أو كتابة معلومات جهات الاتصال بحروف لغة واحدة مشتركة.

      كانت التوصية 1 مصحوبة ببيان الأقلية، وفيما يلي نصها: عضو مجموعة العمل بيتر ريندفورث، تماشيًا مع المنصب الذي حددته له دائرته الانتخابية ودائرة الملكية الفكرية،2 بالترجمة الإلزامية و/أو النقل الحرفي (تحويل) معلومات جهات الاتصال في جميع نطاقات المستوى الأعلى العامة (gTLDs).

      بالرغم من موافقته على وجود مواقف تكون فيها معلومات جهات الاتصال باللغة المحلية للمسجل متمثلةً في الإصدار الأولي، مثل تحديد المسجل تمهيدًا لاتخاذ إجراء قانوني محلي، فهناك عدد من المواقف يتيح فيها بحث WHOIS العالمي الوصول للبيانات بطريقة موحدة قدر الإمكان، وهو أمر ضروري لخدمة تسجيل البيانات كي تحقق أهدافها المتمثلة في توفير الشفافية والمساءلة في نظام اسم النطاق. راجع أيضًا 5.1.1 [من التقرير النهائي] والذي به شرح حجج مجموعة العمل والتي تدعم التحويل الإلزامي لمعلومات جهات الاتصال في جميع نطاقات المستوى الأعلى العامة.

      من الذي تمت استشارته من أصحاب المصلحة أو غيرهم؟

      جرت مشاورات منتظمة مع أصحاب المصلحة خلال فترة حياة PDP هذه، وتحديدًا خلال ثلاثة اجتماعات لـICANN ألا وهي (ICANN 49 و 50 و 51)، وكذلك فترات التعليق العام التقرير الأولي للمشكلات، و التقرير المبدئي، و وقبل مراعاة مجلس الإدارة.

      ما هي المخاوف أو القضايا التي أثارها المجتمع؟

      كان الشاغل الرئيسي الذي أثاره المجتمع هو أن قاعدة البيانات متعددة النصوص / متعددة اللغات ستؤدي إلى شفافية أقل نظرًا للنصوص الأخرى غير اللاتينية وقد تكون مفهومة على نحو أقل لدى غالبية مستخدمي الإنترنت. كما أن هذا من شأنه تقليل إمكانية البحث بالبيانات. وكان أيضًا تخوف بشأن إخفاء المشتركين المحتالين هويتهم وراء نصوص / لغات مختلفة.

      ما هي المواد المهمة التي استعرضها مجلس الإدارة؟

      استعرض مجلس الإدارة التقرير النهائي، وتقرير توصيات مجلس GNSO إلى مجلس الإدارة، بالإضافة إلى ملخص التعليقات العامة وردود العاملين على هذه التعليقات.

      ما هي البنود ذات الأهمية بالنسبة لمجلس الإدارة؟

      لقد وُضعت التوصيات باتباع عملية GNSO لوضع السياسات كما هو مبين في الملحق أ بلوائح ICANN الداخلية، وقد نالت الدعم بالإجماع من مجلس GNSO. كما هو مبين في لوائح ICANN الداخلية، فإن دعم الأغلبية الساحقة بمجلس GNSO بالإجماع للمقترح (صوت المجلس لصالحه بالإجماع) يُلزم مجلس الإدارة بتبني التوصية بتصويت يبلغ أكثر من الثلثين، واتخذ مجلس الإدارة قراره بأن السياسة ليست من صالح مجتمع ICANN أو ICANN. وبالإضافة إلى ذلك، فإن استمرار تدويل نظام اسم النطاق يعد مجال عمل مهمًا لـICANN . تنطوي التوصيات على إمكانات تحسين سهولة الاستخدام لدى المستخدم ودقة بيانات معلومات الإتصال عبر DNS المعولم بحق.

      هل هناك تأثيرات مجتمعية سلبية أو إيجابية؟

      تم تحديد بعض الآثار الإيجابية في التقرير النهائي، منها (على سبيل المثال لا الحصر):

      • المشتركون غير المعتادين على US-ASCII سيكونوا قادرين على تسجيل أسماء النطاقات باستخدام البرنامج النصي المعتادين عليه؛
      • لن يتم إجبار أمناء السجلات على ترجمة البيانات أو ترجمتها حرفيًا ولكن سيضطرون إلى التحقق من صحة البيانات بغض النظر النصوص المدعومة - حيث سيتم تنظيم القرار عبر العرض والطلب.
      • ولن تزيد تكاليف التسجيل بسبب طلب أمناء السجل ترجمة جميع بيانات معلومات جهة الاتصال أو ترجمتها حرفيًا إلى برنامج نصي واحد3 سيؤدي حتمًا إلى تكاليف التي قد يتحملها المشتركون؛
      • لسماح للمشتركين باستخدام اللغة / النصوص التي هم معتادون عليها أكثر عند تسجيل النطاقات سوف يكون له تأثير إيجابي في دقة البيانات.

      تم تحديد بعض الآثار السلبية في التقرير النهائي هي:

      • قد يضطر الذين يسعون إلى البحث عن بيانات معلومات الاتصال ويعملون في US-ASCII إلى ترجمة البيانات أو ترجمتها حرفيًا ليتمكنوا من التواصل مع المشتركين (على الرغم من أن هذا صحيح للذين يسعون للحصول على معلومات ولكنهم غير معتادين على US-ASCII حتى لو كانت الترجمة أو الترجمة الحرفية إلزامية).

      هل توجد تأثيرات أو عواقب مالية على ICANN (كالخطة الإستراتيجية أو خطة التشغيل أو الميزانية) أو على المجتمع، و/أو العامة؟

      لا يوجد أي تأثيرات مالية على ICANN. قد يضطر أعضاء المجتمع هؤلاء ونطاق أوسع من العامة إلى الدفع مقابل الحصول على ترجمة عادية أو ترجمة حرفية احترافية لمعلومات الاتصال. ومع ذلك، فإن هذه التكاليف تتناقض تناقضًا صارخًا مع التكاليف المحتملة التي قد تُفرض إذا كان هناك شرط مخفي لكل جهة اتصال ضمن النص غير نظام الترميز المعياري الأمريكي لتبادل المعلومات ASCII يجب ترجمته ترجمة عادية أو ترجمة حرفية.

      هل توجد أية مسائل تتعلق بنظام DNS من حيث الأمان أو الاستقرار أو المرونة؟

      لم يتم تعيين بروتوكول WHOIS الحالي لنصوص غير US-ASCII. ومع ذلك، تتم جدولة بروتوكول الوصول إلى بيانات التسجيل (LDAP) على أنه بديل WHOIS وأن [RDAP] متوافق تمامًا مع النصوص المختلفة. وحالما يتم تنفيذ RDAP - أو أي بديل آخر يمكن من خلاله التعامل مع النصوص الأخرى غير US-ASCII - لن يكون هناك مشكلات في الأمن أو الاستقرار أو المرونة المتعلقة بـDNS إذا وافق مجلس الإدارة على التوصيات المقترحة.

    3. تجديد اتفاقية سجل CAT.

      وحيث، شرعت ICANN في عمل تعليق عام في الفترة من 28 مايو 2015 وحتى 7 يوليو 2015 <https://www.icann.org/public-comments/cat-renewal-2015-05-28-en> بشأن التجديد المقترح لاتفاقية سجل <https://www.icann.org/resources/unthemed-pages/cat-2012-02-25-en>.

      وحيث إن التجديد المقترح لاتفاقية سجل .CAT يشتمل على أحكام معدلة لتجعل اتفاقية سجل .CAT تتماشى مع صيغة اتفاقية سجل gTLD الجديد.

      وحيث إنه، تم إغلاق منتدى التعليقات العامة حول التجديد المقترح لاتفاقية السجل بتاريخ 7 يوليو 2015 مع تلقي ICANN خمسة عشر (15) تعليقًا، كلها بواسطة أفراد ومؤسسات/مجموعات. تم تقديم ملخص وتحليل بالتعليقات إلى مجلس الإدارة.

      في حين أنه، تم تحديث تجديد اتفاقية السجل ليشمل الأحكام القائمة المتعلقة بـWhois.

      تقرر بموجب القرار رقم (2015.09.28.04)، اعتماد التجديد المقترح لاتفاقية سجل .CAT والرئيس والمدير التنفيذي، أو من ينوب عنه (ينوبون عنه)، يصرح لهم باتخاذ مثل هذه الإجراءات حسب الاقتضاء لاستكمال وتنفيذ الاتفاقية.

      حيثيات القرار 2015.09.28.04

      لماذا يتناول المجلس هذه القضية الآن؟

      لقد أبرم كل من ICANN وFundació puntCAT ("مشغل السجل") اتفاقية السجل في 23 سبتمبر 2005 من أجل تشغيل نطاق المستوى الأعلى لـ.CAT. تنتهي صلاحية اتفاقية سجل .CAT الحالية في 19 ديسمبر 2015. تم نشر التجديد المقترح لاتفاقية السجل ("تجديد اتفاقية السجل" أو "الاتفاقية") للتعليقات العامة في الفترة من 28 مايو 2015 إلى 7 يوليو 2015. في هذا الوقت، يعتمد مجلس الإدارة تجديد اتفاقية السجل لاستمرار تشغيل .CAT TLD بواسطة مشغل السجل.

      ما هو المقترح الذي يجري النظر فيه؟

      يتضمن تجديد اتفاقية السجل التي اعتمدها مجلس الإدارة أحكامًا معدلة لجعل الاتفاقية متماشية مع صيغة اتفاقية سجل gTLD الجديد. وتشمل التعديلات: تحديث المواصفات التقنية؛ وطلب إدراج بعض ضمانات GAC كالتزامات المصلحة العامة (التي يخضع إنفاذها لإجراءات تسوية نزاعات إلتزامات المصلحة العامة PICDRP)؛ وطلب استخدام أمناء السجلات بموجب اتفاقية اعتماد أمين السجل 2013 بعد التوصل إلى حد معين؛ وتحديث رسوم التسجيل.

      لتفسير الطبيعة المحددة لـ.CAT TLD، تم تضمين TLD المشمول بالرعاية، وهي أحكام ذات الصلة في اتفاقية سجل TLD المشمول بالرعاية في 23 سبتمبر 2005 في تجديد اتفاقية السجل. على وجه التحديد، في الوثيقة 12، تم تحديد أحكام في الميثاق والتي تبين المجتمع الكاتالوني للغويات والثقافة على الانترنت والذي هو بمعنى المجتمع ومؤهلا للتسجيل. كما يعكس تجديد اتفاقية السجل الموافقات السابقة بشأن الأسماء المحفوظة.

      من الذي تمت استشارته من أصحاب المصلحة أو غيرهم؟

      أجرت ICANN فترة تعليقات عامة حول التجديد المقترح لاتفاقية سجل .CAT من 28 مايو 2015 حتى 7 يوليو 2015، وأعقب ذلك تلخيص وتحليل للتعليقات. بالإضافة إلى ذلك، تشارك ICANN في مفاوضات ثنائية مع مشغل السجل للموافقة على حزمة من الشروط لإدراجها في تجديد اتفاقية السجل المنشور للتعليق العام.

      ما هي المخاوف أو القضايا التي أثارها المجتمع؟

      شارك خمسة عشر (15) عضوًا من أعضاء المجتمع في فترة التعليق العام. وأثار أعضاء المجتمع ثلاثة شواغل رئيسية في تعليقاته:

      • انتقال نطاقات المستوى الأعلى TLD الرائدة إلى شكل من أشكال اتفاقية سجل gTLD الجديد: عبرت بعض التعليقات العامة عن قلقها إزاء عملية ICANN لاستخدام اتفاقية سجل gTLD الجديد كنقطة انطلاق لتجديد اتفاقيات السجل من أجل نطاقات gTLD. يقترح هؤلاء المعلقين أن اتخاذ مثل هذا الموقف له تأثير على تحويل إجراءات حل نزاع تفويض ما بعد gTLD الجديد (على سبيل المثال، إجراء حل نزاع تفويض ما بعد العلامة التجارية وإجراء حل نزاع التزامات الموحد السريع (URS) إلى الأمر الواقع لسياسات الإجماع دون اتباع الإجراءات المنصوص عليها في اللوائح الداخلية لـICANN المتعلقة بإنشائها. من ناحية أخرى، دعمت التعليقات الأخرى الاتساق الذي تسعى ICANN إليه عبر اتفاقيات السجل وأشارت إلى أن الانتقال إلى الصيغة الجديدة من الاتفاقية هو جزء من المفاوضات الثنائية المسموح بها.
      • إدراج تعليق موحد سريع (URS) وإجراء حل نزاع العلامة التجارية (PDDRP) في تجديدات نطاقات المستوى الأعلى TLD الرائدة دون الرجوع إلى عملية وضع السياسة (PDP): عبرت معظم التعليقات التي وردت عن اعتراضها على إدراج URS بالتجديد المقترح لاتفاقية سجل .CAT، مدعيين أن URS يمكنه أن تصبح سياسة إجماع فقط بعد عملية PDP التي يشارك فيها مجتمع ICANN بأكمله من أصحاب المصلحة. اقترح هؤلاء المعلقين أيضًا فرض URS على نطاق gTLD رائد عبر عملية التعاقد هو تدخل غير مقبول للعاملين في عملية اتخاذ القرارات. من ناحية أخرى، أعربت بعض التعليقات عن دعمها لإدراج URS في تجديد اتفاقية السجل، مشيرة إلى أن المسجلين أحرار في الانطلاق لمدى مدى أبعد من حماية الحد الأدنى من الحقوق ولا يحتاجون إلى PDP.

      ما هي المواد المهمة التي استعرضها مجلس الإدارة؟

      وكجزء من المداولات، استعرض مجلس الإدارة مواد متنوعة، تشمل، على سبيل المثال لا الحصر المواد والمستندات التالية:

      ما هي العناصر التي وجد مجلس الإدارة أنها بالغة الأهمية؟

      نظر مجلس الإدارة بعناية في التعليقات العامة التي وردت بشأن تجديد اتفاقية السجل، جنبًا إلى جنب مع ملخص وتحليل تلك التعليقات. واهتم مجلس الإدارة أيضًا بالشروط التي وافق عليها مشغل السجل كجزء من المفاوضات الثنائية مع ICANN. وعلى الرغم من أن المجلس يعترف بالشواغل التي أعرب عنها بعض أعضاء المجتمع بشأن إدراج URS في تجديد اتفاقية السجل، إلا أن المجلس لاحظ أن إدراج URS في تجديد اتفاقية السجل يقوم على المفاوضات الثنائية بين ICANN ومشغل السجل، حيث أعرب مشغل السجل عن اهتمامه بتجديد اتفاقية السجل على أساس اتفاقية سجل gTLD الجديد.

