ar

جائزةEthos لأصحاب المصلحة المتعددين لعام 2016 تمنح الى عضوين من مجتمع الإنترنت العالمي

27 يونيو 2016

بالإضافة الى لغات الأمم المتحدة الست، هذا المحتوى متوفر أيضاً باللغات

2016 Multistakeholder Ethos Award Recognizes Two Members of the Global Internet Community

يسرّ ICANN أن تعلن عن أسماء الفائزين بجائزة Ethos Award لأصحاب المصلحة المتعددين لـِ ICANN. ففي هذه السنة، قررت لجنة التقييم المجتمعية تكريم عضوين من مجتمع ICANN ممن لهما باع طويل في هذا المجال. تشاك غوميز وكيث ديفيدسون. تم تقديم الجوائز اليوم خلال إجتماع ICANN56 في هيلسنكي، فنلندا.

تمنح جائزة Ethos لأصحاب المصلحة المتعددين لتكريم أعضاء من مجتمع ICANN ممن لديهم مساهمات بارزة في نموذج أصحاب المصلحة المتعددين لـ ICANN حول حوكمة الإنترنت. وتم إختيار تشاك غوميز وكيث ديفيدسون من قائمة تحتوي على أسماء 19 من المرشحين من الذين أظهروا وبشكل كبير روح التعاون بهدف بناء مبدأ التوافق في الآراء. فلقد أثبت هذين الفائزين بالجائزة تفانيهما لنموذج أصحاب المصلحة المتعددين لـ ICANN على مدى سنين عديدة من المشاركة والقيادة الفاعلة.

وقد رأت اللجنة المجتمعية بأنهما يستوفيان وبشكل مميز المعايير المحددة للفوز بالجائزة.

تم إختيار تشاك غوميز المقيم في أمريكا الشمالية لدعمه المتفاني لنموذج أصحاب المصلحة المتعددين. ويوماً بعد يوم أظهر غوميز إمتلاكه لمؤهلات الميسّر والمتعاون والمساهم في بناء التوافق في الآراء، وكان يعمل رغم المعوقات التي قد تواجه أي دائرة أو أي مجموعة من مجاميع أصحاب المصلحة. عمل غوميز كأول رئيس لمجموعة أصحاب المصلحة للسجلات وكان له دوراً بارزاً في تنميتها. وتطوع للعمل وكرس عمله وخدماته للكثير من مجاميع العمل ضمن المنظمة الداعمة للأسماء العامة (GNSO) حيث عمل كعضو في مجلس GNSO بما فيها فترات خدمته كرئيس ونائب الرئيس للمجلس.

ومؤخراً، ساهم غوميز بشكل كبير في عملية إنتقال الإشراف على وظائف IANA من خلال دوره كمسؤول إتصال بين مجموعتي العمل عبر المجتمع ضمن العملية وهما CWG-Stewardship وCCWG-Accountability. وهو الرئيس الحالي لعملية وضع سياسة الجيل القادم لخدمات دليل التسجيل.

وتم تكريم كيث ديفيدسون من نيوزيلندا لإلتزامه على مدى سنوات عديدة بنموذج أصحاب المصلحة المتعددين. حيث عمل ديفيدسون كنائب الرئيس لمجلس المنظمة الداعمة لأسماء رموز البلدان (ccNSO) وكرئيس مشارك لها وعضو إتصال لدى اللجنة الإستشارية الحكومية GAC. ومؤخراً، قام بتمثيل منظمة ccNSO في مجموعة عمل إستراتيجية الإجتماعات. وتقلد أدوار قيادية أخرى بما فيها رئيساً بالوكالة في مجموعة عمل التفويض وإعادة التفويض وفي مجموعة عمل إطار عمل التفسير. والتي خلالها، أظهر ديفيدسون إلتزاماً متميزاً ببناء التوافق في الآراء ولعمليات أصحاب المصلحة المتعددين ويعتبر هذا أمراً ملهماً حقاً.

لقد إمتد أثر عمل ديفيدسون الى نطاق واسع في مجال منظومة الإنترنت وتحديداً في نيوزيلندا.  وعلى مدى عدة سنوات عمل كمدير وكرئيس لإتحاد إسم نطاقات المستوى الأعلى لمنطقة آسيا والمحيط الهادي (APTLD)، حيث كان يمثل القوة الدافعة التي تقف خلف منتدى حوكمة الإنترنت في منطقة الباسيفيك وكأحد الثقاة لدى مجتمع الإنترنت وكرئيس لمؤسسة InternetNZ.

إبتداءاً من سنة 2014 وخلال إجتماع ICANN50 في لندن، خصصت جائزة Ethos Award لأصحاب المصلحة المتعددين لتكريم المشاركين في عمل ICANN ممن عملوا وساهموا بشكل كبير في أيجاد الحلول المستندة على التوافق في الآراء ولتعزيز أهمية نموذج أصحاب المصلحة المتعددين لـِ ICANN لحوكمة الإنترنت وساهم بشكل كبير الى المصالح العليا لمنظمة ICANN ومجتمعها.