ar

دعوة لتقديم رسائل بيان الاهتمام: رئيس فريق مسار العمل المعني بالمنظمات الدولية الحكومية (IGO)

26 أكتوبر 2020

لوس أنجلوس - 26 تشرين الأول (أكتوبر) - تسعى المنظمة الداعمة للأسماء العامة (GNSO) لاستلام رسائل بيان الاهتمام للعمل في منصب رئيس فريق مسار العمل المعني بالمنظمات الدولية الحكومية (IGO)، وهو فريق فرعي ضمن عملية وضع السياسات (PDP) الجارية بشكل مستمر لمراجعة كافة آليات حماية الحقوق ذات الصلة بالعلامات التجارية في المستوى الثاني لنظام اسم النطاق. وينوي مجلس GNSO تعيين رئيس واحد محايد لمسار العمل ذي الصلة بالمنظمات الدولية الحكومية IGO. وأن الموعد النهائي لتقديم رسائل بيان الاهتمام هو 30 تشرين الثاني (نوفمبر) 2020 وفي تمام الساعة 23:59 حسب التوقيت العالمي المنسق (UTC).

يتعين على المرشحين الراغبين بتقلد هذا المنصب مراجعة وثيقة بيان الاهتمام قبل التقديم. وتتضمن الوثيقة المعلومات التالية:

  • الوصف الوظيفي للمنصب
  • المهارات المطلوبة أو المفضلة للغاية
  • الخبرة المطلوبة أو المفضلة للغاية
  • الالتزام بالوقت اللازم للعمل
  • عملية الاختيار والمعايير المعتمدة

يجب تقديم رسائل إبداء الاهتمام الى gnso-secs@icann.org. وبتقديمك لبياناتك الشخصية، فإنك توافق على انه ستتم معاملتها وفق سياسة الخصوصية لمنظمة ICANN، وتوافق على الالتزام بـشروط الخدمة الإلكترونية.

نبذة عن مسار العمل الخاص بالمنظمات الدولية الحكومية (IGO)

قد تواجه المنظمات الدولية الحكومية (IGO) تحديات معينة عند تبنّي عمليات فض النزاعات حول اسماء النطاقات في المستوى الثاني لحماية أسمائهم المختصرة من سوء الاستخدام (أي الحقوق التصحيحية). وبعد الكثير من الدراسة والبحث، أوصت مجموعة عمل GNSO المعنية بعملية وضع السياسات (PDP) الخاصة بالمنظمات الحكومية الدولية والمنظمات الدولية غير الحكومية (INGO)، وفي حالات نادرة مثبتة كما هو مدرج أدناه حيث يتم فيها استيفاء الشروط التالية، بوضع السياسة الموحّدة لتسوية الخلافات حول أسماء النطاقات (UDRP) أو قرار لجنة التعليق الموحّد السريع (URS) جانباً. والحالات النادرة هي:

  1. عندما تسود منظمة من المنظمات الدولية الحكومية IGO في إجراءات (UDRP) والتعليق الموحّد السريع (URS).
  2. عندما يرفع المسجل الخاسر دعوى في محكمة مختصة.
  3. عندما تنجح المنظمة الدولية الحكومية IGO بالمطالبة بالحصانة من السلطة القضائية لتلك المحكمة.

وبافتراض أن منظمة من المنظمة الدولية الحكومية IGO قادرة على الاستفادة من عملية UDRP، فإن تأثير هذه التوصية هو أنه سيتم وضع أطراف النزاع في الوضع الأصلي كما لو أن إجراءات UDRP أو URS لم تكن موجودة أصلاً ولم تُطبّق مطلقاً.

وقد تم أثناء مداولات مجلس GNSO حول توصيات PDP النهائية، التعبير عن مخاوف بشأن ما إذا كانت هذه التوصية المعينة سوف:

  • تتطلب إجراء تعديل جوهري على UDRP و URS (رغم أن هذين الإجراءين لحل النزاعات قيد النظر حالياً في مراجعة PDP لكافة آليات حماية الحقوق).
  • أو قد تؤدي إلى خفض محتمل للمستوى الحالي لإجراءات الحماية التصحيحية المتاحة حالياً لمنظمات IGO (على الرغم من حقيقة أن الوصول إلى عملية وضع السياسات للإجراءات التصحيحية قد تم اعتمادها لتحديد "ما إذا كان سيتم تعديل UDRP و URS للسماح بالوصول إلى هذه الآليات واستخدامها من قبل المنظمات الدولية الحكومية والمنظمات الدولية غير الحكومية ...أو ما إذا كان ينبغي وضع إجراء منفصل لتسوية النزاعات القائمة يكون مصمم بدقة على المستوى الثاني على غرار UDRP و URS ويأخذ بنظر الاعتبار الاحتياجات الخاصة والظروف الخاصة للمنظمات الدولية الحكومية وغير الحكومية ").

وبالتالي، لم يوافق مجلس GNSO على هذه التوصية الخاصة وكلف فريق العمل المعني بشؤون IGO بوضع سياسة جديدة كحلّ مناسب. ويجب أن يكون هذا الحل متسقاً مع التوصيات الأخرى الواردة في التقرير النهائي لعملية وضع السياسات PDP و:

  • الوضع في الحسبان إمكانية تمتع منظمة IGO بالحصانة القضائية في ظروف معينة.
  • عدم المساس بحق وقدرة المسجلين على رفع دعوى قضائية في محكمة مختصة سواء باتباع إجراءات UDRP / URS أو غير ذلك.
  • الاعتراف بأن وجود الحصانة القضائية لمنظمة IGO وحدود تلك الحصانة في أي حالة معينة هي مسألة قانونية تحددها محكمة مختصة (انظر https://gnso.icann.org/en/council/resolutions#20190418-03).

المزيد من المعلومات

نبذة عن ICANN

مهمة ICANN هي ضمان شبكة إنترنت عالمية مستقلة وآمنة وواحدة. فلأجل الوصول الى شخص آخر عبر الإنترنت ينبغي عليك أن تقوم بكتابة عنوان - اسم أو رقم - من خلال حاسوبك أو أي جهاز آخر. يجب أن يكون هذا العنوان فريداً من نوعه لكي يتسنى للحواسيب أن تجد بعضها البعض. وتساعد ICANN في تنسيق ودعم هذه المعرّفات الفريدة في جميع أنحاء العالم. وتم تأسيس مؤسسة ICANN في عام 1998 كشركة غير ربحية ذات منفعة عامة ومجتمع من المشاركين من كافة أنحاء العالم.