      لاحظ مجلس الإدارة أن URS امتدحه وزكاه فريق عمل تنفيذ التوصيات (IRT) كآلية حماية حقوق إلزامية (RPM) لكل نطاقات gTLD الجديدة. طُلب من GNSO تقديم رأيها حول ما إذا كانت آليات حماية بعض الحقوق المقترحة (والتي تضمنت URS) اتفقت مع سياسة GENO المقترحة بشأن مقدمة إلى نطاقات gTLD الجديدة وكان ذلك الخيار المناسب والفعال لتحقيق المبادئ والأهداف المتضمنة في GNSO. راعت STI هذه المسألة وخلُصت إلى أن "استخدام URS ينبغي أن يتطلب آلية حماية حقوق RPM لجميع نطاقات gTLD الجديدة." ذكرت منظمة GNSO أن URS لم يكن متعارضًا مع أي من توصيات السياسة الحالية.

      على الرغم من أنه قد تم تطوير URS وصقله من خلال العملية الموضحة هنا، بما في ذلك المراجعة العامة والمناقشة في GNSO، إلا أنه لم يتم اعتماده كسياسة إجماع وICANN ليس لديها القدرة على جعلها إلزامية لأي نطاقات TLD جديدة بخلاف مقدمي طلبات برنامج gTLD الجديد الذين قدموا خلال جولة gTLD الجديد خلال عام 2012.

      وفقًا لذلك، لا تعتبر موافقة مجلس الإدارة على تجديد اتفاقية السجل خطوة لجعل URS إلزاميًا لأي من نطاقات المستوى الأعلى TLD الرائدة، وسيكون من غير المناسب القيام بذلك. في حالة .CAT، تم وضع إدراج URS كجزء من الاقتراح في المفاوضات الثنائية بين مشغل السجل وICANN.

      بالإضافة إلى ذلك، نظر مجلس الإدارة في التعليقات بشأن انتقال نطاقات gTLD الرائدة إلى الصيغة الجديدة لاتفاقية السجل. ويلاحظ مجلس الإدارة أن اتفاقية السجل الموجودة تدعو إلى تجديد الاتفاقية المفترض انتهاء صلاحيتها طالمًا تم استيفاء شروط معينة. يخضع تجديد الاتفاقية للتفاوض على بنود التجديد المقبولة على نحو معقول لدى ICANN ومشغل السجل. تعتبر شروط التجديد التي وافق عليها مجلس الإدارة بمثابة نتيجة للمفاوضات الثنائية التي تمت الدعوة إليها في اتفاقية السجل الحالية، والانتقال إلى الصيغة الجديدة من اتفاقية السجل لن ينتهك سياسة GNSO المعمول بها. وكما هو موضح أدناه، توفر الصيغة الجديدة لاتفاقية السجل بعض المزايا التشغيلية، بالإضافة إلى فوائد للمشتركين ومجتمع الإنترنت بما في ذلك التزامات المصلحة العامة، والتي تتطلب استخدام المشتركين بموجب اتفاقية اعتماد أمين السجل (RAA) 2013 ، وقدرة ICANN على تعيين مشغل سجل مؤقت في حالة الطوارئ حال بلوغ حد الطوارئ لخدمات السجل الحرجة.

      هل هناك تأثيرات مجتمعية سلبية أو إيجابية؟

      كجزءٍ من عملية التجديد، أجرت ICANN مراجعة لأداء مشغل السجل مؤخراً بموجب اتفاقية سجل .CAT الحالية. تبين أن مشغل السجل امتثل لواجباته التعاقدية.

      تقدم أيضًا موافقة مجلس الإدارة على تجديد اتفاقية السجل فوائد تقنية وتشغيلية إيجابية. وبموجب تجديد اتفاقية السجل، في حال بلوغ أي حد من حدود الطوارئ لأداء وظائف السجل، يوافق مشغل السجل على أن ICANN يجوز لها تعيين مشغل سجل مؤقت في حالات الطوارئ لنطاق TLD، والذي من شأنه تخفيف المخاطر التي تهدد استقرار وأمن نظام اسم النطاق. وأيضًا سوف تسمح التنشئة الاجتماعية التنظيمية التقنية المقدمة من مشغل السجل بالامتثال لأحكام اتفاقية برنامج gTLD الجديد لاستخدام عمليات موحدة ومؤتمتة، الأمر الذي سيسهل تشغيل TLD. كما أن تجديد اتفاقية السجل يشمل أيضًا الضمانات في صيغة التزامات المصلحة العامة في وثيقة Specificaiton 11.

      سيكون هناك أيضًا تأثيرات إيجابية على المشتركين وأمناء السجلات. سيوفر الانتقال إلى اتفاقية سجل برنامج gTLD الجديد الاتساق عبر جميع السجلات مما يؤدي إلى بيئة أكثر قابلية للتنبؤ للمستخدمين النهائيين وأيضًا حقيقة أن التجديد المقترح لاتفاقية السجل يتطلب أن يستخدم مشغل السجل مشتركين معتمدين لدى ICANN والذين يمثلون طرفًا في اتفاقية اعتماد أمين السجل (RAA) 2013 حيث سيوفر المزيد من الفوائد لمشغلي السجل والمشتركين.

      حماية صاحبي الحقوق: ستسمح اتفاقية برنامج gTLD الجديد لمشغل السجل لاعتماد آليات حماية حقوق إضافية لحماية صاحبي الحقوق.

      هل توجد تأثيرات أو عواقب مالية على ICANN (كالخطة الإستراتيجية أو خطة التشغيل أو الميزانية) أو على المجتمع، و/أو العامة؟

      لا يوجد أي تأثير مالي كبير متوقع في حال اعتماد ICANN للتجديد المتقرح لاتفاقية سجل .CAT. وتجدر الإشارة إلى أنه على الرغم من أنه نتيجة للموافقة على تجديد اتفاقية السجل، إلا أن رسوم التسجيل السنوية المتوقعة انخفضت من 112.000 دولار أمريكي إلى 56.000 دولا أمريكي. تتم مقاصة التأثير المالي الأسمي بالفوائد الإضافية للمشتركين ومجتمع الإنترنت بما في ذلك التزامات المصلحة العامة، والتي تتطلب استخدام المشتركين بموجب اتفاقية اعتماد أمين السجل (RAA)2013 ، وقدرة ICANN على تعيين مشغل سجل مؤقت في حالة الطوارئ حال بلوغ حد الطوارئ لخدمات السجل الحرجة.

      هل توجد أية مسائل تتعلق بنظام DNS من حيث الأمان أو الاستقرار أو المرونة؟

      لا توجد أية قضايا أمن أو استقرار أو مرونة متوقعة مرتبطة بـ DNS إذا وافقت ICANN على التجديد المقترح لاتفاقية سجل .CAT. وفي الواقع، يشمل التجديد المقترح لاتفاقية السجل بنودًا تهدف إلى السماح باتخاذ إجراءات أسرع في حالة وجود مخاطر معينة تهدد أمن أو استقرار DNS. كجزء من الوظيفة الإدارية التنظيمية لمنظمة ICANN، نشرت ICANN مسودة تجديد اتفاقية السجل للتعليق العام بتاريخ 28 مايو 2015.

    4. ‌تجديد اتفاقية سجل .TRAVEL

      حيث، شرعت ICANN في عمل تعليق عام في الفترة من 12 مايو 2015 وحتى 5 يوليو 2015 <https://www.icann.org/public-comments/travel-renewal-2015-05-12-en> على التجديد المقترح لاتفاقية سجل لـ.TRAVEL TLD <https://www.icann.org/resources/unthemed-pages/travel-2012-02-25-en>.

      وحيث إن التجديد المقترح لاتفاقية سجل .TRAVEL يشتمل على أحكام معدلة لتجعل اتفاقية سجل .TRAVEL تتماشى مع صيغة اتفاقية سجل gTLD الجديد.

      وحيث إنه، تم إغلاق منتدى التعليقات العامة حول التجديد المقترح لاتفاقية السجل بتاريخ 5 يوليو 2015 مع تلقي ICANN خمسة عشر (15) تعليقًا، كلها بواسطة أفراد ومؤسسات/مجموعات. تم تقديم ملخص وتحليل بالتعليقات إلى مجلس الإدارة.

      وحيث أنه، قرر مجلس الإدارة عدم وجود حاجة إلى إجراء مراجعات على الاتفاقية المقترحة لتجديد سجل .TRAVEL بعد أخذ التعليقات بعين الاعتبار.

      تقرر بموجب القرار رقم (2015.09.28.05)، اعتماد التجديد المقترح لاتفاقية سجل .TRAVEL والرئيس والمدير التنفيذي، أو من ينوب عنه (ينوبون عنه)، يصرح لهم باتخاذ مثل هذه الإجراءات حسب الاقتضاء لاستكمال وتنفيذ الاتفاقية.

      حيثيات القرار 2015.09.28.05

      لماذا يتناول المجلس هذه القضية الآن؟

      لقد أبرم كل من ICANN وTralliance Registry Management Company, LLC ("مشغل السجل") اتفاقية السجل في 5 مايو 2005 من أجل تشغيل نطاق المستوى الأعلى لـTRAVEL. تنتهي فترة اتفاقية سجل .TRAVEL السابقة في 19 أكتوبر 2015. تم نشر التجديد المقترح لاتفاقية السجل ("تجديد اتفاقية السجل" أو "الاتفاقية") للتعليقات العامة في الفترة من 12 مايو 2015 إلى 5 يوليو 2015. في هذا الوقت، يعتمد مجلس الإدارة تجديد اتفاقية السجل لاستمرار تشغيل .TRAVEL TLD بواسطة مشغل السجل.

      ما هو المقترح الذي يجري النظر فيه؟

      يتضمن تجديد اتفاقية السجل التي اعتمدها مجلس الإدارة أحكامًا معدلة لجعل الاتفاقية متماشية مع صيغة اتفاقية سجل gTLD الجديد. وتشمل التعديلات: تحديث المواصفات التقنية؛ وطلب إدراج بعض ضمانات GAC كالتزامات المصلحة العامة (التي يخضع إنفاذها لإجراءات تسوية نزاعات إلتزامات المصلحة العامة PICDRP)؛ وطلب استخدام أمناء السجلات بموجب اتفاقية اعتماد أمين السجل 2013 بعد التوصل إلى حد معين؛ وتحديث رسوم التسجيل.

      لتفسير الطبيعة المحددة لـ.TRAVEL TLD، تم تضمين TLD المشمول بالرعاية، وهي أحكام ذات الصلة في اتفاقية سجل TLD المشمول بالرعاية في 5 مايو 2005 في تجديد اتفاقية السجل. على وجه التحديد، في الوثيقة 12، تم تحديد أحكام في الميثاق والتي تبين قطاعات صناعة السفر والتي هي بمعنى المجتمع ومؤهلة للتسجيل. كما يعكس تجديد اتفاقية السجل الموافقات السابقة بشأن الأسماء المحفوظة

      من الذي تمت استشارته من أصحاب المصلحة أو غيرهم؟

      أجرت ICANN فترة تعليقات عامة حول التجديد المقترح لاتفاقية سجل .TRAVEL من 12 مايو 2015 حتى 5 يوليو 2015، وأعقب ذلك تلخيص وتحليل للتعليقات. بالإضافة إلى ذلك، تشارك ICANN في مفاوضات ثنائية مع مشغل السجل للموافقة على حزمة من الشروط لإدراجها في تجديد اتفاقية السجل المنشور للتعليق العام.

      ما هي المخاوف أو القضايا التي أثارها المجتمع؟

      شارك خمسة عشر (15) عضوًا من أعضاء المجتمع في فترة التعليق العام. أثار أعضاء المجتمع شاغلين رئيسين في تعليقاتهم:

      • انتقال نطاقات المستوى الأعلى TLD الرائدة إلى شكل من أشكال اتفاقية سجل gTLD الجديد: عبرت بعض التعليقات العامة عن قلقها إزاء عملية ICANN لاستخدام اتفاقية سجل gTLD الجديد كنقطة انطلاق لتجديد اتفاقيات السجل من أجل نطاقات gTLD. يقترح هؤلاء المعلقين أن اتخاذ مثل هذا الموقف له تأثير على تحويل إجراءات حل نزاع تفويض ما بعد gTLD الجديد (على سبيل المثال، إجراء حل نزاع تفويض ما بعد العلامة التجارية وإجراء حل نزاع التزامات الموحد السريع (URS) إلى الأمر الواقع لسياسات الإجماع دون اتباع الإجراءات المنصوص عليها في اللوائح الداخلية لـICANN المتعلقة بإنشائها. من ناحية أخرى، دعمت التعليقات الأخرى الاتساق الذي تسعى ICANN إليه عبر اتفاقيات السجل وأشارت إلى أن الانتقال إلى الصيغة الجديدة من الاتفاقية هو جزء من المفاوضات الثنائية المسموح بها.
      • إدراج تعليق موحد سريع (URS) وإجراء حل نزاع العلامة التجارية (PDDRP) في تجديدات نطاقات المستوى الأعلى TLD الرائدة دون الرجوع إلى عملية وضع السياسة (PDP): عبرت معظم التعليقات التي وردت عن اعتراضها على إدراج URS بالتجديد المقترح لاتفاقية سجل .TRAVEL، مدعيين أن URS يمكنه أن تصبح سياسة إجماع فقط بعد عملية PDP التي يشارك فيها مجتمع ICANN بأكمله من أصحاب المصلحة. اقترح هؤلاء المعلقين أيضًا فرض URS على نطاق gTLD رائد عبر عملية التعاقد هو تدخل غير مقبول للعاملين في عملية اتخاذ القرارات. من ناحية أخرى، أعربت بعض التعليقات عن دعمها لإدراج URS في تجديد اتفاقية السجل، مشيرة إلى أن المسجلين أحرار في الانطلاق لمدى مدى أبعد من حماية الحد الأدنى من الحقوق ولا يحتاجون إلى PDP.

      ما هي المواد المهمة التي استعرضها مجلس الإدارة؟

      وكجزء من المداولات، استعرض مجلس الإدارة مواد متنوعة، تشمل، على سبيل المثال لا الحصر المواد والمستندات التالية:

      ما هي العناصر التي وجد مجلس الإدارة أنها بالغة الأهمية؟

      نظر مجلس الإدارة بعناية في التعليقات العامة التي وردت بشأن تجديد اتفاقية السجل، جنبًا إلى جنب مع ملخص وتحليل تلك التعليقات. واهتم مجلس الإدارة أيضًا بالشروط التي وافق عليها مشغل السجل كجزء من المفاوضات الثنائية مع ICANN. وعلى الرغم من أن المجلس يعترف بالشواغل التي أعرب عنها بعض أعضاء المجتمع بشأن إدراج URS في تجديد اتفاقية السجل، إلا أن المجلس لاحظ أن إدراج URS في تجديد اتفاقية السجل يقوم على المفاوضات الثنائية بين ICANN ومشغل السجل، حيث أعرب مشغل السجل عن اهتمامه بتجديد اتفاقية السجل على أساس اتفاقية سجل gTLD الجديد.

      لاحظ مجلس الإدارة أن URS امتدحه وزكاه فريق عمل تنفيذ التوصيات (IRT) كآلية حماية حقوق إلزامية (RPM) لكل نطاقات gTLD الجديدة. طُلب من GNSO تقديم رأيها حول ما إذا كانت آليات حماية بعض الحقوق المقترحة (والتي تضمنت URS) اتفقت مع سياسة GNSO المقترحة بشأن مقدمة إلى نطاقات gTLD الجديدة وكان ذلك الخيار المناسب والفعال لتحقيق المبادئ والأهداف المتضمنة في GNSO. راعت STI هذه المسألة وخلُصت إلى أن "استخدام URS ينبغي أن يتطلب آلية حماية حقوق RPM لجميع نطاقات gTLD الجديدة." ذكرت منظمة GNSO أن URS لم يكن متعارضًا مع أي من توصيات السياسة الحالية.

      على الرغم من أنه قد تم تطوير URS وصقله من خلال العملية الموضحة هنا، بما في ذلك المراجعة العامة والمناقشة في GNSO، إلا أنه لم يتم اعتماده كسياسة إجماع وICANN ليس لديها القدرة على جعلها إلزامية لأي نطاقات TLD جديدة بخلاف مقدمي طلبات برنامج gTLD الجديد الذين قدموا خلال جولة gTLD الجديد خلال عام 2012.

      وفقًا لذلك، لا تعتبر موافقة مجلس الإدارة على تجديد اتفاقية السجل خطوة لجعل URS إلزاميًا لأي من نطاقات المستوى الأعلى TLD الرائدة، وسيكون من غير المناسب القيام بذلك. في حالة .TRAVEL، تم وضع إدراج URS كجزء من الاقتراح في المفاوضات الثنائية بين مشغل السجل وICANN.

      بالإضافة إلى ذلك، نظر مجلس الإدارة في التعليقات بشأن انتقال نطاقات gTLD الرائدة إلى الصيغة الجديدة لاتفاقية السجل. ويلاحظ مجلس الإدارة أن اتفاقية السجل الموجودة تدعو إلى تجديد الاتفاقية المفترض انتهاء صلاحيتها طالمًا تم استيفاء شروط معينة. يخضع تجديد الاتفاقية للتفاوض على بنود التجديد المقبولة على نحو معقول لدى ICANN ومشغل السجل. تعتبر شروط التجديد التي وافق عليها مجلس الإدارة بمثابة نتيجة للمفاوضات الثنائية التي تمت الدعوة إليها في اتفاقية السجل الحالية، والانتقال إلى الصيغة الجديدة من اتفاقية السجل لن ينتهك سياسة GNSO المعمول بها. وكما هو موضح أدناه، توفر الصيغة الجديدة لاتفاقية السجل بعض المزايا التشغيلية، بالإضافة إلى فوائد للمشتركين ومجتمع الإنترنت بما في ذلك التزامات المصلحة العامة، والتي تتطلب استخدام المشتركين بموجب اتفاقية اعتماد أمين السجل (RAA) 2013 ، وقدرة ICANN على تعيين مشغل سجل مؤقت في حالة الطوارئ حال بلوغ حد الطوارئ لخدمات السجل الحرجة.

      هل هناك تأثيرات مجتمعية سلبية أو إيجابية؟

      كجزءٍ من عملية التجديد، أجرت ICANN مراجعة لأداء مشغل السجل مؤخراً بموجب اتفاقية سجل .TRAVEL الحالية. تبين أن مشغل السجل امتثل لواجباته التعاقدية.

      تقدم أيضًا موافقة مجلس الإدارة على تجديد اتفاقية السجل فوائد تقنية وتشغيلية إيجابية. وبموجب تجديد اتفاقية السجل، في حال بلوغ أي حد من حدود الطوارئ لأداء وظائف السجل، يوافق مشغل السجل على أن ICANN يجوز لها تعيين مشغل سجل مؤقت في حالات الطوارئ لنطاق TLD، والذي من شأنه تخفيف المخاطر التي تهدد استقرار وأمن نظام اسم النطاق. وأيضًا سوف تسمح التنشئة الاجتماعية التنظيمية التقنية المقدمة من مشغل السجل بالامتثال لأحكام اتفاقية برنامج gTLD الجديد لاستخدام عمليات موحدة ومؤتمتة، الأمر الذي سيسهل تشغيل TLD. كما أن تجديد اتفاقية السجل يشمل أيضًا الضمانات في صيغة التزامات المصلحة العامة في وثيقة Specificaiton 11.

      سيكون هناك أيضًا تأثيرات إيجابية على المشتركين وأمناء السجلات. سيوفر الانتقال إلى اتفاقية سجل برنامج gTLD الجديد الاتساق عبر جميع السجلات مما يؤدي إلى بيئة أكثر قابلية للتنبؤ للمستخدمين النهائيين وأيضًا حقيقة أن التجديد المقترح لاتفاقية السجل يتطلب أن يستخدم مشغل السجل مشتركين معتمدين لدى ICANN والذين يمثلون طرفًا في اتفاقية اعتماد أمين السجل (RAA) 2013 حيث سيوفر المزيد من الفوائد لمشغلي السجل والمشتركين.

      حماية صاحبي الحقوق: ستسمح اتفاقية برنامج gTLD الجديد لمشغل السجل لاعتماد آليات حماية حقوق إضافية لحماية صاحبي الحقوق.

      هل توجد تأثيرات أو عواقب مالية على ICANN (كالخطة الإستراتيجية أو خطة التشغيل أو الميزانية) أو على المجتمع، و/أو العامة؟

      لا يوجد أي تأثير مالي كبير متوقع في حال اعتماد ICANN لتجديد اتفاقية سجل .TRAVEL المقترح. وتجدر الإشارة إلى أنه على الرغم من أنه نتيجة للموافقة على تجديد اتفاقية السجل، إلا أن رسوم التسجيل السنوية المتوقعة انخفضت من 46.000 دولار أمريكي إلى 25.000 دولا أمريكي. تتم مقاصة التأثير المالي الأسمي بالفوائد الإضافية للمشتركين ومجتمع الإنترنت بما في ذلك التزامات المصلحة العامة، والتي تتطلب استخدام المشتركين بموجب اتفاقية اعتماد أمين السجل (RAA) 2013 ، وقدرة ICANN على تعيين مشغل سجل مؤقت في حالة الطوارئ حال بلوغ حد الطوارئ لخدمات السجل الحرجة.

      هل توجد أية مسائل تتعلق بنظام DNS من حيث الأمان أو الاستقرار أو المرونة؟

      لا توجد أية قضايا أمن أو استقرار أو مرونة متوقعة مرتبطة بـ DNS إذا وافقت ICANN على التجديد المقترح لاتفاقية سجل .TRAVEL. وفي الواقع، يشمل التجديد المقترح لاتفاقية السجل بنودًا تهدف إلى السماح باتخاذ إجراءات أسرع في حالة وجود مخاطر معينة تهدد أمن أو استقرار DNS. كجزء من الوظيفة الإدارية التنظيمية لمنظمة ICANN، نشرت ICANN مسودة تجديد اتفاقية السجل للتعليق العام بتاريخ 12 مايو 2015.

    5. ‌تجديد اتفاقية سجل .PRO

      حيث، شرعت ICANN في عمل تعليق عام في الفترة من 28 مايو 2015 وحتى 7 يوليو <https://www.icann.org/public-comments/pro-renewal-2015-05-28-en> على التجديد المقترح لاتفاقية سجل .PRO TLD <https://www.icann.org/resources/unthemed-pages/pro-2012-02-25-en> 2012-02-25-en.

      وحيث إن التجديد المقترح لاتفاقية سجل .PRO يشتمل على أحكام معدلة لتجعل اتفاقية سجل .PRO تتماشى مع صيغة اتفاقية سجل gTLD الجديد.

      وحيث إنه، تم إغلاق منتدى التعليقات العامة حول التجديد المقترح لاتفاقية السجل بتاريخ 7 يوليو 2015 مع تلقي ICANN أربعة عشر (14) تعليقًا، كلها بواسطة أفراد ومؤسسات/مجموعات. تم تقديم ملخص وتحليل بالتعليقات إلى مجلس الإدارة.

      في حين أنه، تم تحديث تجديد اتفاقية السجل ليشمل الأحكام القائمة المتعلقة بتسجيلات نطاق المستوى الثالث.

      تقرر بموجب القرار رقم (2015.09.28.06)، اعتماد التجديد المقترح لاتفاقية سجل .PRO والرئيس والمدير التنفيذي، أو من ينوب عنه (ينوبون عنه)، يصرح لهم باتخاذ مثل هذه الإجراءات حسب الاقتضاء لاستكمال وتنفيذ الاتفاقية.

      حيثيات القرار 2015.09.28.06

      لماذا يتناول المجلس هذه القضية الآن؟

      لقد أبرم كل من ICANN وRegistry Services Corporation ("مشغل السجل") اتفاقية السجل في 22 سبتمبر 2010 من أجل تشغيل نطاق المستوى الأعلى لـ.PRO. تنتهي فترة اتفاقية سجل .PROالسابقة في 20 أكتوبر 2015. تم نشر التجديد المقترح لاتفاقية السجل ("تجديد اتفاقية السجل" أو "الاتفاقية") للتعليقات العامة في الفترة من 28 مايو 2015 إلى 7 يوليو 2015. في هذا الوقت، يعتمد مجلس الإدارة تجديد اتفاقية السجل لاستمرار تشغيل .PRO TLD بواسطة مشغل السجل.

      ما هو المقترح الذي يجري النظر فيه؟

      يتضمن تجديد اتفاقية السجل التي اعتمدها مجلس الإدارة أحكامًا معدلة لجعل الاتفاقية متماشية مع صيغة اتفاقية سجل gTLD الجديد. وتشمل التعديلات: تحديث المواصفات التقنية؛ وطلب إدراج بعض ضمانات GAC كالتزامات المصلحة العامة (التي يخضع إنفاذها لإجراءات تسوية نزاعات إلتزامات المصلحة العامة PICDRP)؛ وطلب استخدام أمناء السجلات بموجب اتفاقية اعتماد أمين السجل 2013 بعد التوصل إلى حد معين؛ وإزالة أقصى غطاء للسعر على رسوم السجل التي يمكن تحميلها للمشتركين.

      على وجه التحديد، قيود التسجيل الموجودة في الملحق 11 من اتفاقية .PRO من المقترح استبدالها بمجموعة من التزامات المصلحة العامة القياسية المطبقة على جميع برامج gTLD الجديدة. ومع ذلك، فقد تم تحديث التجديد المقترح لاتفاقية السجل ليتضمن أحكامًا بشأن تسجيل أسماء نطاقات المستوى الثالث. وأيضًا، تمت إضافة الفئة 1 الضمانات من 1 إلى 3 من GAC إلى وثيقة Specificaiton 11. كما يلغي تجديد اتفاقية السجل الغطاء على رسوم الخدمة التي مكنها السجل للمشتركين من اجل أسماء النطاقات، ويعكس الموافقات السابقة بشأن الأسماء المحجوزة.

      من الذي تمت استشارته من أصحاب المصلحة أو غيرهم؟

      أجرت ICANN فترة تعليقات عامة حول التجديد المقترح لاتفاقية سجل .PRO من 28 مايو 2015 حتى 7 يوليو 2015، وأعقب ذلك تلخيص وتحليل للتعليقات. بالإضافة إلى ذلك، تشارك ICANN في مفاوضات ثنائية مع مشغل السجل للموافقة على حزمة من الشروط لإدراجها في تجديد اتفاقية السجل المنشور للتعليق العام.

      ما هي المخاوف أو القضايا التي أثارها المجتمع؟

      شارك أربعة عشر (14) عضوًا من أعضاء المجتمع في فترة التعليق العام. أثار أعضاء المجتمع شاغلين رئيسين في تعليقاتهم:

      • انتقال نطاقات المستوى الأعلى TLD الرائدة إلى شكل من أشكال اتفاقية سجل gTLD الجديد: عبرت بعض التعليقات العامة عن قلقها إزاء عملية ICANN لاستخدام اتفاقية سجل gTLD الجديد كنقطة انطلاق لتجديد اتفاقيات السجل من أجل نطاقات gTLD. يقترح هؤلاء المعلقين أن اتخاذ مثل هذا الموقف له تأثير على تحويل إجراءات حل نزاع تفويض ما بعد gTLD الجديد (على سبيل المثال، إجراء حل نزاع تفويض ما بعد العلامة التجارية وإجراء حل نزاع التزامات الموحد السريع (URS) إلى الأمر الواقع لسياسات الإجماع دون اتباع الإجراءات المنصوص عليها في اللوائح الداخلية لـICANN المتعلقة بإنشائها. من ناحية أخرى، دعمت التعليقات الأخرى الاتساق الذي تسعى ICANN إليه عبر اتفاقيات السجل وأشارت إلى أن الانتقال إلى الصيغة الجديدة من الاتفاقية هو جزء من المفاوضات الثنائية المسموح بها.
      • إدراج تعليق موحد سريع (URS) وإجراء حل نزاع العلامة التجارية (PDDRP) في تجديدات نطاقات المستوى الأعلى TLD الرائدة دون الرجوع إلى عملية وضع السياسة (PDP): عبرت معظم التعليقات التي وردت عن اعتراضها على إدراج URS بالتجديد المقترح لاتفاقية سجل .PRO، مدعيين أن URS يمكنه أن تصبح سياسة إجماع فقط بعد عملية PDP التي يشارك فيها مجتمع ICANN بأكمله من أصحاب المصلحة. اقترح هؤلاء المعلقين أيضًا فرض URS على نطاق gTLD رائد عبر عملية التعاقد هو تدخل غير مقبول للعاملين في عملية اتخاذ القرارات. من ناحية أخرى، أعربت بعض التعليقات عن دعمها لإدراج URS في تجديد اتفاقية السجل، مشيرة إلى أن المسجلين أحرار في الانطلاق لمدى مدى أبعد من حماية الحد الأدنى من الحقوق ولا يحتاجون إلى PDP.

      ما هي المواد المهمة التي استعرضها مجلس الإدارة؟

      وكجزء من المداولات، استعرض مجلس الإدارة مواد متنوعة، تشمل، على سبيل المثال لا الحصر المواد والمستندات التالية:

      ما هي العناصر التي وجد مجلس الإدارة أنها بالغة الأهمية؟

      نظر مجلس الإدارة بعناية في التعليقات العامة التي وردت بشأن تجديد اتفاقية السجل، جنبًا إلى جنب مع ملخص وتحليل تلك التعليقات. واهتم مجلس الإدارة أيضًا بالشروط التي وافق عليها مشغل السجل كجزء من المفاوضات الثنائية مع ICANN. وعلى الرغم من أن المجلس يعترف بالشواغل التي أعرب عنها بعض أعضاء المجتمع بشأن إدراج URS في تجديد اتفاقية السجل، إلا أن المجلس لاحظ أن إدراج URS في تجديد اتفاقية السجل يقوم على المفاوضات الثنائية بين ICANN ومشغل السجل، حيث أعرب مشغل السجل عن اهتمامه بتجديد اتفاقية السجل على أساس اتفاقية سجل gTLD الجديد.

      لاحظ مجلس الإدارة أن URS امتدحه وزكاه فريق عمل تنفيذ التوصيات (IRT) كآلية حماية حقوق إلزامية (RPM) لكل نطاقات gTLD الجديدة. طُلب من GNSO تقديم رأيها حول ما إذا كانت آليات حماية بعض الحقوق المقترحة (والتي تضمنت URS) اتفقت مع سياسة GENO المقترحة بشأن مقدمة إلى نطاقات gTLD الجديدة وكان ذلك الخيار المناسب والفعال لتحقيق المبادئ والأهداف المتضمنة في GNSO. راعت STI هذه المسألة وخلُصت إلى أن "استخدام URS ينبغي أن يتطلب آلية حماية حقوق RPM لجميع نطاقات gTLD الجديدة." ذكرت منظمة GNSO أن URS لم يكن متعارضًا مع أي من توصيات السياسة الحالية.

      على الرغم من أنه قد تم تطوير URS وصقله من خلال العملية الموضحة هنا، بما في ذلك المراجعة العامة والمناقشة في GNSO، إلا أنه لم يتم اعتماده كسياسة إجماع وICANN ليس لديها القدرة على جعلها إلزامية لأي نطاقات TLD جديدة بخلاف مقدمي طلبات برنامج gTLD الجديد الذين قدموا خلال جولة gTLD الجديد خلال عام 2012.

      وفقًا لذلك، لا تعتبر موافقة مجلس الإدارة على تجديد اتفاقية السجل خطوة لجعل URS إلزاميًا لأي من نطاقات المستوى الأعلى TLD الرائدة، وسيكون من غير المناسب القيام بذلك. في حالة .PRO، تم وضع إدراج URS كجزء من الاقتراح في المفاوضات الثنائية بين مشغل السجل وICANN.

      بالإضافة إلى ذلك، نظر مجلس الإدارة في التعليقات بشأن انتقال نطاقات gTLD الرائدة إلى الصيغة الجديدة لاتفاقية السجل. ويلاحظ مجلس الإدارة أن اتفاقية السجل الموجودة تدعو إلى تجديد الاتفاقية المفترض انتهاء صلاحيتها طالمًا تم استيفاء شروط معينة. يخضع تجديد الاتفاقية للتفاوض على بنود التجديد المقبولة على نحو معقول لدى ICANN ومشغل السجل. تعتبر شروط التجديد التي وافق عليها مجلس الإدارة بمثابة نتيجة للمفاوضات الثنائية التي تمت الدعوة إليها في اتفاقية السجل الحالية، والانتقال إلى الصيغة الجديدة من اتفاقية السجل لن ينتهك سياسة GNSO المعمول بها. وكما هو موضح أدناه، توفر الصيغة الجديدة لاتفاقية السجل بعض المزايا التشغيلية، بالإضافة إلى فوائد للمشتركين ومجتمع الإنترنت بما في ذلك التزامات المصلحة العامة، والتي تتطلب استخدام المشتركين بموجب اتفاقية اعتماد أمين السجل (RAA) 2013 ، وقدرة ICANN على تعيين مشغل سجل مؤقت في حالة الطوارئ حال بلوغ حد الطوارئ لخدمات السجل الحرجة.

      هل هناك تأثيرات مجتمعية سلبية أو إيجابية؟

      كجزءٍ من عملية التجديد، أجرت ICANN مراجعة لأداء مشغل السجل مؤخراً بموجب اتفاقية سجل .PRO الحالية. تبين أن مشغل السجل امتثل لواجباته التعاقدية.

      تقدم أيضًا موافقة مجلس الإدارة على تجديد اتفاقية السجل فوائد تقنية وتشغيلية إيجابية. وبموجب تجديد اتفاقية السجل، في حال بلوغ أي حد من حدود الطوارئ لأداء وظائف السجل، يوافق مشغل السجل على أن ICANN يجوز لها تعيين مشغل سجل مؤقت في حالات الطوارئ لنطاق TLD، والذي من شأنه تخفيف المخاطر التي تهدد استقرار وأمن نظام اسم النطاق. وأيضًا سوف تسمح التنشئة الاجتماعية التنظيمية التقنية المقدمة من مشغل السجل بالامتثال لأحكام اتفاقية برنامج gTLD الجديد لاستخدام عمليات موحدة ومؤتمتة، الأمر الذي سيسهل تشغيل TLD. كما أن تجديد اتفاقية السجل يشمل أيضًا الضمانات في صيغة التزامات المصلحة العامة في وثيقة Specificaiton 11 بما في ذلك الفئة 1 الضمانات من 1 إلى 3 من GAC.

      سيكون هناك أيضًا تأثيرات إيجابية على المشتركين وأمناء السجلات. سيوفر الانتقال إلى اتفاقية سجل برنامج gTLD الجديد الاتساق عبر جميع السجلات مما يؤدي إلى بيئة أكثر قابلية للتنبؤ للمستخدمين النهائيين وأيضًا حقيقة أن التجديد المقترح لاتفاقية السجل يتطلب أن يستخدم مشغل السجل مشتركين معتمدين لدى ICANN والذين يمثلون طرفًا في اتفاقية اعتماد أمين السجل (RAA) 2013 حيث سيوفر المزيد من الفوائد لمشغلي السجل والمشتركين.

      حماية صاحبي الحقوق: ستسمح اتفاقية برنامج gTLD الجديد لمشغل السجل لاعتماد آليات حماية حقوق إضافية لحماية صاحبي الحقوق.

      هل توجد تأثيرات أو عواقب مالية على ICANN (كالخطة الإستراتيجية أو خطة التشغيل أو الميزانية) أو على المجتمع، و/أو العامة؟

      لا يوجد أي تأثير مالي كبير متوقع في حال اعتماد ICANN لتجديد اتفاقية سجل .PRO المقترح.

      هل توجد أية مسائل تتعلق بنظام DNS من حيث الأمان أو الاستقرار أو المرونة؟

      لا توجد أية قضايا أمن أو استقرار أو مرونة متوقعة مرتبطة بـ DNS إذا وافقت ICANN على التجديد المقترح لاتفاقية سجل .PRO. وفي الواقع، يشمل التجديد المقترح لاتفاقية السجل بنودًا تهدف إلى السماح باتخاذ إجراءات أسرع في حالة وجود مخاطر معينة تهدد أمن أو استقرار DNS. كجزء من الوظيفة الإدارية التنظيمية لمنظمة ICANN، نشرت ICANN مسودة تجديد اتفاقية السجل للتعليق العام بتاريخ 28 مايو 2015.

    صوت جميع أعضاء مجلس الإدارة لصالح القرارات 2015.09.28.01، و2015.09.28.02، و2015.09.28.03، و2015.09.28.04، و2015.09.28.05 و2015.09.28.06. وتغيب كل من ولفغانغ كلاين وأيريكا مانن وبراس تونكن عن الحضور للتصويت على القرارات. وتم تنفيذ القرارات.

  2. جدول الأعمال الرئيسي:

    1. التعاقد على مكان اجتماع ICANN في يونيو 2016

      قدمت شيرين شلبي، رئيس اللجنة المالية، بند جدول الأعمال. المكان المقترح لاجتماع ICANN يونيو 2016 هو مدينة بنما في بنما. وأشارت شيرين إلى أن التكلفة الإجمالية للمكان أسعارها تنافسية وتقارن ايجابيًا مع أماكن الاجتماعات الأخرى، وهي سنغافورة، بوينس آيرس، ودبلن. وناقش مجلس الإدارة أن اجتماع يونيو 2016 سيكون النوع الأول من الاجتماع العام "ب"، والذي يشمل أيام أقل وأحداث أقل بالمقارنة مع الاجتماعين الآخرين من اجتماعات ICANN القياسية العامة في السنة.

      اقترحت شرين وأيدها جورج سادوسك في الاقتراح التالي، واتخذ مجلس الإدارة الإجراء التالي:

      حيث إن ICANN تنوي عقد اجتماعها العام الثاني لعام 2016 في منطقة أمريكا اللاتينية/ ودول الكاريبي.

      وحيث أنهى فريق العمل استعراضًا شاملاً لأماكن الاجتماعات المقترحة في أمريكا اللاتينية/الكاريبي وتبين له أن المكان المحدد في مدينة بنما، في بنما هو المناسب أكثر.

      تقرر بموجب القرار رقم (2015.09.28.07)، يفوض مجلس الإدارة الرئيس والمدير التنفيذي، أو من ينوب عنه، بإبرام جميع التعاقدات والنفقات اللازمة لفندق الاستضافة/مركز الاتفاقية للاجتماع العام لـICANN في يونيو 2016 في مدينة بنما، بمبلغ لا يتخطى 1.1 مليون دولار أمريكي.

      تقرر بموجب القرار رقم (2015.09.28.08)، أن تظل بنود محددة ضمن هذا القرار سرية لأغراض التفاوض وفقًا للمادة الثالثة، القسم 5.2 من لوائح ICANN الداخلية، إلى أن يحدد الرئيس والمدير التنفيذي بأنه يمكن الإفصاح عن تلك المعلومات السرية.

      صوت جميع أعضاء مجلس الإدارة الحاضرين لصالح القرارين 2015.09.28.07 – 2015.09.28.08. وتغيب كل من ولفغانغ كلاين وأيريكا مانن وبراس تونكن عن الحضور للتصويت على القرارات. وتم تنفيذ القرارات.

      حيثيات القرارين 2015.09.28.07 - 2015.09.28.08

      كجزء من جدول اجتماعات ICANN العامة الدولية، حاليا لثلاث مرات في العام تستضيف ICANN اجتماعا في منطقة جغرافية مختلفة (على النحو المحدد في لوائح ICANN الداخلية). اجتماع ICANN رقم 56، المقرر عقده في الفترة من 27-30 أكتوبر تشرين الأول 2016، يقع في المنطقة الجغرافية أمريكا اللاتينية / دول الكاريبي. وقد نُشرت دعوة لتقديم توصيات بشأن مكان انعقاد الاجتماع في منطقة أمريكا اللاتينية/دول الكاريبي يوم 23 مارس 2015. وأرسل العديد من الأطراف مقترحًا إلى ICANN.

      وقد أجرى طاقم العمل تحليلاً شاملاً لجميع العروض وكذلك المواقع الأخرى، وأعدوا ورقة لتحديد تلك العروض التي تلبي معايير اختيار الاجتماع (راجع http://meetings.icann.org/location-selection-criteria). واستنادًا إلى المقترحات والتحليل، فقد حددت ICANN مدينة بنما، موقعًا لعقد اجتماع ICANN رقم 56.

      كما أجرى مجلس الإدارة مراجعة لتقرير فريق العمل عن استضافة الاجتماع في مدينة بنما، وقرر بأن المقترح قد استوفى العوامل الأساسية الواردة في معايير اختيار الاجتماعات، بالإضافة إلى التكاليف ذات الصلة للمنشآت التي وقع عليها الاختيار وذلك بالنسبة لاجتماع ICANN العام لشهر يونيو 2016.

      وسوف يكون هناك تأثير مالي على ICANN في استضافة الاجتماع وتقديم دعم السفر عند الضرورة، وعلى المجتمع في تحمل تكاليف السفر لحضور الاجتماع. لكن هذا التأثير ستتم مواجهته بغض النظر عن مكان انعقاد الاجتماع. هذا الإجراء ليس له أي تأثير على أمن أو استقرار نظام اسم النطاق DNS.

      يتوجه مجلس الإدارة بالشكر لجميع من أوصوا بمواقع لاجتماع ICANN رقم 56.

      يُشَار إلى أن هذا الإجراء يمثل وظيفة إدارية هيكلية ولا يتطلب تعليقات عامة.

    2. ‌التعاقد والإنفاق لمبادرة .ERP الجديدة

      قدمت شيرين شلبي، رئيس اللجنة المالية، بند جدول الأعمال. توصي اللجنة المالية بأن يوافق مجلس الإدارة على التعاقد وتنفيذ التخطيط المتكامل لموارد المؤسسات (ERP) للوقوف على حل جديد ليحل محل البنية التحتية الحالية للنظام للمكتب الخلفي للشؤون المالية والموارد البشرية والمشتريات، والتي تدعم المنظمة بأكملها. سيؤدي تأمين وتنفيذ حل ERP متكامل تحت نظام واحد من للسجل إلى تحسين قدرة النظم، وإمكانية تقديم التقارير العالمية والتحليل والإنتاجية والكفاءات متعددة الوظائف، وتعزيز الرقابة الداخلية. وأشارت شيرين أيضًا إلى أن تنفيذ حل ERP جديد هو الأكثر اقتصادية عند محاولة تنقيح النظام القائم.

      واقترحت شرين وأيدها راي بلزاك في الاقتراح التالي، واتخذ مجلس الإدارة الإجراء التالي:

      في حين، أن ICANN بحاجة إلى الاستحواذ على حل متكامل لتخطيط موارد المؤسسات (ERP).

      وحيث إنه، خلال اجتماع اللجنة المالي لمجلس الإدارة في 11 سبتمبر 2015 راجعت الآثار المالية المترتبة على مبادرة ERP الجديدة، والنظر في بدائل.

      وحيث استعرض بعض أعضاء مجلس إدارة لجنة المخاطر للحل المقترح لتخطيط موارد المؤسسات وقدموا توجيهات للعاملين بشأن المخاطر والإجراءات المفيدة للحد منها.

      وحيث أوصى كل من العاملين واللجنة المالية بأن يُعهد إلى مجلس الإدارة بتفويض الرئيس والمدير التنفيذي، أو من ينوب عنه (ينوبون عنهم)، لاتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لتنفيذ العقود لمبادرة ERP الجديدة، على النحو المبين في المواد المرجعية لهذه الورقة، ودفع جميع المصروفات الضرورية وفقًا لتلك العقود.

      تقرر بموجب القرار (2015.09.28.09)، أن يفوض مجلس الإدارة الرئيس والمدير التنفيذي، أو من ينوب عنه (ينوبون عنهم)، باتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لتنفيذ عقود حل تخطيط موارد المؤسسات الجديد، على النحو المبين في المواد المرجعية لهذه الورقة، ودفع كل المصروفات اللازمة لتلك العقود.

      تقرر بموجب القرار رقم (2015.09.28.10)، أن تظل بنود محددة ضمن هذا القرار سرية لأغراض التفاوض وفقًا للمادة الثالثة، القسم 5.2 من لوائح ICANN الداخلية، إلى أن يحدد الرئيس والمدير التنفيذي بأنه يمكن الإفصاح عن تلك المعلومات السرية.

      صوت جميع أعضاء مجلس الإدارة الحاضرين لصالح القرارين 2015.09.28.09 – 2015.09.28.10. وتغيب إيريكا مان عن التصويت على القرارات. وتم تنفيذ القرارات.

      حيثيات القرارين 2015.09.28.09 – 2015.09.28.10

      لقد نمت ICANN في الحجم والتعقيد على مدى السنوات الخمس الماضية بعدة طرق بما في ذلك سبيل المثال لا الحصر ما يلي: (أ) ارتفاع عدد العاملين بمعدل ثلاث أضعاف؛ و(ب) توسع حضورها العالمي إلى ثلاثة محاور وعدة مراكز مشتركة؛ و(ج) أصبحت العمليات أكثر عالمية وتعقيدًا. وفي الوقت نفسه، تم تصميم وتنفيذ البنية التحتية للأنظمة المالية للأقسام الإدارية، والموارد البشرية والمشتريات التي تدعم المنظمة الحالية قبل خمس سنوات على الأقل. سيؤدي تأمين وتنفيذ حل ERP متكامل تحت نظام واحد من للسجل إلى تحسين قدرة النظم، وإمكانية تقديم التقارير العالمية والتحليل والإنتاجية والكفاءات متعددة الوظائف، وتعزيز الرقابة الداخلية، ومن ثم تسريع تقدم ICANN نحو التميز التشغيلي.

      أجرى العاملون تحليلاً شاملاً للخيارين المتاحين: (أ) إعادة تجهيز المجموعات الحالية للنظم من أجل عمل تحسين طفيف في قدراتها وتطوير الواجهات حيثما أمكن ذلك؛ و(ب) تنفيذ حل متكامل لـERP . وعلى الرغم من أن تكلفة الخيار التحديثي ستكون أقل في السنة الأولى، إلا إن التكاليف الإجمالية لمدة خمس سنوات ستتجاوز بكثير خيار ERP المتكامل، حيث سيتطلب التحديث إدخال إصلاحات كبيرة خلال السنوات الخمس. وبالإضافة إلى ذلك، فإن إدخال إصلاحات هامشية فقط قد تعمل على تحسين إمكانات وكفاءات الأقسام الإدارية، وستتطلب تطوير واجهات باهظة الثمن ومعقدة وتحتاج إلى صيانات كبيرة إلى جانب مجموعة ناتجة من الإمكانات أقل بكثير من الحل المتكامل.

      ونتيجة لذلك، يعتبر حل ERP المتكامل، حلاً فعالاً من حيث التكلفة الأكثر قابلية للاستمرار.

      وقد تم تصميم مشروع حل تخطيط موارد المؤسسات المتكامل على النحو التالي:

      الموارد الداخلية: تم النظر إلى المشروع في وقت مبكر ولكن تأخر حتى توفرت الموارد البشرية المؤهلة ذات الخبرة الواسعة ضمن العاملين وفي كل وحدة عمل ذات صلة إلى مستوى كاف من النضج (تكنولوجيا المعلومات، والمالية، والموارد البشرية، والمشتريات). وبالتعاقد مع المدير المسؤول عن تقنية المعلومات في عام 2014 ونائب رئيس القسم المالي في مارس 2015، فعلى حد سواء كل منهم لديه خبرة كبيرة في تنفيذ مشاريع النظم الكبيرة، وتم استيفاء الشروط. تشتمل الموارد الداخلية على:

      1. ثلاثة فرق خبراء في هذا المجال: كل منها يتضمن مستويين من الخبراء (قائد، وخبير لكل وظيفة)
      2. تم إدراج أربعة موارد لإعادة الملء تغطي فترة التصميم والتنفيذ لضمان أن العمليات اليومية يتم تنفيذها بينما يتم توفير تركيز خبير متمرس على مشروع ERP
      3. مدير مشروعات متخصص (تم التعاقد معه) يتمتع بخبرة واسعة في تنفيذ ERP.
      4. ثلاثة موارد في مجال تكنولوجيا المعلومات: مدير مخضرم في تقنية المعلومات (الإشراف والإدارة)، ومحلل لأعمال تكنولوجيا المعلومات ومدير تكنولوجيا معلومات (واحدًا للموارد البشرية، واحدًا للقسم المالي/ المشتريات)
      5. لجنة توجيهية تتضمن: كبير موظفي الابتكار والمعلومات CIIO، والمسؤول الرئيس للعمليات COO، والمدير المالي CFO والمدير المسؤول عن تكنولوجيا المعلومات
      6. موْرد إدارة تغيير الموارد البشرية (مطلوب تعيينه)
      7. استعراضات ERM المضمنة منذ بداية المشروع.

      الموارد الخارجية:

      1. يمتلك مزودو ERP الأكبر شبكة واسعة من شركاء الأعمال المعتمدين فضلاً عن موارد الاستشارات الداخلية التي سوف تتوجه بها ICANN.
      2. ستحدد ICANN الاستشاريين التقنيين الأكثر تأهيلاً من خلال عملية المقابلات الفردية.

      الحل الفني: نموذج برمجيات ترخيص (SaaS):

      1. منصة مستندة إلى الويب وجاهزة للتكوين، يستخدمها جميع عملاء موفر الحل
      2. يقوم كل عميل بتكوين مجموعة واسعة من الإمكانات، من أجل احتياجات وحدة عمله (لا يوجد تطوير البرمجيات، ولا تخصيص)
      3. لكل وظيفة، تم تصميم مجموعة من العمليات القياسية والاختيارية على أساس العملية وأفضل ممارسات المراقبة والتحكم، والجاهزية للتكوين.
      4. يتم تحديث المنصة بصورة منتظمة، ولها خارطة طريق غنية بالإمكانات الجديدة متوفرة لجميع العملاء في البرنامج دون أي تكلفة إضافية
      5. يتم مراقبة أداء النظام وإدارته بواسطة موردي SaaS لاتفاقيات مستوى الخدمة (SLA)

      أمن النظام:

      1. نقل البيانات: تم تصميم استراتيجية تحويل بيانات بخطوات متعددة بما في ذلك الاختبار والتسوية وعملية التحقق من الصحة.
        1. ستقوم ICANN بتحويل البيانات الانتقائية التاريخية وجميع بيانات الملف الرئيسي.
        2. وسيتم اختبار جميع البرامج المحولة على نحو شامل للتأكد من دقتها واكتمالها.
        3. ستقوم ICANN بإجراء اختبار للوحدة، واثنين من غرفة قيادة المؤتمر (CRP)، حيث يتم اختبار عملياتنا التجارية لتكوين النظام وتحويل ملفات البيانات.
        4. سوف تُجري ICANN تجربة أعمال سوى تحاكي العمليات التجارية الفعلية من البداية إلى النهاية (على سبيل المثال، طلب النقدية والحصول على الدفع) بالإضافة إلى اختبار كامل لتحويل البيانات التاريخية والملف الرئيسي.
      2. أمن البيانات: تتضمن عملية طلب تقديم المشاريع (RFP) استعراض التعافي من الكوارث، وبيانات مركز إدارة العمليات، وتشفير البيانات، وسجلات البيانات، وبيئة ERP الحصرية لـICANN:
        1. 1. ستقوم ICANN بتكوين أعلى المعايير العالمية لأمن البيانات، والتي تشمل تشفير البيانات، وإدارة عناصر التحكم في الوصول والوصول إلى سجلات النظام ومراجعتها، وتكوين أمن الوصول على أساس الضوابط الداخلية الجيدة.

      وعلاوة على ذلك، استعرض مجلس الإدارة توصيات العاملين وتوصيات اللجنة المالية لمجلس الإدارة للتعاقد وسلطة الإنفاق لأحد حلول ERP الجديدة.

      سيكون هناك تأثير مالي على ICANN لتنفيذ حل ERP الجديد. يتم تضمين هذا التأثير حاليًا في خطة التشغيل والموازنة للسنة المالية 16 التي أقرها المجلس في 25 يونيو 2015. ولن يكون لهذا الإجراء تأثير مباشر على أمن واستقرار ومرونة نظام اسم النطاق.

      يُشَار إلى أن هذا الإجراء يمثل وظيفة إدارية هيكلية ولا يتطلب تعليقات عامة.

    3. إطلاق صندوق الاحتياطي - تكاليف نقل إشراف USG IANA

      قدمت شيرين شلبي، رئيس اللجنة المالية، بند جدول الأعمال. وسمح مجلس الإدارة سابقًا بإنفاق أموال من صندوق الاحتياطي لتغطية التكاليف المتكبدة في السنة المالية 15 والمتعلقة بمبادرة انتقال دور إشراف الحكومة الأميركية على IANA بمبلغ لا يتجاوز 7 مليون دولار أمريكي. يتجاوز المبلغ الإجمالي لتكاليف مشروع انتقال الحكومة الأميركية حاليًا مبلغ الموازنة المالية الموضوع للسنة المالية 15 (التكاليف المتكبدة الآن 8.7 مليون دولار) بسبب التكاليف الإضافية للمستشار القانوني الخارجي المستقل الذي وضع في مكانه بناءً على طلب من CCWG وCWG. وعلى هذا النحو، توصي اللجنة المالية بأن يأذن مجلس الإدارة بتحرير الأموال من الصندوق الاحتياطي لتغطية مبلغ إضافي وقدره 1.7 مليون دولار أمريكي للتكلفة المتكبدة.

      شارك مجلس الإدارة في مناقشة بشأن المبلغ الكبير الذي تم تكبده والمتعلق بمبادرة إنتقال دور إشراف الحكومة الأمريكية على IANA. أعرب العديد من أعضاء مجلس الإدارة عن قلقهم بشأن المسؤولية والتدابير الكافية لمراقبة التكاليف على العمل في المستقبل وذلك لمنع وجود تكاليف في غير محلها. وناقش مجلس الإدارة أيضًا وضع معايير وتوقعات عن أي نفقات مماثلة في المستقبل. واستكشف مجلس الإدارة أن هناك إمكانية لاتخاذ تدابير التوفير في التكاليف الداخلية لتعويض المبلغ الذي تم سحبه من الصندوق الاحتياطي. وناقش المجلس أيضًا ضرورة مراجعة التكاليف ومسارات المصروفات، وتوقعات صندوق الاحتياطي، وتقديرات السنتين الماليتين 16 و17، وخطة التشغيل للخمس سنوات من أجل وضع توصيات بشأن كيفية الحفاظ على الصندوق الاحتياطي وخفض النفقات.

      اقترحت شيرين وأيدها جونزالو نافارو في الاقتراح التالي، واتخذ المجلس الإجراء التالي:

      وحيث إنه في 26 أبريل 2015، خّول مجلس الإدارة السحب من صندوق الاحتياطي لتغطية التكاليف المتكبدة في السنة المالية 15 المتعلقة بمبادرة انتقال دور إشراف الحكومة الأميركية على IANA بمبلغ لا يتجاوز 7 مليون دولار.

      في حين تكبدت ICANN التكاليف الفعلية خلال السنة المالية 15 وهي 8.7 مليون دولار، بما في ذلك التكاليف غير المتوقعة لمشورة قانونية مستقلة بـ3.1 مليون دولار تقريبًا.

      في حين، يكرر مجلس الإدارة بيانه الصادر في 25 يونيو 2015 والذي ينص على أن مجلس الإدارة "ملتزم بدعم المجتمع في الحصول على المشورة التي يحتاجها في وضع التوصيات الخاصة به دعمًا لمعلية النقل، والإشارة كذلك إلى أهمية التأكد من أن الأموال المعهود بها إلى ICANN بمعرفة المجتمع يتم استخدامها بطرق مسئولة وكافية. كما أنه يوصى بتأكيد استمرارية التدابير التي تتم في الرقابة على التكاليف على الأعمال المستقبلية التي سيقوم بها الاستشاري المستقل." (راجع https://www.icann.org/resources/board-material/resolutions-2015-06-25-en#2.c).

      وحيث إن اللجنة المالية لمجلس الإدارة أوصت بأن يقوم مجلس الإدارة بتخويل إطلاق الأموال من صندوق الاحتياطي لتغطية التكاليف الفعلية المتكبدة في السنة المالية 15 المتعلقة بمبادرة نقل دور الإشراف على USG IANA بمبلغ لا يتجاوز 8.7 مليون دولار ووافق المجلس على ذلك.

      تقرر بموجب القرار رقم (2014.09.28.11)، يفوض مجلس الإدارة الرئيس والمدير التنفيذي، أو من ينوب (ينوبون) عنه، بسحب الأموال من الصندوق الاحتياطي لتغطية التكاليف المتكبدة في السنة المالية 2015 المتعلقة بمبادرة نقل دور إشراف الحكومة الأميركية على IANA بمبلغ لا يتجاوز 8.7 مليون دولار أمريكي.

      صوت اثنى عشر عضوًا من أعضاء مجلس الإدارة الحاضرون لصالح القرار 2015.09.28.11. وصوت راي بلزاك ووكو واي وو ضد القرار 2015.09.28.11. وامتنع وولفغانغ عن التصويت. وتغيب إيريكا مان عن التصويت على القرار. وجرى تنفيذ القرار.

      حيثيات القرار 2015.09.28.11

      فمبادرة نقل الإشراف على USG IANA هي مبادرة كبرى يخصص لها مجتمع ICANN ككل قدرًا كبيرًا من الوقت والموارد. يعد دعم ICANN المجتمع في عمله تجاه تحقيق إنجاز ناجح للمشروع (بما في ذلك كلا من وضع مقترح انتقال دور الإشراف على USG IANA وأعمال المساءلة) أمرًا مهمًا لـICANN .

      معتبرًا أن طبيعتها الاستثنائية والمبلغ الكبير المتوقع تكبده من التكاليف، وتمويل هذا المشروع لا يمكن تقديمه من خلال عائدات ICANN السنوية التشغيلية. وفقًا لذلك، عندما اعتمد مجلس الإدارة الخطة التشغيلية والميزانية للسنة المالية 2015، شملت التمويل المتوقع لتكاليف المشروع (7 مليون دولار) من خلال السحب المقابل من صندوق الاحتياطي.

      وحيث تم تكبد التكاليف خلال السنة المالية 2015 لهذا المشروع، اعتمد مجلس الإدارة سحوبات الأموال المخطط لها من الصندوق الاحتياطي لتغطية التكاليف الفعلية المتكبدة في السنة المالية 2015 المتعلقة بمبادرة انتقال دور إشراف الحكومة الأمريكية على IANA، بما يصل إلى 7 مليون دولار أمريكي متضمنة في الخطة التشغيلية والميزانية المعتمدة من قبل المجلس للسنة المالية 2015.

      كما بلغ إجمالي التكاليف الفعلية المتكبدة خلال السنة المالية 15 لهذا المشروع 8.7 مليون دولار وبالتالي تجاوز المبلغ الإجمالي للسحب وهو 7 مليون دولار من الصندوق الاحتياطي وذلك ما أذن به مجلس الإدارة في القرار 2015.04.26.17، تسير ICANN في طريقها للحصول على موافقة من مجلس الإدارة لسحب الأموال من الصندوق الاحتياطي للمبلغ الكلي للتكاليف الفعلية المتكبدة بقيمة 8.7 مليون دولار أمريكي. ولن يكون لهذا الإجراء تأثير مباشر على أمن واستقرار ومرونة نظام اسم النطاق.

      ويشار إلى أن هذا الإجراء يمثل وظيفة إدارية هيكلية ولا يتطلب تعليقات عامة.

    4. برنامج gTLD الجديد: الطريق إلى الجولات المستقبلية

      قدم أكرم عطا الله، رئيس قسم النطاقات العالمية، بند جدول الأعمال. وقد طُلب من مجلس الإدارة النظر في العملية والجدول الزمني لجولة إضافية من برنامج gTLD الجديد. تجري استعراضات للجولة 2012 حاليًا. وناقش المجلس أهمية وجود جميع الاستعراضات واكتمال تقييم الاستعراضات قبل تفعيل الدور في الجولة المقبلة، حيث إن الاستعراضات وتقييماتها ستقدم معلومات عن متى ستقام الجولة المقلبة وكيفية القيام بها. وبمجرد الانتهاء من استعراضات المجتمع وتقيماته، سيكون مجلس الإدارة قادرًا على اقتراح جدول زمني لبدء الجولة القادمة من برنامج gTLD الجديد.

      وتقدم كريس ديسبيين باقتراح القرار التالي وأيدته شيرين شلبي، واتخذ مجلس الإدارة الإجراء التالي:

      حيث أكد القرار 2012.02.07.05 الصادر عن مجلس الإدارة للمرة الثانية على التزام ICANN بافتتاح الجولة الإضافية لبرنامج gTLD الجديد كأمر عاجل قدر الإمكان.

      في حين، أن استعراضات الجولة 2012 من برنامج gTLD الجديد جارية حاليًا.

      في حين ذلك، يشجع مجلس الإدارة أصحاب المصلحة على المشاركة في العملية من أسفل إلى أعلى لمراجعة وتطوير الجولات المقبلة من برنامج gTLD الجديد.

      وبموجب القرار رقم (2015.09.28.12)، يوجه مجلس إدارة ICANN العاملين على الاستمرار في استعراضات برنامج gTLD الجديد كما كان مقررًا، ويشجع أصحاب المصلحة من المجتمع على المشاركة في عملية المراجعة القوية وذات المغزى ودعمها.

      وتقرر بموجب القرار (2015.09.28.13)، أن يتابع مجلس الإدارة عمل المجتمع باهتمام وسينتظر التوجيهات بشأن الجولات المقبلة بجرد وصول عملية وضع سياسة GNSO إلى مرحلة أكثر تقدمًا.

      صوت جميع أعضاء مجلس الإدارة الحاضرين لصالح القرارين 2015.09.28.12 – 2015.09.28.13. وتغيب إيريكا مان عن التصويت على القرارات. وتم تنفيذ القرارات.

      حيثيات القرارين 2015.09.28.12 – 2015.09.28.13

      لماذا يعالج مجلس الإدارة هذه القضية الآن؟

      تجري حاليًا العديد من أنشطة المراجعة والمجتمع والتي من المرجح أن يتم الإبلاغ بها عندما تحدث الجولة المقبلة وكيفية تنفيذها. وقد طُلب من مجلس الإدارة النظر في العملية والجدول الزمني لجولة إضافية من برنامج gTLD الجديد من أجل مساعدة ICANN في التخطيط الطويل الأجل، والتحليل، ووضع الميزانيات اللازمة لتحقيق جولة مقبلة فعالة.

      ما هي المقترحات التي يتم اعتبارها؟

      يدرس مجلس الإدارة مدى المعلومات التي ستقدمها عمليات المراجعة وأنشطة المجتمع الجارية حاليًا عن وقت وكيفية القيام بالجولة المقبلة من برنامج gTLD الجديد. وقد تم دراسة ثلاث خيارات. أولاً تحديد موعد لإدخال المجتمع في الجولات المقبلة، ويوفر إطارًا زمنيًا تقريبيًا للانتهاء من عملية المراجعة واحتمال PDP. ولكنه لا يلزم أي طرف بمهلة زمنية محددة لإنجاز أي مراجعة أو نشاط وضع سياسة، ولكنها توفر إطارًا زمنيًا تقريبيًا لجميع الأطراف للمساعدة في تخطيطاتهم. الخيار الثاني يحدد العملية المتوقعة والتي سينظر فيها مجلس الإدارة أولاً إلى نتائج الاستعراض قبل تكليف العاملين بوضع خطط التنفيذ والإطارات الزمنية. وأجَّل الثالث إنشاء إطار زمني أو مجموعة من الشروط الأساسية للجولة المقبلة حتى تصل عملية المراجعة و / أو PDP إلى مرحلة أكثر تقدمًا.

      يتخذ مجلس الإدارة إجراءً في هذا الوقت لتشجيع استمرار التنفيذ والمشاركة في عمليات الاستعراض الحالية وإرجاء النظر في تخطيط الجولة المقبلة حتى تصل الاستعراضات إلى مرحلة أكثر تقدمًا.

      أي من أصحاب المصلحة أو الآخرين تم استشارتهم؟

      ابتداءً من سبتمبر 2014، نشر موظفو ICANN ردود فعل وجمعوها عن مسودة مشروع خطة العمل لاستعراضات برنامج gTLD الجديد.4لقد لعبت مجموعة مناقشة GNSO بشأن الإجراءات التالية لبرنامج gTLD الجديد دورًا مهمًا في مناقشة الآثار المترتبة على السياسات والتطوير لبرنامج gTLD الجديد. على الرغم من أنه لم تتم استشارة GNSO رسميًا، إلا أنه تم التركيز على موضوع مكرر في مناقشات الفريق بشأن ماهية العمليات المستقبلية التي ينبغي النظر إليها في تحديد درجة التنمية للجولة المقبلة. بالإضافة إلى ذلك، مجتمع أصحاب المصلحة مثل الأطراف المتعاقدة، ومشغلي السجل الجدد ومزودي خدمات الإنترنت (ISPs) ومشغلي IP، وأعضاء المجتمع للمستخدم النهائي قد ساهموا جميعًا بوجهات نظرهم حول الإطار الزمني للجولة القادمة.

      ما هي المواد المهمة التي استعرضها مجلس الإدارة؟

      لقد استعرض مجلس الإدارة مسودة خطة العمل، وتأكيد الالتزامات (AOC)، والجدول الزمني المقدر لإكمال الاستعراض استنادًا إلى التقديرات الأولية من الأنشطة المبينة في خطة العمل، وتقرير مشكلات GNSO الأولية من 31 أغسطس 2015 وكذلك مناقشات GNSO التي كانت تستند عليها، والقرارات 2012.02.07.05 و2014.11.17.10- 2014.11.17.12 بشأن الالتزامات لفتح جولة ثانية في أسرع وقت ممكن، وبالتشاور مع مجموعات أصحاب المصلحة المعنيين، واستعراض آليات حماية الحقوق ووضع ضمانات للحد من المشكلات المحتملة مع برنامج gTLD الجديد.

      ما هي البنود ذات الأهمية بالنسبة لمجلس الإدارة؟

      وبالنظر إلى أن نتائج عملية الاستعراض غير معروفة وربما تبدأ عملية وضع السياسة، فمن غير الواقعي في هذه المرحلة المبكرة إنشاء جدول زمني لفتح جولة إضافية من برنامج gTLD الجديد. يدرك المجلس أن الرغبة في مزيد من اليقين موجودة لدى قطاع كبير في مجتمع أصحاب المصلحة ولكن المجلس يعتبر أن إجراء مراجعات جادة للجولة الحالية أمر له أولوية في هذه المرحلة. وسيجدد مناقشات الجداول الزمنية والإجراءات المتبعة في الجولات القادمة في مرحلة لاحقة.

      هل توجد هناك آثار إيجابية أو سلبية على المجتمع؟

      من المرجح أن يكون البعض في المجتمع مُحبطًا من عدم الالتزام بإطار زمني أو إجراء نهائي. ومع ذلك، يحاول مجلس الإدارة اتخاذ إجراء لضمان إعطاء الاهتمام الكافي لعملية المراجعة من أجل إجراء تقييم كامل لنتائج الجولة الأولى من برنامج gTLD الجديد. ويمكن أن ترى بعض الدوائر الانتخابية هذا على أنه لا يجيب عن الأسئلة بخصوص الكيفية التي يتوقع أن تؤدي إلى افتتاح الجولة الثانية من الاستعراضات المختلفة والعمليات الجارية حاليًا. ومع ذلك، فإن هذا النهج يسمح بمواصلة حوار المجتمع بشأن المجالات المهمة التي ينبغي تناولها عند إنشاء مجموعة الخطوات هذه. إن الانتقال بسرعة كبيرة جدًا إلى جولة ثانية دون وقت كاف للمراجعة قد يمنع المجتمع من النظر بشكل كاف للدروس المستفادة من الجولة الأولى كجزء من تطوير الجولة القادمة. بالإضافة إلى ذلك، قد يخلق الالتزام بإطار زمني أو عملية متوقعة توقعات غير واقعية من جانب مجتمعات أصحاب المصلحة فيما يخص وقت توقع حدوث جولة ثانية.

      هل توجد هناك آثار أو تداعيات مالية على ICANN (الخطة الإستراتيجية وخطة التشغيل والميزانية) أو على أو على المجتمع و/أو الجمهور؟

      تتطلب مراجعة البرنامج مشاركة خبرة متخصصة، وتم تخصيص الأموال لهذه الأنشطة في ميزانية السنة المالية 2016. ومع ذلك، لا توجد آثار مترتبة على الميزانية الإضافية الناتجة عن هذا القرار ما لم يخطط لها بالفعل أو يتم تخصيصها.

      هل توجد أي قضايا أمن أو استقرار أو مرونة تتعلق بـ DNS؟

      لا يوجد تأثير مباشر لأمان واستقرار ومرونة نظام اسم النطاق كنتيجة لإتخاذ هذا القرار، ولكن تجدر الإشارة إلى أن أمن واستقرار ومرونة DNS هي واحدة من المجالات المقترحة للدراسة.

      هل هذه عملية سياسة محددة داخل المؤسسات الداعمة لـ ICANN أم قرار من وظيفة إدارية تنظيمية في ICANN تتطلب تعليقًا عامًا أم لا تتطلب تعليقًا عامًا؟

      هذه ليست عملية سياسة محددة، حيث لم يتم تقييم نتائج الجولة الأولى من برنامج gTLD الجديد بعد ولم يتم تحديد عملية سياسة نهائية حتى الآن. ومع ذلك، من المرجح، خضوع الاستعراضات وPDP للتعليق العام بمجرد الانتهاء منها.

    5. متطلبات التأمين لاتفاقية اعتماد أمين السجل

      قدمت شيرين شلبي، رئيس اللجنة المالية بالمشاركة، بند جدول الأعمال. تتطلب سياسة اعتماد أمين السجل من أمناء السجلات الحفاظ على المسؤولية التجارية العامة لسياسات التأمين ضمن حدود 500.000 دولار أمريكي على الأقل أو أقل من ذلك، إذا تمكن أمين السجل توضيح أن الحد الأدنى يوفر تعويضًا معقولاً في حالة الخسارة المغطاة. تتطلب اتفاقيات اعتماد أمناء السجل (RAA) احتفاظ أمناء السجل بغطاء على مستوى 500.000 دولار أمريكي. لقد تلقت ICANN ردود فعل بشأن متطلبات تأمين المسؤولية التجارية العامة (CGL) لاتفاقية RAA في بيان سياسة اعتماد أمين السجل والمخصص لمتطلبات تأمين CGL، والتي تهدف إلى تزويد أمناء السجل بعلاج في حالة الأفعال غير المشروعة التي يقوم بها أمين سجل. بالإضافة إلى ذلك، لم يتم بدء تغطية التأمين هذه حتى الآن. ناقش مجلس الإدارة أن هذا الشرط التأميني يشكل عقبة أمام تطوير سوق أمناء السجل في البلدان النامية. وبناءً على هذه المعلومات، ناقش مجلس الإدارة تنفيذ تنازل عن شرط تأمين CGL.

      اقترح ميكي وأيده جونزالو نافارو في الاقتراح التالي، واتخذ المجلس الإجراء التالي:

      وحيث إن بيان ICANN الخاص بسياسة اعتماد أمناء السجل ("سياسة الاعتماد") المتبناه في 1999، يتطلب من أمناء السجل ضرورة الحفاظ على سياسات تأمين بشأن المسؤولية التجارية العامة ("CGL") ضمن حدود 500.000 دولار أمريكي على الأقل أو أقل من ذلك إذا تمكن أمين السجل من توضيح أن الحد الأدنى لا يزال يوفر تعويضًا معقولاً في حال الخسارة المغطاة.

      حيث إن اتفاقيات اعتماد أمناء السجل ("RAA") تتطلب احتفاظ أمناء السجل بغطاء على مستوى 500.000 دولار أمريكي (بدون إشارة إلى الحدود الدنيا المحتملة لسياسة الاعتماد).

      وحيث إن ICANN قد تلقت ردود فعل بشأن متطلبات تأمين المسؤولية التجارية العامة (CGL) لاتفاقية RAA في بيان سياسة اعتماد أمين السجل والمخصص لطلب تأمين CGL المتمثل في تزويد أمناء السجل بعلاج في حالة الأفعال غير المشروعة التي يقوم بها أمين سجل ويشكل عائقًا أمام تطوير سوق أمناء السجل في البلدان النامية.

      حيث طلبت ICANN جولتين من التعليقات العامة حول هذا الموضوعمايو 2014 ويناير 2015.

      تقرر بموجب القرار رقم (2015.09.28.14)، أن يتم التنازل عن مطلب تأمين CGL في اتفاقيات RAAعامي 2009 و 2013، والرئيس والمدير التنفيذي، أو من ينوب عنه (ينوبون عنهم)، يتجه إلى اتخاذ الخطوات اللازمة لتنفيذ هذا القرار.

      تقرر بموجب القرار رقم (2015.09.28.15)، أن يُطلب من GNSO النظر في ما إذا كان عمل السياسة بشأن استبدال متطلبات التأمين ينبغي القيام به في ضوء بيان سياسة اعتماد أمين السجل.

      صوت جميع أعضاء مجلس الإدارة الحاضرين لصالح القرارين 2015.09.28.14 – 2015.09.28.15. وتغيب إيريكا مان عن التصويت على القرارات. وتم تنفيذ القرارات.

      حيثيات القرارين 2015.09.28.14 و2015.09.28.15

      Why the Board is addressing the issue now?

      لماذا يتناول المجلس هذه القضية الآن؟

      تطلب اتفاقيات اعتماد أمين السجل عام 2009 وعام 2013 من أمناء السجل الحصول على تأمين المسؤولية التجارية العامة بحد لسياسة 500.000 دولار أمريكي على الأقل. يعتمد هذا الطلب على اللغة في بيان ICANN لسياسة اعتماد أمين السجل والتي تنص على أمناء السجل ضرورة الحفاظ على سياسات تأمين بشأن المسؤولية التجارية العامة ("CGL") ضمن حدود 500.000 دولار أمريكي على الأقل أو أقل من ذلك إذا تمكن أمين السجل من توضيح أن الحد الأدنى لا يزال يوفر تعويضًا معقولاً في حال الخسارة المغطاة. لا تتضمن متطلبات RAA دمج مرونة بيان سياسة الاعتماد لحدود السياسة الأقل.

      وتعمل بوالص تأمين CGL بصورة عامة على حماية الشركات من مطالبات الالتزام عن الإصابات الجسدية والأضرار في الممتلكات التي تحدث في عقاراتهم بالإضافة إلى التزام الإصابة الشخصية والإعلان في بعض الحالات. على الرغم من ذلك، ستستثني معظم سياسات CGL غطاء الأخطاء والإغفالات من قبل أمين السجل. وبمعنى آخر، لن يتمكن مالكو أسماء النطاق بصورة عامة من تلقي تعويض من شركة تأمين (بموجب سياسة CGL) عن أفعال الإهمال من قبل أمين السجل، مثل الحذف بدون تعمد أو الفشل في تجديد تسجيل أو السماح بسرقة اسم نطاق.

      يفرض مطلب التأمين هذا تحديات مالية وعملية أمام بعض الكيانات التي تسعى لتصبح ضمن أمناء السجل المعتمدين لدى ICANN. تشير تعليقات من المجتمع إلى أن هذا المطلب يضير على نحو غير متناسب أمناء السجل وأمناء السجل المحتملين في الأماكن التي يكثر فيها نوع من التأمين المُكلف و / أو غير الموجود.

      وهكذا، فإن مجلس الإدارة بصدد اتخاذ إجراءات في هذا الوقت للموافقة على استثناء التنازل عن مطلب تأمين CGL الموجود في اتفاقيات 2009 و2013 لأن متطلبات تأمين المسؤولية التجارية العامة لا يبدو أنها تعزيز أهداف السياسة المقصودة وتشكل عبئًا لا مبرر له على أمناء السجل المحتملين. على الرغم من أن المشاورة العامة مهمة، إلا أنه ليس هناك دليل على أن مطلب CGL قد قدم أي فائدة للمشتركين.

      من الذي تمت استشارته من أصحاب المصلحة أو غيرهم؟

      تلقت ICANN ردود فعل من أمناء السجل المحتملين بأن التأمين المطلوب في منطقتهم من الصعب أو من المستحيل الحصول عليه. وأجرت ICANN ورشة عمل لمناقشة هذه الموضوعات وغيرها من الموضوعات ذات الصلة بالمناطق المحرومة من اجتماع ICANN في سنغافورة عام 2014. وتشاورت ICANN مع استشاري تأمين خارجي، فضلاً عن العديد من أمناء السجل الحاليين والمحتملين. طلبت ICANN جولتين من التعليقات العامة حول هذا الموضوع فيمايو 2014 ويناير 2015. كجزء من عمل مجلس الإدارة، يشجع مجلس الإدارة GNSO على دراسة هذه المسألة.

      ما هي المخاوف أو القضايا التي أثارها المجتمع؟

      أقر أعضاء المجتمع أن متطلبات التأمين هذه يمكن أن تكون صعبة أو مستحيلة في بعض المناطق وبصورة خاصة في المناطق خارج أمريكا الشمالية وأوروبا. وعلق بعض الأشخاص أن تأمين CGL غير متوفر على الإطلاق في بعض الدول وبالرغم من توفره في الدول الأخرى، فقد يكون حد 500 ألف دولار باهظًا (ولذلك، غير مجدي من الناحية التجارية)، بالنسبة لظروف السوق وتكلفة المعيشة ومخاطر تنفيذ الأعمال في المنطقة ذات الصلة. إضافة إلى ذلك، تساءل بعض المعلقين إذا كان هذا الشرط ما زال ضروريًا، نظراً إلى التحسينات المؤسسية لـICANN في مجالات أخرى، على سبيل المثال تنفيذ الالتزام وضمان البيانات. واقترح بعض أعضاء المجتمع أنه يمكن لـICANN أن توفر لأمناء السجل الجدد والحاليين قائمة بشركات التأمين المعروفة بخدمة شركات أمناء السجل القائمة حتى يتمكن أمناء السجل من توفير التأمين المطلوب للحصول على اعتماد ICANN.

      ومع ذلك، حذر أعضاء المجتمع الآخرون، من أن المشتركين يمكن أن يُتركوا بلا حماية إذا تم استثناء طلب CGL.

      ما هي المواد ذات الأهمية بالنسبة لمجلس الإدارة عند اتخاذ مثل هذا القرار؟

      بالتوصل لهذا القرار، أخذ مجلس الإدارة بعين الاعتبار تقريري التعليقات العامة على هذه المسألة، المنشورين في 2 سبتمبر 2014 و3 أبريل 2015 والمواد المرجعية لمجلس الإدارة. واعتبر مجلس الإدارة أيضًابيان سياسة اعتماد أمين السجل، فضلاً عن اتفاقيات اعتماد أمين السجل 2009 و2013.

      ما هي العوامل ذات الأهمية بالنسبة لمجلس الإدارة عند اتخاذ مثل هذا القرار؟

      لا يخدم مطلب التأمين الحالي الغرض الأصلي الذي وُضع من أجله وهو حماية المشتركين من الأفعال الخاطئة بواسطة أمناء السجل. وعلاوة على ذلك، يعرقل المطلب المنافسة في المناطق المهمشة من العالم. لأن مطلب التأمين الأصلي كان مسألةً من سياسة ICANN، وتعتبر GNSO هي الهيئة المناسبة لتقرر ما إذا كان مطلب الاستبدال مناسبًا أو لا.

      ما هي التأثيرات المالية لهذا القرار؟

      هذا القرار ليس له تأثير مالي مباشر على ICANN. قد يقلل المطلب تكاليف أمناء السجل وأمناء السجل المحتملين الذين يختارون عدم الاحتفاظ بالتأمين على المسؤولية التجارية العامة.

      ما هي التأثيرات لهذا القرار على المجتمع؟

      بناءً على كل المعلومات التي وردت حتى الآن، يبدو أنه لن يكون هناك أي تأثير سلبي على أمناء السجل، أو أصحاب المصلحة الآخرين، أو المصلحة العامة العالمية إذا وافق مجلس الإدارة على استثناء مطلب التأمين.

      ومن شأن هذا القرار أن يكون له تأثير إيجابي على أمناء السجل الحاليين والمحتملين، خاصة أولئك الذين هم في مناطق حيث تأمين CGL مكلف أو من الصعب الحصول عليه. ومن المحتمل أن يكون التأثير في بادئ الأمر ماليًا، ولكن قد يشجع أيضًا على طلبات إضافية لاعتماد أمين السجل من كل من البلدان المتقدمة والنامية.

      ستؤدي موافقة المجلس على استثناء مطلب التأمين إلى مضاعقة جهود ICANN لتعزيز منافسة أمناء السجل في بيئة عالمية وإعطاء GNSO الفرصة للنظر في ما إذا كان طلب استبدال التأمين سيكون مناسبًا أو لا.

      ما هي التأثيرات على أمن واستقرار الإنترنت؟

      ولن يكون للموافقة على القرار أي تأثير على نظام أسم النطاق DNS من حيث الأمان أو الاستقرار أو المرونة.

    6. ‌سياسة GNSO وتوصيات التنفيذ

      قدم بروس تونكين بنود جدول الأعمال. تلقى مجلس الإدارة مجموعة من التوصيات من تقرير التوصيات النهائي للسياسة غير الموضوعة من GNSO وفريق عامل التنفيذ أن التعديلات المقترحة على اللوائح الداخلية تتناول حدود تصويت GNSO الجديدة الناتجة عن عملية إرشادات GNSO (GGP) وعملية GNSO المعجّلة لوضع السياسات (EPDP). وقد تم نشر التعديلات المقترحة على اللوائح الداخلبة للتعليق العام ولم ترد أي تعليقات عليها خلال فترة التعليق العام. ومجلس الإدارة الآن مُطالب باعتماد توصيات GNSO بشأن السياسة والتنفيذ عن طريق الموافقة على تعديلات اللوائح التي تم نشرها للتعليق العام. وصادق مجلس الإدارة أيضًا على المبادئ والتوجيهات المقترحة للتنفيذ وسياسة GNSO لإرشاد العاملين وكذلك عمل المجتمع المتعلق بسياسة GNSO والتنفيذ. وأقر مجلس الإدارة كذلك بالمشورة المقدمة من ALAC، والتزم بعناية برصد أنشطة تطوير سياسة GNSO لضمان أن المستخدم والمصالح العامة يتم اعتبارها بشكل مناسب.

      واقترح بروس وأيده الرئيس في الاقتراح التالي، واتخذ مجلس الإدارة الإجراء التالي:

      حيث،في يوم 17 يوليو 2013، اعتمد مجلس GNSO الميثاق للسياسة غير الموضوعة من GNSO وفريق عمل التنفيذ (http://gnso.icann.org/en/council/resolutions#201307) الموكل بهمة تزويد مجلس GNSO بمجموعة من التوصيات بشأن:

      • مجموعة من المبادئ التي تؤيد أي مناقشات ذات صلة بسياسة وتنفيذ GNSO مع الأخذ في الاعتبار إجراءات تشغيل GNSO الحالية.
      • عملية من أجل وضع سياسة gTLD، ربما في صورة "إرشادات للسياسة"، بما في ذلك معايير للموعد الذي يكون فيه من المناسبة استخدام مثل هذه العملية (من أجل وضع سياسة غير "سياسة الإجماع") بدلاً من عملية وضع السياسات لـ GNSO.
      • إطار عمل للمناقشات ذات الصلة بالتنفيذ والمرتبطة بتوصيات سياسات GNSO.
      • المعايير المقرر استخدامها من أجل تحديد الموعد الذي يجب فيه تناول إجراء من خلال عملية سياسة ومتى يجب اعتبار ذلك بمثابة تنفيذ.
      • ومزيد من الإرشادات حول الطريقة التي يتوقع أن تعمل بها فرق استعراض تنفيذ GNSO، وفقًا لما هو محدد في دليل PDP.

      حيث، نشرت مجموعة عمل وضع وتنفيذ سياسات GNSO تقرير التوصيات المبدئي من أجل التعليق العام في 19 يناير 2015 (انظرhttps://www.icann.org/public-comments/policy-implementation-2015-01-19-en).

      في حين استعرضت مجموعة عمل وضع وتنفيذ سياسات GNSO الإدخالات الواردة (انظرأداة مراجعة التعليق العام) وقامت بتحديث التقرير وفقًا لذلك، التي انتهت بتقرير التوصيات النهائي، الذي قُدم إلى مجلس GNSO في 2 يونيو 2015.

      في حين، اعتُمد تقرير التوصيات النهائي (انظرhttp://gnso.icann.org/en/drafts/policy-implementation-recommendations-01jun15-en.pdf) بالإجماع من قبل مجلس GNSO بتاريخ 24 يونيو 2015.

      وحيث إنه في تاريخ 28 يوليو 2015، نشر مجلس إدارة ICANNمباشرةً والعاملين بـICANN التغييرات المقترحة على اللوائح الداخلية لـICANN كنتيجة للتوصيات المقترحة في تقرير التوصيات النهائي من أجل التعليق العام (انظرhttps://www.icann.org/public-comments/bylaws-amendments-2015-07-31-en).

      في حين ورد اثنين من تعليقات من أجل دعم التوصيات المقترحة، بما في ذلك بيان المشورة من ALAC.

      في حين أوصت ATRT2 بأنه ينبغي على مجلس الإدارة مواصلة دعم المشاركة على نطاق المجتمع التي تهدف إلى تكوين فهم للفروق بين وضع السياسة وتنفيذها. وضع آليات تكميلية يمكن من خلالها للمنظمات الداعمة واللجان الاستشارية (SO/AC) التشاور مع مجلس الإدارة بمسائل، تشمل على سبيل المثال لا الحصر، مسائل السياسة والتنفيذ والأمور الإدارية، التي يتخذ مجلس الإدارة قرارات حولها (التوصية رقم 4).

      تقرر بموجب القرار رقم (2015.09.28.16)، أن يوافق مجلس الإدارة على التعديلات المجراة على المادة الخامسة، القسم 3-9 من اللوائح الداخلية لـICANN ، كما نُشر للتعليق العام يتناول حدود تصويت GNSO الجديدة الناتجة عن عملية إرشادات GNSO (GGP) وعملية GNSO المعجّلة لوضع السياسات (EPDP).

      تقرر بموجب القرار رقم (2105.09.28.17)، أن يوافق مجلس الإدارة على التعديلات الواردة على اللوائح الداخلية لـICANN الملحق أ كما نُشر للتعليق العام (انظرhttps://www.icann.org/en/system/files/files/bylaws-proposed-amendments-gnso-policy-implementation-31jul15-en.pdf)، مما يؤدي إلى إنشاء ملحق أ-1 والذي يوضح GNSO EPDP.

      تقرر بموجب القرار رقم (2015.09.28.18)، أن يوافق مجلس الإدارة على التعديلات الواردة على اللوائح الداخلية لـICANN الملحق أ كما نُشر للتعليق العام (انظرhttps://www.icann.org/en/system/files/files/bylaws-proposed-amendments-gnso-policy-implementation-31jul15-en.pdf)، مما يؤدي إلى إنشاء ملحق أ-2 والذي يوضح GNSO GGP.

      تقرر بموجب القرار رقم (2015.09.28.19)، أن يصادق مجلس الإدارة على مجموعة من المبادئ / متطلبات GNSO حيث إنها مرتبطة بالسياسة والتنفيذ على النحو المبين في القسم 4 من توصيات التقرير النهائي، ويوجه الرئيس والمدير التنفيذي، أو من ينوب عنه (ينويون عنهم)، فضلاً عن ذلك مجتمع ICANN باتخاذ هذه المبادئ والمتطلبات بعين الاعتبار لأنها تشارك في سياسة GNSO وقضايا التنفيذ ذات الصلة.

      تقرر بموجب القرار رقم (2015.09.28.20)، يؤيد مجلس الإدارة فريق مراجعة التنفيذ وفريق الإرشادات والمبادئ على النحو المبين في الملحق ل من تقرير التوصيات النهائي ويوجه عاملي ICANN وكذلك مجتمع ICANN باتخاذ هذه المبادئ التوجيهية والمبادئ في عين الاعتبار كما يشارك في قضايا التنفيذ ذات الصلة.

      تقرر بموجب القرار رقم (2015.09.28.21)، أن يقر مجلس الإدارة بالمشورة المقدمة من ALAC ويلتزم برصد أنشطة تطوير سياسة GNSO وبدقة للتأكد من أن مصالح المستخدم والمصالح العامة توضع في عين الاعتبار على نحو ملائم وأن يتم تنفيذ السياسة المعقدة في أطر زمنية معقولة.

      تقرر بموجب القرار رقم (2015.09.28.22)، أن يوجه مجلس الإدارة الرئيس والمدير التنفيذي، أو من ينوب عنهم (ينوبون عنهم)، بنشر الوثائق ذات الصلة بشأن سياسة GNSO والصفحات المرتبطة بالتنفيذ على موقع GNSO وICANN، والسعي وراء وتجميع ردود الفعل الخاصة بالتحسينات والمواد الداعمة الإضافية حسب الاقتضاء.

      تقرر بموجب القرار رقم (2015.09.28.23)، أن ينظر مجلس الإدارة إلى التوصية رقم 4 التي تخص ATRT2 على أنها مكتملة ويدعو ATRT3 لمراجعة هذه التوصيات المعتمدة في ضوء نتائج وتوصيات ATRT2.

      تقرر بموجب القرار رقم (2015.09.28.24)، توجيه مجلس الإدارة الشكر إلى مجتمع GNSO وغيرهم من المعنيين على عملهم الشاق في هذا الصدد.

      وقد صوت جميع أعضاء مجلس الإدارة الحاضرين لصالح القرارات 2015.09.28.16، 2015.09.28.17، 2015.09.28.18، 2015.09.28.19، 2015.09.28.20، 2015.09.28.21، 2015.09.28.22، 2015.09.28.23، و2015.09.28.24. وامتنع راي بلزاك عن التصويت. وتغيب إيريكا مان عن التصويت على القرارات. وتم تنفيذ القرارات

      حيثيات القرارين 2015.09.28.16 - 2015.09.28.24

      لماذا يتناول المجلس هذه القضية؟

      بصفة أساسية وكنتيجة للنقاشات النابعة من القضايا المتعلقة بتنفيذ برنامج نطاقات المستوى الأعلى العامة (gTLD)، كان هناك ازدياد ملحوظ في التركيز على الموضوعات التي تستدعي سياسات بخصوص أعمال التنفيذ بما في ذلك العمليات التي ينبغي القيام بها ومتى يتم استخدامها، وكيف يتم التصرف حيال القضايا التي تمثل موضع تباين الآراء أثناء عملية التنفيذ. وعقب العديد من النقاشات بما في ذلك نشر وثيقة مناقشة العاملين بالإضافة إلى جلسة للمجتمع خلال اجتماع ICANN46، قرر مجلس منظمة دعم الأسماء العامة GNSO في شهر يونيو 2013 تشكيل مجموعة عمل (مجموعة العمل) كُلّفت بمهمة وضع مجموعة توصيات بشأن:

      • مجموعة من المبادئ لتأييد المناقشات ذات الصلة بسياسة وتنفيذ GNSO في المستقبل مع الأخذ في الاعتبار إجراءات تشغيل GNSO الحالية.
      • عملية من أجل وضع سياسة gTLD، مع إمكانية صورة "إرشادات للسياسة"، بما في ذلك معايير للموعد الذي يكون فيه من المناسبة استخدام مثل هذه العملية (من أجل وضع سياسة غير "سياسة الإجماع") بدلاً من عملية وضع السياسات لـ GNSO؛
      • إطار عمل للمناقشات ذات الصلة بالتنفيذ والمرتبطة بتوصيات سياسات GNSO؛
      • المعايير المقرر استخدامها من أجل تحديد الموعد الذي يجب فيه تناول إجراء من خلال عملية سياسة ومتى يجب اعتبار ذلك بمثابة تنفيذ؛ و
      • ومزيد من الإرشادات حول الطريقة التي يتوقع أن تعمل بها فرق استعراض تنفيذ GNSO، وفقًا لما هو محدد في دليل PDP.

      وقد اعتمدت توصيات فريق العمل بالإجماع من قبل مجلس GNSO يوم 24 يونيو عام 2015، وقدمت بعد ذلك إلى مجلس ICANN للنظر فيها.

      وعلاوة على ذلك، تم تحديد هذه المسألة أيضًا من قبل فريق مراجعة المسؤولية والشفافية 2 (ATRT2) كأولوية: ينبغي على مجلس الإدارة مواصلة دعم المشاركة على نطاق المجتمع التي تهدف إلى تكوين فهم للفروق بين وضع السياسة وتنفيذها. وضع آليات تكميلية يمكن من خلالها للمنظمات الداعمة واللجان الاستشارية (SO/AC) للتشاور مع مجلس الإدارة بمسائل، تشمل على سبيل المثال لا الحصر، مسائل السياسة والتنفيذ والأمور الإدارية، التي يتخذ مجلس الإدارة قرارات حولها (التوصية رقم #4).

      ما هو المقترح الذي يجري النظر فيه؟

      يتمثل إجراء مجلس الإدارة اليوم في اعتماد التوصيات الصادرة عن GNSO بشأن السياسة وتنفيذها. تتضمن تلك التوصيات المعتمدة ثلاث عمليات جديدة لمنظمة GNSO، ويتطلب اثنين من هذه العمليات وهي - (GGP) عملية مشورة GNSO و (EPDP) عملية GNSO المعجّلة لوضع السياسات إحداث تغييرات في اللوائح الداخلية لـ ICANN يعتمد إجراء مجلس الإدارة التغييرات المطلوبة على اللائحة الداخلية لتنفيذ عملية إرشاد GNSO وعملية GNSO المعجّلة لوضع السياسات. وتهدف هذه العمليات الجديدة إلى تزويد مجلس GNSO بالمزيد من المرونة لمعالجة قضايا السياسة العامة من خلال عمليات رسمية لاستخدامها إذا تم استيفاء معايير محددة. وعلاوة على ذلك، اتخذ مجلس الإدارة إجراء للمصادقة على المبادئ والتوجيهات الخاصة بالتنفيذ وسياسة GNSO لتوجيه العاملين وكذلك عمل المجتمع المتعلق بسياسة GNSO والتنفيذ.

      من الذي تمت استشارته من أصحاب المصلحة أو غيرهم؟

      عقب العديد من النقاشات بما في ذلك نشر وثيقة مناقشة العاملين (انظر https://gnso.icann.org/en/correspondence/policy-implementation-framework-08jan13-en.pdf وhttp://forum.icann.org/lists/comments-policy-implementation-31jan13/) بالإضافة إلى جلسة للمجتمع خلال اجتماع ICANN46، انظرhttp://beijing46.icann.org/node/37133) قرر مجلس منظمة دعم الأسماء العامة GNSO في شهر يونيو 2013 بالتشاور مع المنظمات الداعمة واللجان الاستشاريةhttp://gnso.icann.org/en/correspondence/robinson-to-so-ac-leadership-23apr13-en.pdf) لتشكيل مجموعة عمل GNSO لتناول عدد من المشكلات المعينة حيث إنها مرتبطة بالتنفيذ وسياسة GNSO. طلبت مجموعة عمل GNSO إدخالات مبدئية من كل المنظمات الداعمة واللجان الاستشارية لدى ICANN وGNSO في مرحلة مبكرة (انظرhttps://community.icann.org/x/iSmfAg). نشر التقرير الفني كان مصحوبًا بمنتدى التعليق العام (انظرhttps://www.icann.org/public-comments/policy-implementation-2015-01-19-en) فضلاً عن جلسة المجتمع أثناء اجتماع ICANN52 (راجعhttps://singapore52.icann.org/en/schedule/wed-policy-implementation). قامت مجموعة العمل بمراجعة ووضع جميع الإدخالات الواردة كما هو مبين في أداة مراجعة التعليق العام (انظرhttps://community.icann.org/x/iSmfAg). بعد إجماع مجلس GNSO على اعتماد تقرير التوصيات النهائي، قام مجلس إدارة ICANN بتوجيه العاملين بـICANN على نشر التغييرات المقترحة على اللوائح الداخلية لـ ICANN للتعليق العام (انظرhttps://www.icann.org/public-comments/bylaws-amendments-2015-07-31-en). تم تلقي تعليقان، يشملان بيان المشورة ALAC، يدعمان التوصيات (راجعhttp://forum.icann.org/lists/comments-bylaws-amendments-31jul15/).

      ما هي المخاوف أو القضايا التي أثارها المجتمع؟

      قامت مجموعة العمل بمراجعة ووضع جميع الإدخالات الواردة كما هو مبين في أداة مراجعة التعليق العام (انظرhttps://community.icann.org/x/iSmfAg). دعمت ALAC، في بيان مشورتها استجابةً لمنتدى التعليق العام الذي أطلقه مجلس إدارة ICANN، التوصيات ولكنها أوصت أيضًا بأن يرصد مجلس إدارة ICANN أنشطة تطوير سياسة GNSO وبدقة للتأكد من أن مصالح المستخدم والمصالح العامة توضع في عين الاعتبار على نحو ملائم وأن يتم تنفيذ السياسة المعقدة في أطر زمنية معقولة.

      ما هي المواد المهمة التي استعرضها مجلس الإدارة؟

      استعرض مجلس الإدارة تقرير التوصيات النهائي للتنفيذ وسياسة GNSO (انظرhttp://gnso.icann.org/en/drafts/policy-implementation-recommendations-01jun15-en.pdf) والمواد ذات الصلة.

      ما هي البنود ذات الأهمية بالنسبة لمجلس الإدارة؟ هل هناك تأثيرات مجتمعية سلبية أو إيجابية؟

      يرى مجلس الإدارة أنه من المهم جدًا أن يضع المجتمع هذه التوصيات بالتشاور مع العاملين بـICANN وأن هذه التوصيات قد تلقت دعمًا وبالإجماع من مجلس GNSO. وعلاوة على ذلك، يقر مجلس الإدارة بأهمية معالجة هذه المشكلة، كما أشارت أيضا ATRT2، ويرى أن هذه التوصيات ستزود مجلس GNSO بمزيد من المرونة لمعالجة قضايا السياسة العامة من خلال العمليات الرسمية وكذلك توفير الوضوح اللازم والقدرة على التنبؤ فيما يتعلق بالمشكلات المرتبطة بالتنفيذ والسياسة لدى GNSO.

      هل توجد تأثيرات أو عواقب مالية على ICANN (كالخطة الإستراتيجية أو خطة التشغيل أو الميزانية) أو على المجتمع، و/أو العامة؟

      ومن المتوقع عدم وجود تأثيرات مالية نتيجة أو عواقب جراء تنفيذ هذه التوصيات.

      هل توجد أية مسائل تتعلق بنظام DNS من حيث الأمان أو الاستقرار أو المرونة؟

      لم يتم تحديد أي قضايا تخص الأمن أو الاستقرار أو المرونة فيما يتعلق بـ DNS من حيث هذه التوصيات.

    7. ‌تعيين رئيس ورئيس منتخب للجنة الترشيح لعام 2016 - الجلسة التنفيذية

      أجرى مجلس الإدارة جلسة سرية. وقد اتخذ مجلس الإدارة الإجراءات التالية أثناء جلسته السرية:

      حيث قامت لجنة حوكمة مجلس الإدارة (BGC) بمراجعة مستندات إبداء الاهتمام لمنصب رئيس لجنة الترشيح 2016 ("NomCom") والرئيس المنتخب، ونظرت في نتائج تقييم 360 درجة من قيادة لجنة NomCom 2015، وقيمت المقابلات للمرشحين.

      وحيث أوصت لجنة BGC بتعيين ستيفان فان جيلدر رئيسًا للجنة NomCom لسنة 2016 وتعيين هانز بيتر هولين رئيسًا منتخبًا للجنة NomCom لسنة 2016.

      تقرر بموجب القرار رقم (2015.09.28.25)، تعيين مجلس الإدارة لكل من ستيفان فان جليدر رئيسًا للجنة الترشيح لسنة 2016 وتعيين هانز بيتر هولين رئيسًا منتخبًا للجنة NomCom لسنة 2016.

      حيثيات القرار 2015.09.28.25

      تشترط لوائح ICANN الداخلية على مجلس الإدارة تعيين رئيس للجنة الترشيح (NomCom) ورئيسًا منتخبًا لنفس اللجنة، راجع المادة السابعة، البند 2.1 و2.2 على http://www.icann.org/en/general/bylaws.htm - VII. قام مجلس الإدارة بتفويض مسؤولية تقديم التوصيات إلى رئيس لجنة الترشيح والرئيس المنتخب للحصول على موافقة مجلس الإدارة فيما يتعلق بلجنة الحكم التابعة لمجلس الإدارة. يرجى الاطلاع على ميثاق BGC على http://www.icann.org/en/committees/board-governance/charter.htm. لقد نشرت BGC دعوة لعروض إبداء الرغبة (EOI) بتاريخ 4 يونيو 2015 للسعي بحثًا عن عروض EOI بتاريخ 30 يونيو 2015 (انظر (https://www.icann.org/news/announcement-2-2015-06-04-en). تم تمديد الدعوة بعد ذلك من أجل عروض EOI حتى 20 يوليو 2015 (انظرhttps://www.icann.org/news/announcement-2015-07-01-en). تلقت BGC وراجعت عدة عروض EOI، وأشرفت على تقييم 360 درجة الخاص بقيادة لجنة الترشيح NomCom لعام 2015 وأجرت مقابلات مع المرشحين قبل اتخاذ توصياتها. وقد نظر مجلس الإدارة في توصية لجنة BGC من أجل رئيس 2016 NomCom عام 2016 ورئيس 2016 NomCom المنتخب عام 2016. كما يرغب المجلس أيضًا في توجيه الشركة إلى كل من قدم وثيقة إبداء الرغبة في المشاركة في قيادة NomCom عام 2016.

      وبتعيين نائب الرئيس المنتخب حدد الرئيس المنتخب عملية إبداء اهتمام عامة بشكل إيجابي تؤثر على شفافية ومساءلة ICANN، بالإضافة إلى دعم المصلحة العامة، ولا يوجد ثمة أثر مالي في إقرار توصية BGC على ICANN لم تكن متوقعة خلافًا لذلك، ولن يؤثر سلبًا على أمن النظام واستقرار ومرونة نظام اسم النطاق.

    8. ثم دعا الرئيس إلى اختتام فعاليات الاجتماع.


1لتعريف مستويات الإجماع انظرhttp://gnso.icann.org/en/council/annex-1-gnso-wg-guidelines-07apr11-en.pdf (صفحة 8).

2 راجع أيضًا 5.1.1 وأداة مراجعة التعليقات العامة (الملحق ب [للتقرير النهائي]).

3 افترض الكثير أن US-ASCII ستكون بالإنجليزية على الرغم من أن حجج للنصوص الأخرى يجب أن تكون مقنعة.

4 انظر https://www.icann.org/news/announcement-3-2014-09-22-en

minutes-28sep15-ar.pdf  [359 KB]

Domain Name System
Internationalized Domain Name ,IDN,"IDNs are domain names that include characters used in the local representation of languages that are not written with the twenty-six letters of the basic Latin alphabet ""a-z"". An IDN can contain Latin letters with diacritical marks, as required by many European languages, or may consist of characters from non-Latin scripts such as Arabic or Chinese. Many languages also use other types of digits than the European ""0-9"". The basic Latin alphabet together with the European-Arabic digits are, for the purpose of domain names, termed ""ASCII characters"" (ASCII = American Standard Code for Information Interchange). These are also included in the broader range of ""Unicode characters"" that provides the basis for IDNs. The ""hostname rule"" requires that all domain names of the type under consideration here are stored in the DNS using only the ASCII characters listed above, with the one further addition of the hyphen ""-"". The Unicode form of an IDN therefore requires special encoding before it is entered into the DNS. The following terminology is used when distinguishing between these forms: A domain name consists of a series of ""labels"" (separated by ""dots""). The ASCII form of an IDN label is termed an ""A-label"". All operations defined in the DNS protocol use A-labels exclusively. The Unicode form, which a user expects to be displayed, is termed a ""U-label"". The difference may be illustrated with the Hindi word for ""test"" — परीका — appearing here as a U-label would (in the Devanagari script). A special form of ""ASCII compatible encoding"" (abbreviated ACE) is applied to this to produce the corresponding A-label: xn--11b5bs1di. A domain name that only includes ASCII letters, digits, and hyphens is termed an ""LDH label"". Although the definitions of A-labels and LDH-labels overlap, a name consisting exclusively of LDH labels, such as""icann.org"" is not an IDN."